أخر الاخبار

التمارين الرياضية: 7 فوائد للنشاط البدني المنتظم

 التمارين الرياضية: 7 فوائد للنشاط البدني المنتظم

تعلم أن ممارسة الرياضة أمر جيد لك، لكن هل تعرف كيف؟ من أجل تعزيز حالتك المزاجية لتحسين قدراتك الجنسية، تعرف كيف يمكن أن تحسن ممارسة الرياضة حياتك.


 بقلم كادر عيادة

هل تريد أن تشعر بتحسن، وتنعم بحيوية وطاقة أكثر وتعيش حياة أطول؟ ما عليك سوى ممارسة الرياضة.

فوائد الرياضة الصحية المكتسبة من ممارسة التمارين البدنية بانتظام من فوائد الرياضة الوقاية من أمراض القلب والسكتة الدماغية، والانتظام في ممارسة التمارين الرياضية يقوي عضلة القلب و يحسن عملها و يزيد من كفاءة تدفق الدم و الدورة الدموية و ينظم مستوى الكوليسترول في الدم بشكل صحي .

من الصعب تجاهل الفوائد الصحية لممارسة الرياضة والأنشطة البدنية المنتظمة، إذ يستفيد منها الجميع بغض النظر عن السن أو الجنس أو القدرة البدنية. هل تحتاج إلى المزيد من الإقناع للانطلاق في ممارسة الرياضة؟ تعرف على هذه التمارين السبعة التي يمكنها أن تحسن صحتك وتزيد سعادتك.

فوائد الرياضة البدنية الأخرى · تحسين التوازن. · زيادة مرونة المفاصل والأوتار والأربطة وكافة الأنسجة التي تزيد من خفة الحركة. · تقوية العظام

1. تتحكم التمارين الرياضية في الوزن

التمارين الرياضية من الممكن أن تساعد في الحول دون الاكتساب المفرط للوزن أو المساعدة في الحفاظ على خسارة الوزن. عند الاشتراك في نشاط بدني، يحرق جسمك السعرات الحرارية. كلما زادت شدة النشاط، زادت السعرات الحرارية التي تحرقها.


الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية على نحوٍ منتظم فكرة رائعة، لكن لا تقلق إذا لم تجد قدرًا وافرًا من الوقت لممارسة التمارين الرياضية يوميًّا. أي قدر من النشاط خير من عدم القيام بأي نشاط مطلقًا. للحصول على فوائد التمارين الرياضية، كل ما عليك هو أن تكون أكثر نشاطًا على مدار اليوم ــ اصعد على الدَّرَج بدلًا من ركوب المصعد أو سرِّع من مهامك الروتينية المنزلية. الثبات هو العنصر الأساسي.


2. ممارسة الرياضة تكافح الحالات المرضية الصحية والأمراض

هل أنت قلق بشأن مرض القلب؟ هل تأمل في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم؟ لا يهم وزنكَ الحالي، فكونكَ نشيطًا يُعزِّز البروتينات الدهنية العالية الكثافة (HDL)، أو الكوليستيرول "المفيد"، ويُقلِّل من الدهون الثلاثية غير الصحية. هذا الأثر ثنائي الاتجاه يُحافظ على تدفُّق دمكَ بسلاسة؛ مما يُقلِّل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.


ويُساعد الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية في منع أو معالجة المشاكل الصحية، أو المخاوف، ومنها:


السكتة الدماغية

متلازمة التمثيل الغذائي

ارتفاع ضغط الدم

داء السكري من النوع الثاني

الاكتئاب

القلق

أنواع عديدة من السرطان

التهاب المفاصل

الإغماء

يُمكِن أن يُساعد أيضًا في تحسين الوظيفة المعرفية، ويساعد على تقليل خطر الوفاة من جميع الأسباب.


3. تُحسن ممارسة الرياضة الحالة المزاجية

هل أنت بحاجة إلى دفعة معنوية؟ أم هل أنك بحاجة إلى التخلص من التوتر والإجهاد بعد يوم شاق؟ قد يفيدك التوجه إلى صالة رياضية أو ممارسة المشي السريع. فإن النشاط البدني يُحفِّز موادَّ كيميائية متعدِّدة بالدماغ قد تجعلكَ أكثر سعادةً وراحةً وأقل شعورًا بالقلق.


قد تشعر كذلك برضا أكبر عن مظهرك وعن نفسك عندما تمارس الرياضة بانتظام، ما يمكن أن يعزِّز ثقتك بنفسك ويحسِّن تقديرك لذاتك.


4. التمارين تزيد الطاقة

هل تشعر بالإنهاك من التسوق لشراء البقالة أو أداء أعمال المنزل؟ يمكن للنشاط البدني المعتاد أن يحسن قوة عضلاتك أو يعزز قوتك على التحمل.


تعمل التمارين على إيصال الأكسجين والعناصر المغذية إلى أنسجة الجسم، وتساعد الجهاز القلبي الوعائي على العمل بشكل أكثر فاعلية. وحين تتحسن صحة القلب والرئتين، يصبح لديك المزيد من الطاقة للتعامل مع الأعمال اليومية.


5. تعزز ممارسة الرياضة النوم بشكل أفضل

هل تعاني من صعوبة في الحصول على غفوة؟ يمكن أن يساعدك النشاط البدني المنتظم على الإخلاد إلى النوم أسرع ويجعل نومك عميقًا. لا تتمرن بالقرب من موعد النوم وإلا أصبحت أكثر حيوية بحيث لا تستطيع النوم.


6. تضيف التمارين الرياضية الشرارة إلى حياتك الجنسية

هل تشعر بالملل الشديد أو أنك لست في لياقتك البدنية للاستمتاع بالجماع؟ يمكن للنشاط البدني المنتظم أن يحسن مستويات الطاقة ويزيد من ثقتك بشأن المظهر البدني، ما قد يعزز حياتك الجنسية.


بل هناك ما هو أكثر من ذلك أيضًا. قد تحسن ممارسة النشاط البدني بانتظام الإثارة الجنسية لدى النساء كذلك. كما أن الرجال الذين يمارسون الرياضة بانتظام على الأرجح هم أقل إصابة من غيرهم بالمشكلات الخاصة بضعف الانتصاب.


7. يمكن لممارسة الرياضة أن تكون مسلية... ونشاطًا اجتماعيًا!!

يمكن أن تكون التمارين الرياضية والنشاط البدني ممتعين. تمنحك هذه التمارين الرياضية فرصة للاسترخاء أو الاستمتاع خارج المنزل أو المشاركة ببساطة في أنشطة تدخل البهجة والسرور إلى نفسك. يمكن أن يساعدك النشاط البدني أيضًا في التواصل مع أسرتك أو الأصدقاء في لقاءات اجتماعية ممتعة.


لذا خذ دروسًا في الرقص أو مارس المشي أو انضم إلى فريق كرة قدم. ابحث عن النشاط البدني الذي تستمتع به ثم مارسه. هل كنت تشعر بالملل؟ جرِّب شيئًا جديدًا، أو افعل شيئًا بصحبة أصدقائك أو عائلتك.


خلاصة القول: تريض!

إن ممارسة الرياضة والنشاط البدني من الطرق الرائعة للإحساس بأنك في حال أفضل، وتعزيز صحتك، والاستمتاع بوقتك. توصي وزارة الصحة والخدمات البشرية في الولايات المتحدة معظم البالغين الأصحاء باتباع الإرشادات التالية عند ممارسة التمارين الرياضية:


الأنشطة الهوائية. خصص حوالي 150 دقيقة على الأقل من النشاط الهوائي المعتدل أو 75 دقيقة من النشاط الهوائي القوي أسبوعيًّا، أو مزيجًا من النشاط المعتدل والقوي. وتقترح الإرشادات توزيع هذه التمارين على مدار الأسبوع كله. ويُوصى بممارسة الرياضة لمدة 300 دقيقة على الأقل أسبوعيًا لتحقيق فائدة صحية أكبر ولمساعدتك على إنقاص الوزن أو تثبيت الوزن بعد فقدانه. ومع ذلك، فإن القليل من الأنشطة البدنية يعود بالنفع أيضًا. قد يكون النشاط لفترات قصيرة على مدار اليوم بمثابة إضافة تقدم فائدة صحية.

تمارين القوة. مارِس تمارين القوة لجميع مجموعات العضلات الرئيسية مرتين على الأقل في الأسبوع. واحرص على أداء مجموعة واحدة من كل تمرين، باستخدام وزن ثقيل أو مستوى مقاومة شديد بما يكفي لإرهاق عضلاتك بعد تكرار الحركة من 12 إلى 15 مرة تقريبًا.

وتشمل التمارين الهوائية المتوسطة أنشطة مثل المشي السريع وركوب الدراجات الهوائية والسباحة وجز العشب. بينما تتضمن التمارين الهوائية الشاقة أنشطة مثل الجري وأعمال البستنة الشاقة والرقص الهوائي. وأثناء ممارسة تمارين القوة يمكنك استخدام أجهزة التمرين بالوزن، أو وزن جسمك، أو الأكياس الثقيلة، أو أنابيب المقاومة أو مجاديف المقاومة في الماء، أو أنشطة مثل تسلق الصخور.


إذا كنت ترغب في إنقاص وزنك، أو تحقيق أهداف محددة تتعلق باللياقة البدنية، أو الحصول على مزايا أخرى، فقد تحتاج إلى رفع مستوى أنشطتك الهوائية المعتدلة قليلاً.


وتذكر أن تراجع طبيبك قبل بدء برنامج تمارين رياضية جديد، وخاصة إذا كانت لديك أي مشكلات تتعلق بلياقتك البدنية، أو إذا لم تكن قد مارست الرياضة منذ فترة طويلة، أو إذا كنت مصابًا بمشكلات صحية مزمنة، مثل مرض القلب أو داء السكري أو التهاب المفاصل.



تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق










    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -