القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

غزة زمان .. أحياء غزة القديمة .. تفاصيل مثيرة .. د. رشاد المدني

 أحياء غزة القديمة٠٠٠كنا قد تحدثنا عن حي الشجاعية واليوم نتحدث عن حي الدرج٠٠٠ يقع هذا الحي وسط مدينة غزة وتبلغ مساحته٢٤٣٢ دونما أي بنسبة حوالي ٩ في المائة من جملة مساحة المدينة٠٠ وتعود تسميته الى العصر العثماني حيث سمي بذلك بسبب التدرج الطوبوغرافي له وكان يسمى سابقا حي بني عامر نسبة لقبيلة بني عامر العربية التي سكنته مع بداية الفتح الاسلامي٠٠ ثم سمي حي البرجلية نسبة الى المحاربين المدافعين عن ابراج المدينة في العصر المملوكي٠٠ ويضم هذا الحي العديد من الحارات وهي  السيد هاشم والسدرة وقرقش

 وحارة الفواخير التي اشتهرت بصناعة الفخار وبني عامر وبلغ عدد سكانه عام ٢٠١٥م حوالي ٥٢ ألف نسمة٠٠٠ وبهذا الحي اقام المسلمون وغيرهم العديد من المساجد والمدارس والزوايا  والحمامات والمكتبات والاسواق والبيمارستانات  ومن أهمها٠٠ المسجد العمري الكبير ومسجد السيد هاشم وخان الزيت٠٠ مكان عمارة ابو رحمةفي شارع عمر المختار٠٠ وسوق   القيسارية٠٠٠

 والقيسارية اليوم هي سوق الذهب الحالي المعروف للجميع٠٠٠ ومن مساجد هذا الحي الاثرية وسجد الشيخ خالد ومسجد الشيخ زكريا ومسجد الوزير وحمام السوق وحمام العسكر لكنها اندثرت٠٠ وفي هذا الحي سوق الزاوية المعروف ايضا باسم سوق الافندية أو سوق الموظفين٠٠ 

وهناك ايضا خان كبير وهو خان ابو شعبان الشبيه بخان الزيت  وهذا الخان يقع الى الغرب قليلا من المسجد العمري وهو متروك ومهجور وبنيت فيه وعلى جانبيه دكاكين ومحلات تجارية تابعة لسوق الزاوية٠٠ 

وفي هذا الحي الى الشرق قليلا من مسجد السيد هاشم تقع الزاوية الاحمدية التي يشرف عليها حتى الان بعض الاشخاص من عائلة ابو شهلا٠٠٠ 

ومن اهم البنايات الاثرية في حي الدرج قصر الباشا أو ما يعرف قصر ال رضوان والذي يطلق عليه خطأ قلعة نابليون بجوار مدرسة الزهراء الثانوية للبنات حاليا  وقد تم حديثا عام ١٩٩٨م فصل المدرسة عن القصر٠٠ وفي عام ٢٠٠٥م تم ترميم القصر الذي تم اعتباره سنة ٢٠١٠م متحفا رسميا فتح امام الزوار وباشراف وزارة السياحة والأثار بغزة٠٠٠ وكان نابليون قد اتخذ من هذا المكان مقرا له لعدة ايام اثناء غزوه عكا وانسحابه منها سنة١٧٩٩م وكان نابليون قد نزل غزة وأقام في قصر الباشا كما ذكرنا عدة ايام قليلة عام ١٧٩٨م  وهناك اسماء عديدة لقصر الباشا فقد اطلق عليه اسم  مقر نيابة غزة في العهد المملوكي وفي العصر العثماني أطلق عليه  اسم قصر الباشا ٠٠ قصر السعادة٠٠ وقصر أل رضوان نسبة الى عائلة رضوان التي حكمت غزة خلال العهد العثماني.





هل اعجبك الموضوع :

تعليقات





مجلة اضواء على الانستجرام تابعونا