أخر الاخبار

بمناسبة الذكرى الـ 45 لتأسيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد /عرس وطني شبابي وطلابي في حفل افتتاح المؤتمر الاقليمي السادس عشر

دمشق/ مخيم اليرموك

بمناسبة الذكرى الـ 45 لتأسيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد /

عرس وطني شبابي وطلابي في حفل افتتاح المؤتمر الإقليمي السادس عشر

لمنظمة الجيل الجديد / مجد/ في سوريا

" دورة الشهيد البطل الرفيق محمد محمود لافي"

 

بمناسبة الذكرى الـ 45 لتأسيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد/ وتحت شعار " نحو بناء جيل واع فاعل ومؤثر على الصعيد الوطني والاجتماعي " افتتحت منظمة الجيل الجديد / مجد/ في سوريا مؤتمرها الإقليمي السادس عشر "دورة الشهيد الرفيق محمد محمود لافي " بحفل شبابي وطلابي شارك به مسؤولي وممثلي المنظمات الشبابية والمكاتب الطلابية السورية والفلسطينية والاتحاد العام لطلبة فلسطين/ فرع سوريا / والشعبة الطلابية العربية في جامعة دمشق وجمعية الصداقة الفلسطينية الايرانية والمؤسسات العاملة في حقل الشباب وبمشاركة الرفيق حسن عبد الحميد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين / أمين اقليم سوريا والرفيق محمد آغا عضو اللجنة المركزية للجبهة / أمين قطاع الشباب والفئات الوسطى وعدد من الرفاق أعضاء اللجنة المركزية للجبهة وقيادة إقليم سوريا وذلك يوم 29/7/2022 في قاعة الشهيد خالد نزال في مخيم اليرموك بالعاصمة السورية دمشق .

رحبت الرفيقة رنيم أبو خليل بالحضور ودعتهم للوقوف دقيقة تحية لأرواح الشهداء مع النشيدين الوطنيين السوري والفلسطيني .

كلمة اللجنة التحضيرية ألقاها الرفيق أحمد حمود مسؤول اللجنة التحضيرية للمؤتمر مرحباً بالحضور وموجهاً التحية لأبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده ثم استعرض سير العملية المؤتمرية والتي استمرت على مدار /4/ أشهر انطلاقاً من المؤتمرات القاعدية والوسيطة وصولاً إلى عقد المؤتمر الاقليمي للمنظمة بأوسع عملية ديمقراطية شملت كافة المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سوريا .

كلمة المنظمات الشبابية السورية ألقاها الرفيق سلام العبد الله رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني السوري توجه بالتهنئة والتبريك للرفاق في اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد/ بمناسبة الذكرى الـخامسة والأربعين لتأسيس منظمة الشبيبة الديمقراطية الفلسطينية امتداداً بتأسيس / أشد / , وهنأ الرفاق والرفيقات أعضاء المؤتمر وأشار إلى أهمية العملية المؤتمرية في حياة المنظمات الشبابية لما لها من تجديد في الهيئات والمراجعة التنظيمية والبرنامجية, وأشار إلى العلاقة النضالية التي تربط / أشد / السوري بـ / أشد / الفلسطيني وأكد على أهمية تطوير العمل المشترك إلى جانب جميع المنظمات الشبابية الفلسطينية والسورية من أجل تنسيق الجهود في ساحة العمل الشبابي خدمة للقضايا الوطنية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية , كما أشاد بموقف الشعب الفلسطيني ووقوفه إلى جانب سوريا هذا البلد الشقيق الذي عبر وبشكل دائم عن مواقفه الداعمة والمساندة للقضية الفلسطينية .

كلمة المنظمات الشبابية الفلسطينية ألقاها الرفيق ماهر موسى أمين فرع اليرموك لإتحاد شبيبة الثورة الفلسطينية هنأ الرفاق والرفيقات في منظمة الجيل الجديد / مجد/ بمناسبة انعقاد مؤتمرهم وأشاد بالدور الذي تلعبه منظمة / مجد/ في نشر الثقافة الوطنية وتعزيز تبادل المعارف والخبرات بين الشباب الفلسطيني عبر الأنشطة والفعاليات , وأشار أن استمرار المخططات والمؤامرات الاستعمارية بدعم من دول التخاذل لمحاولات تقسيم الأمة وهزيمتها عبر النيل من سوريا وإنهاء القضية الفلسطينية عبر خلق الفوضى الممنهجة هذا المشروع لن يمر بسبب صمود سوريا شعباً وجيشاَ وقيادةً . وأكد على ضرورة تفعيل دور الشباب الفلسطيني على الصعيد الوطني والإجتماعي في خدمة القضية الوطنية الفلسطينية  .

كلمة السكرتاريا العامة لاتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد / ألقاها الرفيق محمد آغا عضو اللجنة المركزية للجبهة / أمين قطاع الشباب والفئات الوسطى في سوريا مرحباً بالحضور وموجهاً بالتحية لأبناء شعبنا الفلسطيني في كافة أماكن تواجده ولأرواح الشهداء ولأسرانا الأبطال , وهنأ الرفاق والرفيقات في منظمة الجيل الجديد / مجد/ بمناسبة انعقاد مؤتمرهم الاقليمي السادس عشر هذه المنظمة التي شكلت رافعة أساسية من روافع العمل النضالي والتنظيمي لمنظمات اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد / وأشاد الرفيق ببرنامج العمل الوطني والاجتماعي الذي تقوم بترجمته منظمة / مجد/ إلى أنشطة وفعاليات هادفة وبالأخص في المحور التربوي التعليمي الهادف إلى رفع سوية التحصيل الدراسي لدى الطلبة الفلسطينيين , ولمناسبة الذكرى الخامسة والأربعين لتأسيس / أشد / أكد الرفيق أن الاتحاد وعلى امتداد 45 عاماً من النضال الوطني والاجتماعي قدم التضحيات الكبرى دفاعاً عن القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية في مختلف ساحات النضال والمقاومة شهداء وجرحى وأسرى على طريق الحرية والإستقلال والعودة , وأشار أن / أشد / على امتداد عمره النضالي جسد الفكر والسياسة بالممارسة العملية والبرنامجية في ميادين النضال المتعددة فشكل أحد الأعمدة الرئيسية للاتحادات والمنظمات الشعبية الفلسطينية بإعتبارها إحدى ركائز منظمة التحرير الفلسطينية  , كما دعا الرفيق شعوب الأمة العربية وحكوماتها إلى إجهاض إعلان القدس الذي أعلن عنه في الزيارة الأخيرة للرئيس الأمريكي بايدن للمنطقة والتي هدفها الوحيد هو خدمة المشروع الإسرائيلي الأمريكي الهادف إلى دمج الكيان الصهيوني في المنطقة , ودعا إلى ضرورة تطبيق قرارات المجلس الوطني والمركزي لإستعادة الوحدة الداخلية الفلسطينية وإنهاء الانقسام نحو استراتيجية وطنية موحدة في مواجهة الإحتلال واسقاط كافة المشاريع التي تستهدف تصفية القضية والحقوق الوطنية الفلسطينية , وتوجه بالتحية إلى سوريا شعباً وجيشاً وقيادة بقيادة الرئيس الدكتور بشار الأسد على مواقفها الداعمة والثابتة من القضية الفلسطينية وأكد على وقوف الشعب الفلسطيني إلى جانب سوريا ووحدة شعبها وأراضيها من أجل الأمن والتقدم والإزدهار وضد التدخلات الخارجية والعدوان الصهيوني المتكرر , كما أكدد على ضرورة استمرار الجهود مع الجهات المعنية لتسريع رجوع أهالي مخيم اليرموك وحندرات لتبقى هذه المخيمات محطات انطلاق نحو العودة لفلسطين , وطالب منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني بالإهتمام الكافي بأوضاع اللاجئين الفلسطينيين على كافة المستويات .

هذا وخلص المؤتمر في مناقشته لبرنامج العمل الوطني والاجتماعي للمنظمة بالإهتمام بالجانب التربوي لرفع مستوى التحصيل الدراسي عند الطلبة ومحاربة الآفات الاجتماعية عند الشباب وإقامة الفعاليات والنشاطات التي تلبي اهتمامات الشباب والاستمرار في برنامجه الذي يركز على الثقافة الوطنية بمختلف موضوعاتها , وتم التأكيد على الصعيد الوطني بضرورة إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الداخلية الفلسطينية لمواجهة كافة المشاريع التي تستهدف تصفية القضية والحقوق الوطنية .

وفي ختام أعماله انتخب المؤتمر مجلساً مركزياً من 37 رفيق ورفيقة يمثلون منظمات / مجد/ في كافة المخيمات والتجمعات الفلسطينية في سوريا وبدوره انتخب المجلس المركزي الرفيق نور الدين حسن أميناً له

هذا وقد تم تكريم الرفيقة الطالبة رحمة دياب عضو المؤتمر الاقليمي لحصولها على المركز الثاني في عدة مسابقات محلية ودولية في مادة  الحساب الذهني .

وكان المؤتمر قد تلقى عدد من برقيات التهنئة :

1- برقية من السكرتاريا العامة لاتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني / أشد /

2- برقية من منظمة الجيل الجديد / مجد/  في لبنان .

3- برقية من اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة .

4- برقية من كتلة الوحدة الطلابية .

5- برقية من اتحاد الشباب الأوروبي الفلسطيني / شباب /

6- برقية من اتحاد لجان الطلبة الثانويين .

7- برقية من نادي عز الدين القسام الرياضي .

8- برقية من كشافة / أشد / في لبنان .

9- برقية من شبيبة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني

10- برقية من شبيبة حزب الشعب الفلسطيني .

هذا وقد شارك في حفل افتتاح المؤتمر المنظمات والهيئات والمؤسسات الشبابية :

1- اتحاد الشباب الديمقراطي السوري .

2- الإتحاد العام لطلبة فلسطين / فرع سوريا / .

3- الشعبة الطلابية العربية في جامعة دمشق .

4- اتحاد شبيبة الثورة الفلسطينية .

5- منظمة الشبيبة الفتحاوية .

6- شبيبة حزب الشعب الفلسطيني

7-  الحزب السوري القومي الاجتماعي / مديرية شبعا /

8- شبيبة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني .

9- المكتب الطلابي لحركة التحرير الوطني الفلسطيني / فتح الانتفاضة /

10- هيئة العمل الشبابي والطلابي في جمعية الصداقة الفلسطينية الايرانية .

11- شبيبة جبهة التحرير الفلسطينية .

12- شبيبة حركة التحرير الفلسطيني الديمقراطي .

 

المكتب الاعلامي

اقليم سوريا


لاقونا على فيسبوك : https://www.facebook.com/bilal.eid.77398

لاقونا على انستغرام : https://www.instagram.com/malaf1969/

لاقونا على تويتر : https://twitter.com/DFLP1969

لاقونا على واتساب : https://chat.whatsapp.com/Cgx41x2yLdi81Kldjnyrrg

لاقونا على تلغرام : https://t.me/+il0XkeM1dH4wODQ8  

قناة اليوتيوب : https://www.youtube.com/channel/UCUFDFpAvuwWoYXAkMG5uXtQ

للمزيد من المعلومات يرجى مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني : dflp.c.information@gmail.com  أو : hamada48.m@gmail.com

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق










    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -