القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

كم حاولت أن أتجاهلك لأكمل من دونك لتجدني أعاود أدراجي إليك ...

 كم حاولت أن أتجاهلك لأكمل من دونك

لتجدني أعاود أدراجي إليك ...

إلى عينيك ، إلى كل ما فيك

فكم شهي هو الحب حينما يتلبسنا

ويسقط بداخلنا لحناً يسكنه إيقاع مجنون

لتقيم الأرض احتفالاً لأجل حضورنا

وتمطر السماء خيراً لجنوننا

ويعلن خبر حُبنا للأشجار والبحار والطيور

 

جنون مؤجل وقبلة حُبٍ تود أن تتفجر

ومشاعراً ما عادت تقبل أن تتجمد  

فبقربك يصبح للحب قيمة

وبقربي منك تصبح لنبضات قلبك معنى ..

فلا تسمح لوجودنا أن يزول

إبقَ طويلاً وحدث عيناي عما لم تره قبل رؤياك

عن طفولتك عن دموعك التي لم يرها سواك

عن مشاعرك التي لم تخرجها

من قفص الكبت حتى الآن ...

عد قليلًا لأتأمل عيناك

ولا تنسى موعدنا الذي سيخبىء

خلفه آلاف الحكايا والكثير من التفاصيل

التي يصعب قولها بقليل من الحروف🍁



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات





مجلة اضواء على الانستجرام تابعونا