القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

لماذا يستيقظ البعض في الساعة 03:00 صباحًا تقريبًا؟ 5 معلومات عن "ساعة الشيطان".. Devil’s hour

5 معلومات عن "ساعة الشيطان".. لماذا يستيقظ البعض في الثالثة صباحاً؟
2019-12-25
5 معلومات عن "ساعة الشيطان".. لماذا يستيقظ البعض في الثالثة صباحاً؟
في المعنى الحرفي الحديث ل"منتصف الليل" يُشير مصطلح ساعة السحر إلى الوقت من الليل ما بين الساعة 03:00 إلى 04:00 صباحًا تقريبًا. وفي هذا الوقت، يعتقد الناس أن مخلوقات مثل (السحرة والشياطين والأشباح) تظهر وتكون في أقصى قوتها، ويكون السحر الأسود أكثر فعالية. ومن الممكن أيضًا استخدام المصطلح للدلالة على أى فترة عشوائية من الوقت تتسم بسوء الحظ أو من المُتوقَّع أن يحدُث بها أمر سيئ بدرجة كبيرة (على سبيل المثال، طفل يبكي، أو تحطم كمبيوتر، أو تقلبات البرصة، أو جرائم، أو أحداث خارقة للطبيعة، وما إلى ذلك).

​هل تساءلت يومًا عن سر استيقاظك دائمًا في الثالثة صباحًا؟، يُعرف البعض الثالثة صباحا باسم "ساعة الشيطان"، أو Devil’s hour، وفي فولكلور بعض الشعوب "ساعة السحر" (The Witching hour)، التي يُعتقد أنها توافق الوقت المحدد من الليل الذي تحدث فيه أغلب الظواهر الخارقة.

الأساطير التي تتحدث عن "ساعة الشيطان" موجودة في الثقافة الأنجلو أمريكية والإسبانية وثقافة القبائل الأمريكيين الأصليين (الهنود الحمر)، لكن ما هو السبب الذي يجعل هذا الوقت المحدد من الليل يثير كل هذا القدر من الخوف والافتتان والحماس داخل نفوس البعض؟، هناك بعض المعلومات والأحداث المرتبطة بساعة الشيطان، نستعرض بعضاً منها، بحسب ما جاء بالتقرير المنشور بموقع "List Verse" الإلكتروني.

ممارسة السحر

تم استخدام مصطلح "ساعة السحر"، أو (Witching hour)، لأول مرة من قبل البابا "بيوس" الرابع، عام 1560، لوصف تلك الساعة من الليل التي يتم فيها غالباً ممارسة السحر، وقد ارتبط السحر والممارسون له في أذهان عامة الناس بالمرض والمصائب بشكل عام، وانتشرت حملات البحث عن السحرة وقتلهم، حيث يقدر بعض الباحثين عدد الذين جرى إعدامهم بتهمة ممارسة السحر ما يزيد عن 60 ألف شخص، في الفترة من القرن الـ16 حتى الـ18، وكان أغلب هؤلاء المتهمين لا علاقة لهم بالسحر.

أسطورة مالا هورا (La Mala Hora)

تعود أصول الأسطورة إلى ولاية "نيو مكسيكو" الأمريكية، وهي جملة معناها "ساعة الشر"، وتحكي الأسطورة عن روح شريرة تطارد المتجولين ليلاً، خاصة إذا كانوا وحيدين، وتظهر لهم في هيئة امرأة عجوز بوجه شيطان، ويحدث ذلك في ساعة الشر، أو الثالثة صباحاً.

هؤلاء الذين تقابلهم المرأة المشؤمة سيصابون بفزع وحزن شديد، وسيفقدون شخصاً عزيزاً عليهم في الأيام التالية للمقابلة غير المحببة، وكان سكان تلك الولاية يحذرون كل من يسافر أو يتحرك وحيداً في وقت متأخر من الليل بخطر التعرض لتلك الروح الشريرة.

الوقت الأضعف للإنسان

هناك العديد من الإدعاءات التي تصف الساعة الثالثة بعد منتصف الليل بأنها الوقت الذي يكون فيه جسد الإنسان في أضعف حالاته، وتكون روحه معرضة للهجوم من الشياطين والكائنات غير الأرضية.

في رواية "شيء شرير سيأتي من تلك الناحية"، أو (Something wicked this way comes)، التي كتبها "راي برادبوري"، يقول البطل المعروف باسم (Doctor Dark)، أن حيوية الجسم تنحسر في تلك الساعة، ليصبح الجسم واهناً بحاجة إلى النوم والحماية، وتتوق الروح للخروج من الجسد، ولهذا يشعر أغلب الساهرون بالرغبة في النوم في هذه الساعة، التي يكون الإنسان فيها أقرب ما يكون إلى الموت.

تحدي الثالثة صباحاً (the 3AM Challenge trend)

أثرت الأفكار والأساطير المرتبطة بالساعة الثالثة بعد منتصف الليل على الإنترنت، وظهر موضة أو "تريند" غريب ومخيف، عام 2017، يسمى تحدي الساعة الثالثة صباحاً، وينص على أن يقوم شخص بالاستيقاظ من النوم في تلك الساعة وتسجيل فيديو أو التقاط صورة لأي حدث خارق للطبيعة يحدث حوله، على اعتبار أن هذه هي الساعة التي تشهد حدوث مثل هذه الأشياء.

كانت أغلب مقاطع الفيديو التي جرى نشرها تظهر ملتقطها وهو يجلس أو يستلقي في سريره في حالة من الخوف، بينما التقط البعض صوراً غير واضحة لظلام غرفتهم، مدعين أنهم شاهدوا شيطاناً أو شبحاً، وقد أثار هذا التحدي قلق كثير من الآباء والمدرسين وخبراء التربية وعلم النفس، خاصة مع مشاركة أطفال صغار، وصل سن بعضهم لخمس سنوات، في ذلك التحدي الغريب.

الأرق والحالة العصبية

هناك تفسير علمي لارتباط الساعات المتأخرة من الليل بالأنشطة والمشاهدات الخارقة للطبيعة والكائنات الشريرة، وهو أن هذا الوقت من الليل غالباً ما يشهد بقاء كثير من الناس مستيقظين بسبب عدم قدرتهم على النوم، ما يتسبب في إرهاق جهازهم العصبي، الذي يبدأ في تضخيم وتركيز المحسوسات (خاصة في الظلام) حتى يجد العقل ما يفكر فيه ويلفت انتباهه، ومن هنا تأتي أغلب الأصوات أو المناظر المبهمة أو غير الواضحة التي يتخيل البعض أنه سمعها أو رآها، والتي قد تكون غير موجودة من الأساس أو تكون مجرد طقطقة لخشب الكرسي أو السرير، أو مجرد تغير في درجة تكيف العين مع درجات الظلام المختلفة في الغرفة.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات