القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

هاكرز غزة .. يستولون على معلومات بطاقات ائتمانية لإسرائيليين

هاكرز من غزة يستولون على معلومات ائتمانية لإسرائيليين

هاكرز غزة .. يستولون على معلومات بطاقات ائتمانية لإسرائيليين

تمكن مجموعة من "الهاكرز" من غزة مؤخرًا من الاستيلاء على معلومات بطاقات ائتمانية لعشرات الإسرائيليين من شركات إسرائيلية.

ووفق صحيفة (يديعوت أحرونوت)، فإن "الهاكرز" قاموا ببيع البطاقات، عبر الشبكات الاجتماعية.

و ذكر موقع واي نت العبري، مساء اليوم الثلاثاء، أن مجموعة من الهاكرز تمكنوا مؤخرًا من الوصول لحواسيب شركات إسرائيلية والحصول على معلومات ائتمانية لعملاء تلك الشركات.

وبحسب الموقع، فإن تلك المجموعة تبين أنها من غزة وقامت ببيع معلومات عشرات الإسرائيليين عبر وسائل التواصل الاجتماعي مقابل تقاسم الأرباح، وفقًا لما تبين من تحقيق سري أجراه ضابط في الشرطة الإسرائيلية.

ووفقًا للموقع، فإنه تم اعتقال إسرائيلية تبلغ من العمر 32 عامًا بتهمة الاستخدام المتعمد لبطاقات الائتمان المسروقة، وتلقي الأشياء بطرق احتيالية والتزوير.

وتم ضبط المرأة بعد أن وصلت لمحال أجهزة خلوية لشراء بعضها وعندما طلب منها الدفع اتصلت بشخص آخر ليعطي أصحاب المتجر رقم بطاقة الائتمان، وبعد تكرار العملية تم كشف أن تلك البطاقات مسروقة، ليتم لاحقًا متابعتها بعد أن تم سحب صورتها من كاميرات أمنية لعدد من تلك المحال.

وسيتم تقديم لائحة اتهام ضد المعتقلة في الأيام المقبلة، فيما هرب شريكها الذي يشتبه بتورطه في نفس الأعمال خلال ملاحقته قرب أحد المتاجر في الشمال، فيما وصلت زوجته للشرطة بحجة أن سيارتها مسروقة وبعد التحقيق معها اعترفت بأفعالها.

وقال مسؤول مطلع على التحقيق، أن القراصنة من غزة يبيعون تفاصيل بطاقات الائتمان عبر شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك، لصالح إسرائيليين آخرين الذين يشترون منهم التفاصيل، فيما يحصل الهاكرز من غزة على حوالي 30 بالمائة من المشتريات.



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات


مذكرات ساقطة للكاتب محمد مالك : W3Schools





#عرض_إعلاني ✅للإعلان عبر مجلة اضواء ب50 دولار مع إعلان ممول لمدة 3 أيام و100 دولار مع تصميم + إعلان ممول لمدة أسبوع تستمر الحملة حتى تاريخ 30-10-2021 وتشمل: ✔️ إعلانات محلات وشركات تجارية ✔️ إعلان مستلزمات ✔️ إعلان لدورات تدريبية ✔️ إعلان مؤسسات ✔️ أي إعلانات أخرى