القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

رواية حارسي الشخصي .. كاملة

 


رواية حارسي الشخصي .. كاملة 

في طريق صحراوي

= ايوة ياباشا اهي العربيه قدامي والبنت لوحدها

مجهول : تمام في الوقت المناسب اقتلها مش عايزها عايشه انت فاهم

= تمام

وسابقها بالعربيه

هيام باستغراب وقفت فجاه 

وبصوت عالي انت مجنون 

= طلع سكينه وكان مرجعها ورء ضهرو

اي بس ياجميل مين زعلك

وقبل ميقتلها كانت ايد ماسكها

هيام بصت عليه 

شخص طويل وكان لابس نضارة وبدله سودء

خالد : العسل بنحلي بيه بعد الاكل وانا لسه ماكلتش ولوء دراعو وفضل يضربو لغايه لما فقد الوعي

ورماها ببرود علي الارض

هيام : انت مين انت كمان

خالد : اركبي عربيتك وارجعي علي البيت والغي المشوار ده

هيام : قول لنفسك معلش وفتحت باب العربيه

خالد : يااربي انا عارف انها شغلانه زفت علي دماغي

بصي ياانسه انا بتكلم معاكي بهدوء بعد اذنك ارجعي علي البيت 

هيام : الشفاف مبيتشاف 

سلام ياحشري وشكرا علي ال عملتو بس قبل متركب

خالد : انا اسف وطلع حقنه وحقنها بيها علي كتفها

وفقدت الوعي

وبعد ساعه

هيام : اه دماغي انا فين

محمد : انتي في بيتك ياحبيبتي عامله اي دلوقتي

والباب خبط

محمد : ادخل

خالد : استاذ محمد انا هستنا تحت اي اوامر تاني

هيام بعصبيه وقامت وقفت علي السرير هو انت ياعديم الاحساس يامهزق

خالد : انا كنت بشوف شغلي حضرتك

هيام : شغل شغل اي ده اطلع بره بيتي انت بتعمل اي هنا اصلا

محمد : بنت عيب كده

هيام : يابابا انت متعرفوش ان البنادم ده

محمد قطع كلامها هوال حماكي من الناس ال كانو هيقتلوكي

هيام :يابابا لا ده بسببو انا اغماء عليا

خالد : عشان انتي عنيده مكنش هنيفع اسكتك غير كده

هيام :وانت مين اصلا

خالد : الحارس تبع حضرتك

محمد : اي بتبصيلي كده ليه ايوة الحارس انا مش هضحي ببنتي الوحيدة انا هحافظ عليكي باي طريقه 

لغايه لما اعرف مين الناس ال بيهددوني دول

هيام : لا اكيد بتهزر

محمد :طيب ياخالد تقدر تشوف شغلك وتركب الكاميرات من النهارده اعتبر البيت بيتك

هيام بصدمه : بابا

محمد : اسكتي

هيام : بابا اسمعني

محمد : قولت اسكتي انتي هتفضلي مهمله في حياتك لو مش خايفه علي نفسك انا خايف عليكي ومش عايز اي اعتراض من النهارده خالد هو المسؤال عنك بره البيت وهيكون معاكي خطوة بخطوة ومفيش سهر ومفيش خروجات غير للجامعه وبس تمام كده

هيام بدموع : بابا انا مش طفله

محمد : مش كل حاجه تاخديها بعياط ده لمصلحتك قولت

وجالو تلفون ووقف علي الباب عشان يتكلم

هيام بصت لخالد بغيظ

خالد : انتي بصالي كده ليه ده شغلي علي فكره ولولا اصلا ان ابوكي شخص محترم واعرفو مكنتش وفقت علي اني اشتغل عندو عشان خاطرك لو هتفضلي تبصيلي بقرف كده كتير فده مش لمصلحتك

بكره تحضريلي ورقه فيها مواعيد اي حاجه تخصك تصبحي علي خير ياميته

هيام : بغيظ ميته انا يقول عليا كده يارب انت وعئلتك

لا حرام هما ملهمش ذنب يارب انت لوحدك

ومحضرتش الورقه ال طلبها ونامت

تاني يوم صحيت علي صوت المنبه ودخلت اتوضت وصلت ولبست عشان تروح الجامعه

محمد : مفيش صباح الخير

هيام : احلي صباح لاحلي بابا

محمد : شايفك نازله كده علي طول من غير فطار

هيام : عشان اتاخرت بس

محمد :ماشي هسمحك وهستناكي علي الغداء

هيام : امممممم وبعد تفكير طويل يااستاذ محمد وفقت اني اتغداء معاك

محمد : شكرا لكرم حضرتك

هيام :العفوا العفوا

محمد : امشي يابت انتي من هنا

هيام بضحكه : سلام

واول مفتحت باب الفيلا

خالد : صباح الخير 

هيام : انت اكيد مش هتيجي معايا الجامعه

خالد : لا انا خلصت دراسه

هيام : انت هتهزر

محمد : امال اسيبك تهزري لوحدك طبعا هاجي معاكي وهستناكي وهرقبك بطريقتي كمان لغايه لما اخلص من الشغلانه دي

هيام : بس انت مش هينفع تيجي كده بعربيتك دي وعربيه الناس ال هناك دي كده هتخلي الكل ياخد بالو مني  وال ميعرفنيش يعرفني انت شايف ان كده صح خليكم انتو وانا مش هتاخر وعد

خالد بصلها : حضرتك انا هتصرف ومتخفيش العربيه التانيه هتكون علي مسافه بنا بس هتكون موجوده عشان لو حصل حاجه وياستي لو سالو انا مين

هيام : هقولهم انك السواق 

يااااه من زمان نفسي في اللحظه دي انا موافقه يلا وفتحت باب العربيه وركبت

خالد : يارب ابعتلي الصبر بس

وركب خالدالعربيه

بعد اذن حضرتك يعني ممكن اعرف المكان فين

هيام : هو انا مقولتش

خالد : لا مقولتيش

هيام : نسيت 

سالم : اي يامحمد قاعد كده ليه وسرحان

محمد : مش عارف والله يااخويا قلقان علي بنتي 

سالم : هو اي ال حصل

محمد : كنت في الشركه وجالي تلفون وبيهددني انو هيقتل بنتي زي مقتل مراتي

سالم : وانت صدقتو

محمد : نفس التلفون ال جالي من كام سنه ومصدقتش برضو ولما روحت لقيت مراتي مدبوحه يبقا اصدق ولا لا

سالم : ازاي الشرطه ملقتش اي دليل

محمد: وكانو جن عمل عملتو واختفاء 

انا حتي مليش اعداء هتجنن والله يااخويا

سالم:متخفش مش انت جبتلها حراس 

محمد : وهو الموت لما هياجي هيغلب يعني

سالم : هتفضل بخير

محمد : يارب ياسالم اناعايش عشانها 

سالم : طيب المهم امك عازمانا النهارده

محمد : انا فعلا مروحتش عندها بقالي فتره هخلص شغلي واطلع اتعشاء معاها

سالم : ماشي هنستناك

همشي انا بقا عندي شغل كتير

محمد : ربنا معاك

خالد : اتفضلي انزلي وعرفيني بميعاد لما تخلصي

هيام : انت هتمشي

خالد : لا بس عشان اجهز العربيه وكده

هيام: ممكن طلب

خالد : اتفضلي

هيام :انا بشوف في التلفزيون الناس ال بتحرس وكده بيخلو الكل ياخد بالو انا مش عايزة حد يعرف حاجه عني 

خالد بابتسامه : حاضر

هيام : سلام

نجلاء : اووه هيام جات الجامعه اخيرنا

هيام ببرود ؛ اه جيت

نجلاء : كنتي فين بقا كل ده

هيام : وانتي مالك يانوجه

عن اذنك بقا عشان عندي محضرات اهم منك

وعدا اليوم واتصلت علي خالد 

خالد كان نايم في العربيه وصحي علي تلفونو وفهم انها خلصت

وكان موجود قبل متخرج من الجامعه

هيام ركبت العربيه بسرعه.

انت كنت نايم ولا اي

خالد : حاجه زي كده

هيام : يعني انا صحيتك

خالد : هتروحي

هيام : لا امسك الورقه دي فيها عنواين ناس ال بروح عندها احفظ بقا ماشي

خالد بضحكه : احفظ 

حاضر ياستي هحفظ

هنروح فين بقا من القايمه دي كلها

هيام : عند موحه

خالد : نعم

هيام : مكتوب عندك جدتي سماح 

يوووه احفظ بقا

خالد وقف العربيه : انا مش عارف انا شغال اي بالظبط

هيام : هفضل كده لغايه لما تزهق وتمشي بمزاجك

خالد : محسساني اني حبيت الشغل عندك 

وشغل العربيه

ووصل علي العنوان

هيام : اي ده مش هتطلع

خالد : روحي ربنا يسهلك

هيام : انت بتكلمني كده ليه

خالد قلع التضارة 

ولاول مرة تركز في عينو العسلي 

هيام : هو انت بتعاملني كده ليه

انا قصدي انك هتقعد في الشارع 

خالد : وانا شغلتي كده وهقعد في العربيه متخفيش اوي يعني

هيام : مش خايفه ياكش تاخد ضربه شمس من جوه العربيه ال انت فرحانه فيها دي

وطلعت علي شقه جدتها

واول مخبطت فتحت الباب مرات عمها سالم

قصدي الحربايه😅😅

ساميه : اهلا ببنت الغالي 

هيام : ازيك يامرات عمي

ساميه: كويسه تعالي جدتك بتسال عليكي من الصبح

هيام : مووووووحه

سماح : تعالي ياقلبي واخدتها بالحضن

وحشتيني اوي

هيام :وانتي كمان ياموحه

اميرة : يسلام هي بس ال وحشتك

هيام : عامله اي ياميرو 

اميرة : قال يعني انتي بتسالي

هيام : حقك عليا

سالم : اي يابنات هنقضيها رغي من اول اليوم

هيام : أصلها وحشتني اوي ياعمي

سالم : انا ابوها مش بشوفها جوزها خطفها مننا

هيام : اهم حاجه انها مبسوطه

هشام : طبعا مبسوطه عشان انا موجود

هيام: اي ده هشام كمان هنا

هشام : مفيش اي احترام يابت ده انا اكبر منك

هيام : بسنتين بس 

متعش الدور بقا 

هشام : انا مش عارف انتي طالعه لمضه لمين

هيام : فين امك يلا

هشام : اقسم بالله بيئه اوي انتي

امي في المطبخ بتحضرلك الاكل ال بتحبيها

هيام : هروح اسلم عليها ياعمتتتووووو

هشام : حد يتصل بابوها ياجي ياخدها صوتها صدعني

سالم : دي ميقدرش عليها غير العزيز القوي

ساميه : قادرة زي امها

سماح بغضب : قصدك اي ياساميه

ساميه: ولا حاجه ياحماتي

سماح بتتكلم وبصلها هروح اشوفهم لو محتجين حاجه في المطبخ

اميرة : استني ياتيته جايه معاكي

سماح :خليكي انتي اهتمي بنفسك شويه لو مش عشانك عشان ال في بطنك

اميرة ببتسامه : حاضر ياتيته

هيام في المطبخ ورغي مع عمتها : عارفه ياعمتو انتو وحشتوني اوي مش بتيجو ليه عندي

هي عشان امي ميته متجوش البيت

ندي : ياقلب عمتو متحسباش كده هو بس حكايه وقت مش موجود

هيام : عندك حق حتي انا وقتي بيضيع في الجامعه 

وكمان بابا جايبلي ناس تحميني بيحسسني اني طفله

سماح : ناس مين دول ياهيام

هيام بصت وراها معرفش والله ياموحه

سماح : طيب هو ابوكي فين

هيام : هو كلمني وقال انو طلع من الشركه 

سماح : اعمليلي قهوه ياندي

ندي : خليها بعد الاكل ياامي خلاص الاكل قرب يخلص

سماح : طيب

محمد : مساء الخير

ساميه : مساء النور يامحمد

سماح : ازيك ياابني

محمد : سلم عليها الحمد الله ياامي انتي عامله اي

سماح :بكون كويسه لما بشوفك

تعال عايزة اتكلم معاك

محمد : خير ياامي

سماح : خير ان شاء الله عقبال الاكل مخلص نكون احنا اتكلمنا 

وطلعت اوضتها ومحمد معاها

ساميه : هه اول موصل اخدتو يتكلمو مبتعرفش تستغنا عنو ابدا مش زيك

سالم : هقوم اولع سيجارة قبل مولع في نفسي

ساميه : ده ال انت شاطر فيه بس

محمد : خير ياامي

سماح : سمعت بنتك بتتكلم عن الحراس هو اي الموضوع

محمد : حقيقي انا معرفش انا بس جالي تلفون تهدديد ببنتي وانا خوفت عليها 

سماح : وجبتلها حراس يعني يخلو بالهم

محمد : مش بالظبط كده

انا هضرب عصفورين بحجر حمايه لبنتي ومراقبه للشخص ال بيهدد ده 

سماح : ازاي فهمني

محمد : هفهمك بصي ياست الكل

نكمل آل حلقه الجايه

الحلقه الثانيه

من رويه 

حارسي الشخصي

سماح : ازاي فهمني

محمد : هفهمك بصي ياست الكل

لما مراتي اتقلت ساعتها بلغت الشرطه ومن ساعتها وانا مش ساكت ولا الشرطه نسيت الموضوع قفلو المحضر لما عدا سنين ومعرفوش برضو يتصرفو وسجلو ضد مجهول

لكن لما جالي تهديد تاني بعد كل السنين دي روحت وبلغت في نفس المركز وبما اني ليا اصحاب هناك 

فقعدت معاهم وفكرنا وواحد فيهم اقترح عليا الحل ده هيبعت فرقه من عندو علي انهم شركه حراس بس هما في الاساس شرطه وبكده هيقدرو يرقبو بنتي ويوصلو للشخص ده وهما ليهم نظريه برضو 

والحمد الله قدرنا نمسك واحد منهم بس للاسف فجاه دخل في غيبوبه ازاي معرفش فعلا الموضوع فيه ان كل ال يهمني ان بنتي تبقا بخير

سماح : يعني الناس دول شرطه

محمد : ايوة ياامي بس محدش يعرف غيرك 

سماح : بس هيام تعرف 

محمد : ايوة بس انتو ال تعرفو حاجه زي دي 

 كل حاجه متخطط من بعيد ويارب نقدر نعرف مين الشخص ده

سالم. : خبط علي الباب وقطع كلامهم ودخل

هنفضل قاعدين هنا مش هنتغداء بقا

سماح : نزلين اهو ياابني يلا يامحمد

واتجمعو علي السفره واتعشوا في جو عائلي

 وفي ساعات

محمد : مش يلا بقا ياهيام

سماح : متخليكم شويه

هيام : نفسي والله ياموحه بس عندي جامعه بكره والمفروض انام شويه ولا تحبي اني اسقط

سماح : قال يعني بتزكري اوي انتي

هشام : دي بتكتب اسمها بالعافيه

هيام بصتلو بقرف ورخامه. : ملكش فيه انت ياحرف الاتش

هشام : والله انتي مشوفتي دقيقه تربيه

انا اسف والله ياخالو

محمد : لا عادي اعتبرني مش موجود

هيام : هههههههههههه احسن احسن يارب تفضل تغلط كده لغايه لما نقص لسانك

هشام : لا انا سكتلك كتير متزعليش بقا وقام يضربها وفضلت تجري منو 

ومن غير متاخد بالها وقعت علي رجلها

هيام : اااااه

هشام بخوف : حصلك اي

وكلهم قامو علي صوتها

محمد : مالك

هيام : مفيش حاجه رجلي بس  

محمد : وريني وفضل يضغط عليها وهيام بتحاول تقنعهم انها مش وجعها عكس ال جواها

هشام : انا اسف ياهيام 

هيام : انت ملكش ذنب انا ماخدش بالي 

محمد : طيب قادره تمشي عليها

هيام : ايوة يابابا انا كويسه هجيب شنطتي ونمشي

محمد. : اقعدي مع جدتك طيب النهارده

هيام : لالالا انا هروح معاك انا هعرف امشي 

هشام : انزل اوصلكم طيب

هيام : لا في سواق تحت

هشام : لما توصلي طمنيني

هيام : حاضر 

ونزلو وكانت بتحاول تلمس الارض بهدوء ومش حابه توضح لوالدها وجعها عشان ميفضلش قلقان عليها

خالد اول مشافهم جهز العربيه ولاحظ عليها ان في حاجه

خالد : علي البيت

محمد : ايوة

وفي نص المسافه

هيام : بابا تلفونك بيرن 

محمد : هو بيعمل اي معاكي اصلا

هيام : انت كالعاده كنت هتنساها

محمد : الو

.........

محمد : ازاي يعني ملف زي ده يختفي ده العميل هيجي بكره هنقولو اي الملف مش موجود

..........

محمد : طيب اقفل اقفل انا جاي اشوف الموضوع ده بنفسي ال يعتمد عليكم يغرق سلام

هيام : في اي يابابا

محمد : مفيش ياحبيبتي شغل متشغليش بالك انتي

خالد وصلني معلش علي الشركه وبعدين وصل هيام وخلي بالك فاهم خلي بالك

خالد : حاضر

ووصلو علي الشركه 

وفضلت هيام معاه في العربيه

ولاحظ علي وشها انها بتعيط 

خالد : انتي كويسه

هيام : كويسه 

خالد : طيب احنا وصلنا

هيام بصت علي البيت تصدق ماخدش بالي 

وجات تنزل من العربيه مجرد مضغطت علي رجلها مستحملتش ووقعت

خالد نزل بسرعه 

في اي

هيام بدموع : رجلي وجعاني اوي

خالد : طيب اسندي عليا نروح اي مستشفى

هيام : لالالا 

خالد : مش هينفع لازم تروحي انتي مش قادره تمشي يلا اسندي عليا

انا مش هقدر المسك واشيلك اسندي وحاولي تقومي 

هيام حولت تسند علي ايدو وركبت العربيه بس المرادي كانت في الكرسي ال جمبو

وفضلت تعيط من الوجع ال في رجلها 

ووالدها اتصل

هيام : مسحت دموعها وحولت تتكلم عادي 

اي يابابا

محمد : وصلتي يابنتي

هيام : اه قربنا نوصل الطريق بس وحش شويه

محمد :ماشي ياقلب بابا بطمن عليكي بس

هيام : طيب

وقفلت

خالد فضل بصصلها باستغراب ازاي دي كانت بتعيط اي القوء ال تخليها تقدر تخلي محدش يعرف اذا كانت بتعيط او لا 

خالد ركن العربيه هاتي ايدك 

هيام : مش قادره امشي

خالد : انزلي بس من العربيه وانا هتصرف

هيام : هقع 

خالد : متخفيش انا هسندك💜

هيام بصتلو بهدوء 

ونزلت من العربيه 

خالد : اقعدي هنا وانا مش هتاخر

ودخل المستشفى جاب كرسي بعجل

وقعدها عليها

هيام : حلوة اللعبه دي

خالد : عشان تعرفي مهراتي بس 

دكتور يادكتور

الدكتور : ايوة

خالد : محتاجك هنا بسرعه

الدكتور : خير ياانسه

هيام : انا وقعت علي رجلي وكنت كويسه بس دلوقتي مش قادره امشي عليها خالص

الدكتور : طيب تعالي معايا 

ودخل اوضه الكشف

وبداء يشوفها ويضغط عليها

وهيام مكنتش مستحمله الهواء

ومن غير قصد مسكت ايد خالد وفضلت تعيط

خالد كان فارد ايدو ومرضيش يضمها لايدها لانو مينفعش 

هي مش حلالو

اهدي تمام اهدي هتخف دلوقتي

الدكتور : هي اتلوت منك بس هكتبلك مرهم كويس ومسكن عشان الوجع يهدء ومتخفيش تقدري تمشي عليها عادي بس مش كتير الفتره دي

والف سلامه عليكي

خالد : متشكر يادكتور

الدكتور : العفوا يافندم

 خالد : هجيب الكرسي واجي متتحركيش

هيام : حاضر

وبعد ممشي

ازاي ده شرطي لا كلامو ولا هيئتو تقول انو شرطي بيكون باين برضو ده حاجه كده جنتل في نفسو وحنين اوي مع ان الشرطه طبعهم مختلف عن الاستاذ ده وبصراحه حليوه اوي

خالد : استاذة هيام يااستاذة

هيام : ها

خالد : لو حاسه نفسك تعبانه ممكن منمشيش

هيام : لا انا كويسه

وطلع بيها خالد من المستشفى

ووصلها علي البيت

خالد : انا هفضل هنا في العربيه لغايه لما ياجي استاذ محمد لو عوزتي حاجه كلميني

هيام : تقدر تمشي انا خلاص بقيت كويسه

خالد : لا مش هينفع يمكن تحتاجي حاجه او تتعبي تاني خليني هنا احسن

هيام ببتسامه : طيب علي راحتك

ودخلت الشقه

كانت فرحانه بوجودو وانو مسبهاش 

كانت بتحسبو اهتمام متعرفش ان ده شغلو

 محمد : انت لسه هنا ياابني

خالد : مكنش ينفع امشي ازاي وحضرتك مش موجود

محمد : انا مغلطش لما اخترتك انت بالذات كنت عارف انك قد المسؤاليه دي

خالد : ربنا يخليك

 بس ال انا مستغربو ان مفيش اي حاجه غريبه حصلت تخليني اشك في حد الامور هاديه جدا

محمد : انا برضو مستغرب

خالد : احنا لسه معانا دليل الراجل ال اتهجم عليها لسه في المستشفى اول ميفوق هنقدر نفهم مين بعتو وساعتها الموضوع هيكون اتحل

محمد : يارب ياابني 

خالد : انا همشي دلوقتي ورجلتي في  كل مكان متخفش

محمد : انا مطمن عشان عارف خالد كويس

خالد : ودي حاجه تفرحني يافندم تصبح على خير

محمد : وانت من اهل الخير ياابني

ومشي خالد ووصل بيتو

حبيبه :جبتلي الكنافه ال قولتلك عليها

خالد : اوووبس نسيت معلش 

حبيبه ببتسامه : عادي ولا يهمك يااخويا

خالد : اوعدك بكره هجيلك

حبيبه : وانا هستنا

مروة : مالك استلمتيه اول مدخل طيب استني يتشعاء الاول

حبيبه : هو انا عندي غيرو اطلب منو يعني

خالد : سيبيها ياامي دي تعمل ال هي عايزها

مروة : انا مالي هروح احضرلك الاكل

خالد : مش جعان 

مروة : ليه ياحبيبي

خالد : اكلت متاخر محتاج انام تصبحو علي. خير

حبيبه : وانت من اهلو 

مروة : يلا انتي كمان روحي نامي

حبيبه : هسمع المسلسل ده وانام 

مروة : ده ال انتي شاطرة فيه

هروح انا انام

حبيبه : ماشي ياحجه

هيام : يابنتي بابا مش هيوافق

اميرة : في التلفون مش انتي معاكي سواق يوصلك وميقولش لابوكي

هيام : هههههههههههه ده هو بيوصلو اقل حاجه مش هينفع اروح

اميرة بتفكير : اليوم هيبقا وحش من غيرك 

وبعد ثواني  وبضحكه

انا جاتلي فكره..............

هيام بضحكه : اشطا بكره اشوفك تصبحي علي خير

اميرة : وانتي من اهلو ياقلبي 

وقفلت مع هيام

سالم : ممكن ادخل

اميرة : تعال يابابا

سالم : سامع بتكلمي حد ومبسوطه اوي وانتي بتكلميه

اميرة : اه كنت بكلم هيام

سالم : والانبساط بقا ده كلو ليه

اميره : هحكيلك بس متقولش لعمي

سالم : احكي ياقلب بابا

وبعد محكتلو

هشام : ده انتو دماغ شياطين

اميرة : خضتني يازفت

هشام : ابليس عيب متقولش كده 

اميرة : بص يابابا

هشام : فين جوزك ياجي ياخدك انتي وابنك

اميرة حطت ايديها علي بطنها ملكش دعوه بابني

هشام : ياستي اتنيلي 

سالم : طيب مين هيروحو معاكم

اميرة : انا والشله

سالم : امممم طيب

هشام : هوصلك واسلم علي هيام وبعد كده امشي

اميرة : لا مهو انا اتفقت اننا هنتقابل ..... وبعد كده اكمل انا بعربيتي

 هشام : بس الطريق ده وحش

سالم: ليه

هشام : هادي كده

سالم : خلاص خليك مع اختك واستناهم وبعد كده ابقا امشي

هشام : خلاص اوك معنديش مانع

سالم : تمام

وجه تاني يوم 

وصحيت هيام بدري 

خالد : جاهزة

هيام : ايوة

وقبل ميشغل العربيه

هيام : يالهوي نسيت الكوفي جوه ممكن تقول لداده وهي هتجبهولك لو مش هتعبك يعني بس انت عارف رجلي

خالد بصلها : حاضر 

ونزل 

هيام : اخدت تلفونو وشالت الخط وحطتو في شنطتها بس من سرعتها وقع منها في العربيه وكمان شافت المسدس وقالت لنفسها كمان مسدس مالك بيه 

بابا مش عايز يقتنع ان مفيش حد هيقدر يقرب مني 

 مع انها عارفه انو لازم يكون نعاه المسدس بسبب شغلو ومع ذلك شالت الرصاص ال فيه 

خالد : اتفضلي 

هيام : متشكره جدا 

وشغل العربيه واتحرك وعرفتو انو يمشي من الطريق ده لانها هتعدي علي صحبتها

وبعد فترة

لاحظ خالد ان في عربيه وراهم من نص المسافه

هيام : بتبص وراك ليه كل شويه

خالد : لا مفيش وقبل ميخلص كلامو بدات العربيه تخبط فيهم وبدا صوت الرصاص في العربيه

هيام بخوف : اي ده

خالد : وطي راسك ومترفعوش 

خالد بيحاول يطلع مسدسو بس لاقها فاضي

وباستغراب اي ده ازاي

وبدا يزود سرعه وبعد عنهم شويه بس البنزين خلص منو 

خالد : هو في اي 

هيام بعياط : هما مين دول

خالد : متعيطيش ومش عايزك تخافي انتيوهنا مسؤاليتي احميكي وده ال هيحصل

والعربيه وقفت لان مبقاش فيها بنزين

خالد : انزلي بسرعه

واخدها ونزلو من العربيه وفضلو يجرو في منطقه غابات وشبه مقطوعه 

خالد طلع تلفونو 

ومكنش فيه شبكه بس في الاساس هو مكنش فيه خط

خالد  بعصبيه ياربي ياربي

هيام : بعياط

 انا اسفه

خالد : بتعتذرلي ليه انا هحميكي منهم

ولحقوهم الناس 

وحاول علي قد ميقدر انو يحميها من اي حاجه بس الوحده اوقات بتكون وحشه 

وحوطهم الناس

= اسمع ياصحبي احنا مش عايزين منك حاجه هاتلي الامورة دي وامشي

خالد وهو ماسك ايد هيام ومخليها وراه

انا وهي هنمشي سوء بمزاجك او غصب عنك 

= شاور لحد وكان هياخدها من خالد بس خالد مسك ايدو وكسرها 

وبداء يضرب فيهم وكل محد يقرب من هيام يلحقها اوي لغايه لما خلاص فقد الامل ومع ذلك بيحاول ينقذها 

وجات في كتفو رصاصه غدر 

هيام بصوت عالي: خااااالد

انتو مين عايزين مني اي خالد متسبنيش ونبي

= يابت اسكتي بقا

خالد قام وحضنها وكانو بيطمنها

واول مرة يحضنها 

هيام شدت علي ايديها وكانها بتكلمو وبتعرفو انها خايفه وانها السبب في ال هما فيها

= شكلك حابب اوي الامورة خلاص موتو سوء بقا ههههههه

ومسك عصايه وفضل يضربو بيها علي جسمو

خالد بقا ضعيف 

متخفيش ياهيام لغايه لما جات ضربه علي دماغو

وساتعها وقع علي الارض وبرضو كان متمسك بيها 

خالد اجري وانا هحاول

هيام : مش هسيبك تموت 

خالد مش هقدر ادافع اكتر من كده اجري زي مقولتلك انا لسه قادر اتنفس اسمعي كلامي

هيام بصتلو وشافت ملامحو قد اي بقت متغرقه بالدم 

وفعلا قدر يضغط علي نفسو ويحاول يقومهم ويليهم عن هيام ال بدات تجري عكسهم وجري وراها اتنين

وواحد ضرب خالد في جمبو برصاصه تانيه

ساعتها هو سلم امرو لله وبداء يفقد الوعي 

هيام فضلت تجري هي عارفه انها قربت توصل لاميرة وبتشجع نفسها علي الاقل عشان تنقذ خالد

اميرة : لمحتها من بعيد

اميرة : هشام بص كده

هشام اي ده 

ونزل من العربيه وجري ناحيتها

هيام : هشاااااااااااام

ومجرد ملمحو هشام عرفو ان المخطط فشل خصوصا ان خالد حاول يضيع الرصاص بتاعهم في الهواء

هشام جري عليها وحضنها

في اي

هيام : عايزين يقتلوني

هشام ؛هما مين وفين

هيام شاورت بس مكنش في حد

هشام : تعالي 

هيام بصوت مرتعش لالا خالد خالد هيموت 

هشام : طيب اهدي انا مش فاهم حاجه

هيام : بلغ بلغ الشرطه وتعال معا معا 

هشام : اهدي

هيام :تعال معايا

اميرة : في اي

هشام : خليكي في العربيه واقفلي الباب

اميرة :في اي فهمني طيب

هشام : بزعيق قولت ادخلي العربيه واقفلي الباب

واتصل علي الشرطه واداهم العنوان وطلب عربيه إسعاف

هيام : مش هنستناهم بقولك هيموت

هشام : مش هقدر اعرضك للخطر ونروح هناك تاني افرضي هما لسه هناك هخاطر بيكي انا بقا ساعتها وانا مش معايا حاجه ادافع بيه

اميرة : اهدي ياهيام

هيام بعياط : انا السبب انا السبب خالد ذنبو في رقبتي يارب يكون كويس والله مكنتش اعرف ال هيحصل

هشام: بطلي عياط بقا

هيام افتحلي الباب ده انا هروح لوحدي وانقذو

هشام : ممكن تسكتي الاسعاف قربت توصل 

وبعد فترة وصلو كلهم واخدتهم هيام علي المكان ولقتو بينزف جامد

ومجرد مشافت المنظر خافت لتكون مات وفقدت الوعي

نكمل الحلقه الجايه

تفتكرو مين ال عايز يخلص من محمد وبنتو 

توقعو انتو بقا

الرويه دي هتنزل 

يوم الجمعه والأربعاء

الساعه 9 باليل

الحلقه الثالثه 

من رويه حارسي الشخصي

للكاتبه #سحرربيع

وقفنا الحلقه ال فاتت لما رجعو لمكان خالد وكان مرمي علي الارض وهيام فقدت الوعي

#نكمل

 نقلوهم علي المستشفى

محمد قاعد علي كرسي جمب سرير هيام ال نايمه وماسك ايديها

هيام : خالد خالد انا اسفه

محمد : بنتي انتي كويسه ياحبيبه بابا

هيام فتحت عينها 

خالد حصلو حاجه يابابا

محمد : خالد كويس

هيام بعياط شبها الاطفال لا خالد مش كويس انا عايزه اشوفو انا السبب يابابا انا السبب

محمد حضنها : متقوليش كده خالد قوي وهيفوق ان شاء الله

مينا صديق خالد اول مسمع الخبر جري علي المستشفى

حبيبه :  بدموع صحبك بيموت يامينا 

مينا : متقوليش كده خالد مش هيسبني انا عارف كده

مروة : ابني فعلا مش هيسبني

هيام : ساندا علي والدها

هو لسه مفقش 

نانسي بصتلها بغيظ : كمان جايه تسالي عليه انتي السبب 

هيام : والله مكنت اعرف ان هيحصل كده انا حقيقي معرفش مين دول وعايزين مني انا وخالد اي

نانسي : نعم 

قولي كده تاني

انا اخويا ملوش علاقه بالناس دي 

الناس دي كانت تخصك انتي

وهو كان بيشوف شغلو

من زمان حظرتو من الزفت الشغل ده وبرضو مصمم يكمل فيه واخرتها اهو بين الحياء والموت

وال هما السبب واقفين علي رجلهم

منكم لله 

محمد بخوف علي بنتو : تعالي ارتاحي يابنتي دلوقتي

هيام : لا ثانيه انتي قصدك اي

نانسي : عايزه تفهميني انك متعرفيش اخويا شغال شرطي وانو دلوقتي

مينا بصوت عالي : نااااااانسي 

مروة : مش وقتو الكلام ده

نانسي مشيت وسابتهم

هيام : بصتلهم بدموع

محمد : تعالي طيب نروح البيت وبكره نتكلم

هيام : هو هو كان بيشوف شغلو 

هو قلي متخفيش انا هحميكي 

هه انا كمان السبب الاساسي في ال هو فيه 

وبدات تعيط بهستريه 

وفضلو يهدوها 

وبعد مهديت بدات تصلي وتدعي من ربنا انو ميحصلوش حاجه

وعدا اسبوع 

وخالد نايم 

وسط خوف لعائلتو انو يفضل نايم كده للابد 

كانت هيام علي طول معاه 

مش بتمشي غير باليل

وفي يوم 

راحت المستشفى 

مكنش فيه غير مروة

وعمال تقراء قران

هيام قعدت جنبها وفضلت ساكته

مروة : صدق الله العظيم ❤️

عامله اي يابنتي 

هيام : انتي ازاي كده

مروة : كده ازاي

قصدك هاديه

هيام : حاسه انك عايزة تعيطي بس بتقاومي

مروة : لو انا ضعفت مين هيقوي بناتي 

وغير كده ان عندي ثقه في ربنا انو هيرجعلي ابني بالسلامه 

هيام : ياريت يكون عندي ايمان زيك 

مروة : انا كل يوم ابني بيخرج بكون خايفه بطمن لما اسمع صوتو في البيت اخر اليوم

مينا : انا جبتلك اكل

اي ده معلش مكنتش اعرف انك هنا ياانسه

هيام : ولا يهمك 

مروة : هروح اطمن علي خالد

مينا : ماشي 

انتي بقا هيام

هيام : انت تعرفني

مينا : ده احنا معندناش غيرك

خالد بيحكي عنك ديما

هيام : بجد

هو الدكتور قال اي

مينا : الحمد الله في تحسن وهيبقا كويس 

هيام : يارب

مينا : متلوميش نفسك ده نصيبو

وزي مقولتلك خالد قوي 

مروة : مينا يامينا

مينا : في اي خالد كويس

مروة بعياط : خالد فاق وعمال يشاور عليا

مينا اول مسمع الكلمه دي جري عليه وكان شايفو من ازاز الاوضه لانو ممنوع يدخل

ونادو للدكتور وفحصو 

وطلعلهم

مينا : هو كويس صح

الدكتور : هو بيختبر محبتو عندكم قد اي

مينا : خليه يكلمني وانا اعرفو 

الدكتور : هو كويس والحمد الله فاق وصحتو تمام وممكن ننقلو بكره لاوضه

هيام : احمدك يارب

مروة : قولتلك صحبك هيقوم منها

وبعد يومين

اتنقل لاوضه عاديه وكان كويس وبيتكلم معاهم عادي وكان حابب يخرج

الغريب ان خلال اليومين دول هيام مرحتش تشوفو مع انو لما كان في غيبوبه كانت علي طول جمبو

بس هشام صمم ياخدها 

لانو عارف انها خايفه تواجهو

حبيبه : يلا بقا تعال معايا البيت عشان تجبلي الكنافه بالقشطه

مينا : ياشيخه منك لله 

محدش مدمر اخوكي وفلوسو غيرك

حبيبه : بص بيقول عليا اي

خالد : يعني هو كدب مهي دي حقيقي

حبيبه : يووووه والله امشي واسبكم

مينا : يلا في داهيه

نانسي: خلاص متعيطيش ابعدي عنهم وتعال نروح نظبط الشقه لاحلي اخ في الدنيا البيت وحش من غيرك اوي

خالد : متشليش هم خلاص جيالك اهو ياقلب اخوكي

وقبل ميخرجو

هشام : مساء الخير

نانسي بصت لهيام بطريقه وحشه 

يلا ياحبيبه 

وخرجو من الاوضه

خالد : اهلا استاذ هشام

هشام : حمد الله على السلامه يابطل

خالد : الله يسلمك

هشام بص علي هيام ال حاطه وشها في الارض وماسكه الورد

هشام احم احم 

وقرب من هيام وبصوت واطي

اتكلمي قولي اي حاجه متوقفيش صنم كده

هيام بصت لخالد وعينها كلها دموع 

حمد الله على سلمتك

خالد ببتسامه : الله يسلمك ياانسه هيام

هيام : اتفضل الورد

مينا اخدو منها 

هيام : يارب تكون كويس دلوقتي

خالد : كويس 

انتي حصلك حاجه

هيام بدموع : لا انا بخير 

ولتاني مرة حمد الله على السلامه 

عن اذنكم وخرجت بسرعه

هشام : ماشي ياعم خالد اكيد هشوفك تاني

خالد : ان شاء الله

يلا استاذن انا دلوقتي

خالد : ماشي ياهشام

مينا : هي بتعيط ليه

خالد : هي هيام كده عيوطه اوي 

مينا : وبعدين متنساش انها السبب في كل حاجه

خالد : هي فعلا السبب بس كفايه الندم ال شوفتو في عينيها

مينا قاعد علي الكرسي وبيشرب العصير ال هو مفروض بتاع خالد 

ومستريح اوي

خالد : بس عارف يامينا

ولما بص عليه وشافو كده

انت اي 

نوعك اي من البشر 

بقا انا متنيل مدمر والعصير ده بتاعي اصلا 

مينا : بدوقو افرض غلط عليك اخاطر بحياتك تاني

خالد : اه يارب 

عملت اي في حياتي انا يارب ساعدني واشفيني

مينا : اه يارب اشفيه عشان خاطر يرجع شغلو تاني انا تعبت لوحدي

خالد : لا اطلع بره

مينا : خلاص ياخالد

خالد : مهو ياتطلع انت يااطلع انا

مينا : بما انك مصمم اطلع انت

انا بقالي يومين منمتش وانت واخد السرير كلو

خالد : ونعمه الصحاب

وطلع خالد من المستشفى

مينا فضل معاه

خالد في البيت

تسلملي ياصحبي

مينا : لا عادي مانا اكيد هتصاب في يوم ابقا تعال بقا

خالد : واطي ياعماد 

مروة : الاكل جه

خالد : لا والله ياامي مش قادر اكل

مروة : لا طبعا لازم تاكل انت بقالك فتره ماكلتش من اكلي يرضيك

خالد ببتسامه : لا ميرضنيش ياحجه

مينا : هاتي معلقه ياحبيبه

خالد : ليه مهو في معلقه

مينا : دي واحده

خالد : مانا مش هاكل باتنين يعني

مينا : لا انت حر تاكل باتنين تاكل بايدك انا مالي

خالد : انت عايز معلقه تاني ليا

مينا : عشاني 

خالد : انت ناوي تاكل معايا

مينا : يعني اسيبك تاكل لوحدك

خالد : لا ازاي 

تقرفني حتي في اكلي

حبيبه : اتفضل المعلقه 

مينا اخد الصنيه علي رجلو 

وبدء ياكل هو

وبعدين بص علي خالد

في اي 

خالد : لا لا متاخدش في بالك عجبك الاكل

مينا : تحفه انا بحب الاكل ده اساسا

خالد : طيب بعد اذنك يعني ممكن ادوق

مينا : لازم

خالد : لو مش هضايق معدت حضرتك يعني

مينا : لا عادي دوق وهات تاني

خالد : اطلع بره يلا 

اخلص انت لسه هتبصلي ده اي الصحبيه دي 

مينا : ماشي ماشي خد الاكل اهو سديت نفسي 

هسبهالك وامشي ياخالد ياابن ام خالد

مروة : مالو ده

خالد : سيبك منو ده عبيط من زمان

مروة : يلا ياحبيبي طيب كل عشان البرشام

مينا قبل مينزل 

بقولك يانانسي

نانسي : نعم

مينا : رقمي مع خالد 

لو عوزتو اي حاجه اطلبي مني انا ومتشليش هم اي حاجه انا وخالد واحد انتو اخواتي 

نانسي ببتسامه : تسلم يامنيا وانا عارف كل ده بس الحمد الله كل حاجه تمام واهو خالد معانا ودي اهم حاجه

مينا : ماشي ياستي وزي مقولتلك انا موجود تصبحو علي خير

في بيت محمد

محمد : سمعت ان خالد طلع من المستشفى

هيام : بجد يابابا

محمد: ايوة

هيام : طيب هو كويس

محمد : لو مكنش كويس مكنش طلع ولا اي 

هيام : عندك حق طيب الحمد الله انو كويس

وبعد اسبوع

هيام فتحت باب الشقه وشافت خالد قاعد علي العربيه ومستنيها

اول مشافتو فرحت بوجود

هيام : انت بجد

خالد : ايوة انا جيت عشان اقرفك

هيام: انا بجد مبسوطه اني شوفتك توقعت انك هتسبني

خالد : لا متخفيش مش هسيبك هنتاخر علي الجامعه 

هيام : مش مهم الجامعه 

قصدي ايوة فعلا 

وركبت في الكرسي ال جنبو 

عكس الاول 

وفضلو الطريق كلو يتكلمو وكانهن اصحاب من زمان 

حقيقي الصدف بتكون حلوه ❤️

خالد : متتاخريش عليا خلصي واطلعي علي طول

هيام بصوت عالي وابتسامه حاااضر

وحضرت محاضرتها

ويومها كان حلو عشان بداء بخالد

نجلاء : بسخريه سرحانه في اي بس

هيام : وهسرح في اي يعني

مصطفي : احنا ال بنسال

هيام : معنديش اجابه 

مصطفي : امممممم 

هيام جات تقوم 

من غير قصد خبطت في حد والعصير بقا علي هدومها

نجلاء : اوبس مش تخلي بالك كده بوظت هدوم السنيوريتا

مصطفي : بتعرفي تغسلي ولا مامتك هتغسلهم

نجلاء : بس ياصاصا انت نسيت اصلا هيام مامتها 

متوفيه

هيام بصتلهم بزعل

مصطفي: اوووه قصدك وحيده يعني ولا اخ ولا ام ولا حتي اخت وحيده صح عادي متز 

وقبل ميكمل كلامو

  صوت جالو 

= هي مين دي الوحيده ياروح امك

نكمل ❤️




الحلقه الرابعه

من رويه حارسي الشخصي

للكاتبه #سحرربيع


خالد : هي مين الوحيده ياروح امك

مصطفي : وانت مالك انت

خالد : بهدوء مالي امممم وقلع الساعه من ايدو

امسكي دي بس عشان غاليه وخسارة تتكسر عليه

هيام مسكت ايدو : خالد لا

خالد : متخفيش خدي الجاكت كمان عشان لسه مكوي الصبح


كنت بتقول اي بقا

مصطفي : كنت بقول

وملحقش يكمل الكلمه وكان خالد ماسكو من رقبتو ونازل فيه ضرب

لغايه لما امن الجامعه والطلاب بعدوهم عن بعض

مصطفي : والله مهسيبك

خالد بعصبيه : اتلم ياض

فين مدير الزفته دي

هيام بدموع : خلاص ونبي ياخالد

خالد : متخفيش قولت

وراح لمكتب المدير

المدير كان وصلو خبر بالحصل وطلبهم في مكتبو

المدير : انت كمان مش من الجامعه وجاي تعمل خناقه اي بقينا بلطجه

المدير : البلطجه دول ال بيدرسو عندك ال مفروض رجاله بس هنقول اي بقا لا مدير ولا طلاب

المدير : احترم نفسك يااستاذ

مين ده ياهيام

متردي

خالد : كلمني انا مش مالي عينك انا ولا اي

وطلع بطاقتو

المدير : بهدوء عكس الاول حضرتك طيب جاي ليه او احكيلي ال حصل

خالد بصلو بقرف ورفع كم القميص وقعد بتكبر علي الكرسي ال حصل ان الحيوان ده ..............

المدير : حصل الكلام ده يامصطفي

مصطفي بخوف : ده كداب

خالد : متخلنيش اقوملك والله ابيتك النهارده في السجن علي تهجمك لخطيبتي

مصطفي بصدمه : اي خطيبتك

هيام بصتلو ببتسامه وصدمه علي جراتو

المدير : انا بعتذر يااستاذ خالد

خالد : مش هيكفي اعتذارك

الحيوان ده يعتذرلها

المدير : اعتذر يابيه

مصطفي : حضرتك انا معملمتش حاجه

المدير : قولت اعتذر

مصطفي : انا اسف ياهيام

خالد :اعتذارك مرفوض

ومسك هيام من ايديها وطلع من المكتب واخدت حجتها وركبو العربيه

نجلاء : بقا هيام تتخطب للقمر ده لا وكمان ولا قالت ولا باين عليها

مصطفي : متجبيش سيرتو عشان متغاظ منو وربنا مهسيبو


خالد سايق العربيه وبالصدفة بص علي هيام

وشاف في عنيها الدموع ومرسومه الضحكه في نفس الوقت

خالد : انا مش فاهمك بصراحه هتعيطي ولا تضحكي طيب

هيام : بصراحه الاتنين

هعيط علي الكلام ال سمعتو

وفرحانه انك كنت جمبي

خالد : انا قولتلك هفضل جمبك

وحب انو يغير الكلام

فين الساعه ياحرميه

هيام : اه صح

وطلعتها من الشنطه

هات ايدك

هيام : اي ده كف ايدك متعور

خالد : بسيطه

هيام : بسيطه ازاي لا طبعا

اتفضل نروح مستشفي

خالد : اروح مستشفي عشان دي طيب والله لو حد شافني من صحابي هناك ليموت علي نفسو من الضحك

هيام : طيب صيدليه يشوفلك الجرح ده عشان خاطري ياخالد

خالد :حاضر❤️

هيام : بس اي بقا جرائتك وانت بتقول خطيبتي

خالد : حسيت ان الواد عينو بطلع نار ومش هيسكت فقولت اسكتو بالطريقه دي عشان يخاف مني وميجيش جمبك تاني ولا حتي يزعلك

هيام : انا مش عارفه انت حارس ولا شرطه ولا صحبي ال بيخاف عليا

خالد : بصو هما التلاته لازم يخافو عليكي عشان ده اساس الشغل

انما ال حصل النهارده مش شغلي ده واجبي كصديق

ولا انتي مش عايزه نكون اصحاب

هيام : لا طبعا انا مبسوطه بوجودك حاسه بالامان فعلا

خالد : وصلنا اهي صيدليه شكلها حلو

هيام :طيب خليك هنا هنزل اجبلك حاجه تساعدك

خالد : لا والله ده علي اساس انك مع سوسن مثلا

اقعدي مكانك هتنيل انزل انا اقفلي الباب ومتخرجيش

فاهمه

هيام : حاضر

وبعد منزل

رجعلها تاني

لا مش مطمن عليكي كده تعالي يلا معايا

هيام ببتسامه : حاضر

ودخلو الصيدليه

وعالج جرح ايدو

وخرجو

وبدل مبقا بيحميها عشان شغلو بقا بيحميها عشان بيحبها


يعتبر لما يروح البيت بيتكلمو علي السوشيال اليوم كلو مع بعض


خالد : علي فكره شعرك حلو

هيام : بس حابه اغير الاستايل شويه

خالد : انا برضو بقول كده عارفه هيبقا احلي لو اتحجبتي

هيام : اتحجب

انا

خالد : ليه لا

هيام : مش عارفه بس انا كده حلوه

خالد : وهتبقي احلي بالحجاب علي فكره بس برضو فكري في كلامي ولو لبستيها البسيه عشان انتي مقتنعه بيها مش عشان حد اتفقنا

هيام : حاضر

هتيجي معايا بكره الفرح

خالد : للاسف انا معاكي في اي مكان بس عشان نبقا متفقين مش هنتاخر انا بحب انام بدري

هيام : هههههههههههه حاضر ياحضره الضابط تحت امرك يافندم

خالد : يلا نامي دلوقتي تصبحي علي حاجه حلوة شبهك 💜

هيام : وانت من اهلو


نانسي دخلت الاوضه وشافتو وهو ماسك الفون وبيضحك

ممكن ادخل

خالد : مانتي دخلتي خلاص

نانسي : ممكت اعرف اي ال بيضحكك اوي كده

خالد : شوفت حاجه علي النت وعجبتني بس

نانسي : اممممم طيب هروح انام

خالد : اقفلي الباب معاكي ياهيام

نانسي بصدمه : ياااي

لا انا ارجعلك بقا

خالد : هههههههه معلش حقك عليا

نانسي : انت غلط في اسمي

خالد : مش قصدي والله بس عشان لسه قافل مع هيام

نانسي : عشان كده كنت مبسوط اعترف بقا

خالد : يابت الايه

ديما كده توقعيني

نانسي : عشان اختك ال فهماك

بتحبها

خالد : بصراحه هي حلوة

روحها حلوة وغلبانه

وبنت ناس

وتشيل اسمي

اه بحبها ❤️

نانسي : طيب وهي

خالد : حاسس ان في قبول بس مش متاكد لما اتاكد هروح اخطبها

نانسي : انت مخطط كمان

خالد : هو انا كده غلط

نانسي : لا ياحبيبي

مكان متلاقي ضحكتك ابني فيه بيت

وانا شايفك مبسوط معاها

ربنا يسعدك

هو صح فين مينا

خالد : افتكري حاجه حلوة بقا

عندو شغل وسافر شويه

نانسي : عشان كده الدنيا هاديه

خالد : فعلا

روحي نامي يلا

نانسي

نانسي : نعم

خالد : مش عايز حد يعرف حاجه

نانسي : عيب عليك


تاني يوم

محمد : اي ياحبيبتي عامله ازعاج ليه

هيام : يابابا عندي فرح

محمد : فرحك يعني وانا معرفش ولا اي

هيام : انت هتهزر يابابا

محمد : اعملك اي طيب مانتي قالبه البيت

هيام : المانكير بتاعي بدور عليه

محمد : هو مفيش غيرو يعني

هيام : لا في بس ده ال هيليق علي الفستان


اميرة : انا جيت

هيام : ميرووو

وحشتيني يابارده

اميرة حضنتها وانتي اكتر

ازيك ياعمي

محمد : الحمد الله يابنتي

هسبكم انا بقا

ابقي دوري معاها بقا ياميرو

اميرة : علي اي

هيام : تعالي انا هحكيلك

واخدتها وبهدلتها عشان تخترلها فستان

اميرة : والله ده جميل

هيام : لا ضهري كلو باين

اميرة : مانتي بتلبسي كده اي الجديد

هيام : لا هبطل

وبالصدفه لمحت فستان كانت شايلها

اميرة : اي ده

هيام : اي رايك

كان فستان موف وفي نجوم خفيفه وربع كم

ضيق من الوسط واسع من تحت

اميرة : اول مرة اشوفو عندك

هيام : الظاهر انو جه في وقتو هروح اجربو

ولبستو

ورفعت شعرها علي هيئه كعكه وتاج بسيط وميكب هادي

وهيلز كان عالي

كانت شبه الاميرات

اميرة : يجنن بجد جميل اوي

كل ده عشان الفرح

هيام بتوتر : ايوة طبعا مش صحبتنا

وبعتلها خالد رساله انو وصل ومستنيها

هيام بتوتر : خالد جه خالد جه

اميرة : طيب واي يعني ميجي اي التوتر ده

هيام : لا مش قصدي بس مش عايزة اتاخر عليه

مش هتيجي معانا

اميرة بخبث : لا انا هروح مع جوزي انا بس كنت جايه اساعدك يلا انزلي وانا هظبطلك الاوضه ال بهدلتيها دي وااكلم احمد ياجي ياخدني

هيام : طيب انا نازله باي

اميره : خلي بالك من نفسك

هيام :حاضر

ونزلت

ولمحها خالد وببتسامه

هي هيام فين

هيام بضحكه : نازله بعدي

خالد : قمر اوي😍

هيام احم 😊 هنتاخر

خالد : علي اي

هيام :خالد

خالد : انتي حاطه ميكب مش لازم خدودك تحمر زياده يلا اطلعي طيب عشان ماخركيش اكتر من كده

وشغلها اغنيه

خليني معاك🧡🧡🧡

ووصلو الفرح كان بعيد عنها بس عينو عليها

يعتبر كل الشياكه ال كانت فيه كانت عشانو مش عشان الفرح الحب لو مكنش بلهفه ميبقاش حب❤️

وطلعت من الفرح بدري كانت حابه تتكلم معاه هو وبس


خالد : اي هنمشي

هيام : اه كفايه كده

انا مبحبش اواي الافراح

خالد : ولا انا طيب تمام اتفضلي

في العربيه

خالد : مطلعتيش بعريس من الفرح

هيام : لا لسه بكره هيبان

خالد : بس انتي خطفتي قلوب الناس النهارده

وفي سرو

اول واحد خطفتي قلبي انا❤️


هيام : تلفونك بيرن

خالد : الو

..........

خالد : مش سمعك كويس

...........

خالد : ياامي مانا قولتلك هتاخر النهارده

.......

خالد : يعني اي طبختي الاكل ال بحبو حاضر لما اخلص هاجي والله اكل

..........

خالد : محمد رسول الله ياحبيبتي


هيام : مامتك

خالد : ايوة

عامله الاكل ال بحبو وبتحسبني هتعشاء معاهم

هيام: اممممم طيب

وبعد دقيقتين

هو انا ينفع اعزم نفسي عندكم

خالد : والله هبقا مبسوط بسندريلا ال هتشرف بيتنا

هيام : هكلم بابا اعرفو

خالد : قشطه


وطلعو علي بيت خالد وخبط علي البيت

نانسي : خالد جه ياماما

خالد : مش لوحدي معايا ضيفه

حبيبه: جبت كنافه بالقشطه

خالد : بقول معايا ضيفه

حبيبه : الكنافه صح

خالد : بصلها بغيظ

مروة : اهلا بضيوفك ياابني

خالد : تعالي ياهيام

كلهم بصو لبعض

هيام : مساء الخير

معلش لو جيت كده من غير معرفكم

مروة : منورة بتنا ياحبيبتي

تعالي اتفضلي وحضنتها

خالد : اعرفك نانسي وحبيبه اختي الصغيرة ودي ست الكل

هيام : عموما لما انت كنت في غيبوبه انا عرفتهم بس لقانا مكنش لطيف خالص

نانسي : بعتذر علي كلامي

هيام : انا لو مكانك كنت هعمل اكتر من كده

مروة:نسبنا بقا من ال فات وتعالي يابنتي نورتي بتنا والله

انا هروح احضرلكم العشاء اكيد جعانين

خالد : انا علي اخري بصراحه


ساميه : هو انت هتفضل كده كتير

سالم : اعمل اي يعني

ساميه : انزل الشركه مع اخوك ال هياخدها منك قريب

سالم : يووووه انتي قرفتيني ده انتي انسانه غريبه والله

ممكن بقا ملكيش دعوة بيا انا واخويا ممكن يعني

ساميه : رايح فين

سالم. مخنوق من البيت عايز اشم هوء هتخنق اي ممنوع كمان

ساميه: ماشي ياسالم ماشي


مروة : يلا الاكل

خالد : اتفضلي

حبيبه : بس شكلو حلو الفستان ده

هيام : كان عندي فرح

خالد : هي هيام علي طول قمر

هيام : هعتبر دي معاكسه

خالد : انا عن نفسي موافق

هيام : هههههههه

وقطعت كلامها اي ده ملوخيه

خالد باستغراب اي الفرحه دي كلها

هيام : انا بحبها اوي ماما زمان كانت بتعملهالي زمان بقا

خالد بسرعه قبل متزعل

اذا كان كده يبقا خدي طبقي كمان

هيام : ههههههههه مش للدرجاتي ياخالد

وكانت بتاكل بفرحه انها وسط ناس شبهم كده

وبعد مخلصو الاكل

حبيبه : في اي

هيام : عايزه اغسل ايدي

حبيبه : تعالي معايا


مروة : رايح فين

خالد : هنزل اشتري شويه حلويات كده ارحب بالضيفه

نانسي : شكلها مش هتبقا ضيفه تاني

خالد : اتلمي يانانسي

نانسي : اصلا ماما عارفه من قبلي

خالد : ماما

مروة : انا عارفه ابني كويس اعرفو امتا مبسوط وامتا زعلان

وانت من ساعت مدخلت حياتك وانت مبسوط مبتشوفش شكلك بيكون عامل ازاي وانت بتحكي عنها او حتي ياجي اسمها مهو انا مش عبيطه

خالد : يعني اتكل علي الله

مروة : قولي عشان اتكل علي الله معاك

خالد : والله انتي احسن ام في العالم

انزل اجيب شيكولاته طيب ولا شربات

نانسي : هات اي حاجه

خالد : مش هتاخر


وبعد منزل

هيام : اي ده خالد فين

مروة : جايه ياحبيبتي تعالي اقعدي انتي خايفه مننا ولا اي

هيام :لاوالله ياطنط

مش عايزه بس اكون تقيله عليكم

مروة : ياريت كل الناس زيك يابنتي

حبيبه : استني اوريكي صورة الطفوله

نانسي : خالد هيقتلك

حبيبه : انا مش بخاف

وجابت البوم الصور

وكانو بيتفرجو عليه


خالد :

انا جيت ياامي

اي ده

حبيبه : خالد انت جيت بدري ليه

خالد : عشان اتفرج معاكم

هيام : شكلك عسل وانت صغير

هههههههههههه

حبيبه : انا مليش دعوه

خالد : في كنافه بالقشطه ياماما ارميها

حبيبه : لااااااااا ونبي اسفه سمحني

خالد : ارميها ياامي

حبيبه : قوليلو ياهيام

هيام : اي يابني انت بتعذب إخواتك

خالد : بس بدل معذبك معاهم

هيام : ولا تعرف تعمل حاجه

خالد : امي في مشبك ارميها برضو هو خساره فيكم حاجه

هيام : ههههههههه انت بتهددنا يعني

خالد : ايوة

هيام : اتفضلي البوم اهو يانانسي احنا نسينا ال شوفنها ممكن بقا ناخد حاجتنا

خالد : هفكر

هيام : خالد

خالد : من غير متزعقي طيب اتفضلو اهي

حبيبه : كنافه بالقشطه حبيبتي

هيام : مش عارفه ازاي بتحبيها

حبيبه : مش بتاكليها

هيام : بصراحه لا

حبيبه : دي تحفه

خالد : سيبك منها دي معاقه اساسا

هيام : بطل رخامه بقا

خالد : حاضر

هيام: طيب انا لازم امشي دلوقتي انبسط معاكم والله

مروة : خليكي شويه

هيام : هجيلك تاني

مروة : وانا عارفه كده

خالد : هوصلك

هيام : طيب

ونزلو في فرحه مبين قلوب الاتنين

ولما وصلو لفيلا هيام


محمد : اي الفرح كان حلو باين

هيام : اوي وبصراحه الاكل كان احلي

محمد : اه وسيبينا انا جعان

خالد : ازيك يافندم

محمد : الحمد الله ياخالد

هيام : هحكيلك بعدين يابابا هدخل انابقا سلام ياخالد

خالد : سلام

استاذ محمد كنت عايز حضرتك في موضوع

محمد : اي


خالد ساكت

محم


رواية حارسي الشخصي .. كاملة 

في طريق صحراوي

= ايوة ياباشا اهي العربيه قدامي والبنت لوحدها

مجهول : تمام في الوقت المناسب اقتلها مش عايزها عايشه انت فاهم

= تمام

وسابقها بالعربيه

هيام باستغراب وقفت فجاه 

وبصوت عالي انت مجنون 

= طلع سكينه وكان مرجعها ورء ضهرو

اي بس ياجميل مين زعلك

وقبل ميقتلها كانت ايد ماسكها

هيام بصت عليه 

شخص طويل وكان لابس نضارة وبدله سودء

خالد : العسل بنحلي بيه بعد الاكل وانا لسه ماكلتش ولوء دراعو وفضل يضربو لغايه لما فقد الوعي

ورماها ببرود علي الارض

هيام : انت مين انت كمان

خالد : اركبي عربيتك وارجعي علي البيت والغي المشوار ده

هيام : قول لنفسك معلش وفتحت باب العربيه

خالد : يااربي انا عارف انها شغلانه زفت علي دماغي

بصي ياانسه انا بتكلم معاكي بهدوء بعد اذنك ارجعي علي البيت 

هيام : الشفاف مبيتشاف 

سلام ياحشري وشكرا علي ال عملتو بس قبل متركب

خالد : انا اسف وطلع حقنه وحقنها بيها علي كتفها

وفقدت الوعي

وبعد ساعه

هيام : اه دماغي انا فين

محمد : انتي في بيتك ياحبيبتي عامله اي دلوقتي

والباب خبط

محمد : ادخل

خالد : استاذ محمد انا هستنا تحت اي اوامر تاني

هيام بعصبيه وقامت وقفت علي السرير هو انت ياعديم الاحساس يامهزق

خالد : انا كنت بشوف شغلي حضرتك

هيام : شغل شغل اي ده اطلع بره بيتي انت بتعمل اي هنا اصلا

محمد : بنت عيب كده

هيام : يابابا انت متعرفوش ان البنادم ده

محمد قطع كلامها هوال حماكي من الناس ال كانو هيقتلوكي

هيام :يابابا لا ده بسببو انا اغماء عليا

خالد : عشان انتي عنيده مكنش هنيفع اسكتك غير كده

هيام :وانت مين اصلا

خالد : الحارس تبع حضرتك

محمد : اي بتبصيلي كده ليه ايوة الحارس انا مش هضحي ببنتي الوحيدة انا هحافظ عليكي باي طريقه 

لغايه لما اعرف مين الناس ال بيهددوني دول

هيام : لا اكيد بتهزر

محمد :طيب ياخالد تقدر تشوف شغلك وتركب الكاميرات من النهارده اعتبر البيت بيتك

هيام بصدمه : بابا

محمد : اسكتي

هيام : بابا اسمعني

محمد : قولت اسكتي انتي هتفضلي مهمله في حياتك لو مش خايفه علي نفسك انا خايف عليكي ومش عايز اي اعتراض من النهارده خالد هو المسؤال عنك بره البيت وهيكون معاكي خطوة بخطوة ومفيش سهر ومفيش خروجات غير للجامعه وبس تمام كده

هيام بدموع : بابا انا مش طفله

محمد : مش كل حاجه تاخديها بعياط ده لمصلحتك قولت

وجالو تلفون ووقف علي الباب عشان يتكلم

هيام بصت لخالد بغيظ

خالد : انتي بصالي كده ليه ده شغلي علي فكره ولولا اصلا ان ابوكي شخص محترم واعرفو مكنتش وفقت علي اني اشتغل عندو عشان خاطرك لو هتفضلي تبصيلي بقرف كده كتير فده مش لمصلحتك

بكره تحضريلي ورقه فيها مواعيد اي حاجه تخصك تصبحي علي خير ياميته

هيام : بغيظ ميته انا يقول عليا كده يارب انت وعئلتك

لا حرام هما ملهمش ذنب يارب انت لوحدك

ومحضرتش الورقه ال طلبها ونامت

تاني يوم صحيت علي صوت المنبه ودخلت اتوضت وصلت ولبست عشان تروح الجامعه

محمد : مفيش صباح الخير

هيام : احلي صباح لاحلي بابا

محمد : شايفك نازله كده علي طول من غير فطار

هيام : عشان اتاخرت بس

محمد :ماشي هسمحك وهستناكي علي الغداء

هيام : امممممم وبعد تفكير طويل يااستاذ محمد وفقت اني اتغداء معاك

محمد : شكرا لكرم حضرتك

هيام :العفوا العفوا

محمد : امشي يابت انتي من هنا

هيام بضحكه : سلام

واول مفتحت باب الفيلا

خالد : صباح الخير 

هيام : انت اكيد مش هتيجي معايا الجامعه

خالد : لا انا خلصت دراسه

هيام : انت هتهزر

محمد : امال اسيبك تهزري لوحدك طبعا هاجي معاكي وهستناكي وهرقبك بطريقتي كمان لغايه لما اخلص من الشغلانه دي

هيام : بس انت مش هينفع تيجي كده بعربيتك دي وعربيه الناس ال هناك دي كده هتخلي الكل ياخد بالو مني  وال ميعرفنيش يعرفني انت شايف ان كده صح خليكم انتو وانا مش هتاخر وعد

خالد بصلها : حضرتك انا هتصرف ومتخفيش العربيه التانيه هتكون علي مسافه بنا بس هتكون موجوده عشان لو حصل حاجه وياستي لو سالو انا مين

هيام : هقولهم انك السواق 

يااااه من زمان نفسي في اللحظه دي انا موافقه يلا وفتحت باب العربيه وركبت

خالد : يارب ابعتلي الصبر بس

وركب خالدالعربيه

بعد اذن حضرتك يعني ممكن اعرف المكان فين

هيام : هو انا مقولتش

خالد : لا مقولتيش

هيام : نسيت 

سالم : اي يامحمد قاعد كده ليه وسرحان

محمد : مش عارف والله يااخويا قلقان علي بنتي 

سالم : هو اي ال حصل

محمد : كنت في الشركه وجالي تلفون وبيهددني انو هيقتل بنتي زي مقتل مراتي

سالم : وانت صدقتو

محمد : نفس التلفون ال جالي من كام سنه ومصدقتش برضو ولما روحت لقيت مراتي مدبوحه يبقا اصدق ولا لا

سالم : ازاي الشرطه ملقتش اي دليل

محمد: وكانو جن عمل عملتو واختفاء 

انا حتي مليش اعداء هتجنن والله يااخويا

سالم:متخفش مش انت جبتلها حراس 

محمد : وهو الموت لما هياجي هيغلب يعني

سالم : هتفضل بخير

محمد : يارب ياسالم اناعايش عشانها 

سالم : طيب المهم امك عازمانا النهارده

محمد : انا فعلا مروحتش عندها بقالي فتره هخلص شغلي واطلع اتعشاء معاها

سالم : ماشي هنستناك

همشي انا بقا عندي شغل كتير

محمد : ربنا معاك

خالد : اتفضلي انزلي وعرفيني بميعاد لما تخلصي

هيام : انت هتمشي

خالد : لا بس عشان اجهز العربيه وكده

هيام: ممكن طلب

خالد : اتفضلي

هيام :انا بشوف في التلفزيون الناس ال بتحرس وكده بيخلو الكل ياخد بالو انا مش عايزة حد يعرف حاجه عني 

خالد بابتسامه : حاضر

هيام : سلام

نجلاء : اووه هيام جات الجامعه اخيرنا

هيام ببرود ؛ اه جيت

نجلاء : كنتي فين بقا كل ده

هيام : وانتي مالك يانوجه

عن اذنك بقا عشان عندي محضرات اهم منك

وعدا اليوم واتصلت علي خالد 

خالد كان نايم في العربيه وصحي علي تلفونو وفهم انها خلصت

وكان موجود قبل متخرج من الجامعه

هيام ركبت العربيه بسرعه.

انت كنت نايم ولا اي

خالد : حاجه زي كده

هيام : يعني انا صحيتك

خالد : هتروحي

هيام : لا امسك الورقه دي فيها عنواين ناس ال بروح عندها احفظ بقا ماشي

خالد بضحكه : احفظ 

حاضر ياستي هحفظ

هنروح فين بقا من القايمه دي كلها

هيام : عند موحه

خالد : نعم

هيام : مكتوب عندك جدتي سماح 

يوووه احفظ بقا

خالد وقف العربيه : انا مش عارف انا شغال اي بالظبط

هيام : هفضل كده لغايه لما تزهق وتمشي بمزاجك

خالد : محسساني اني حبيت الشغل عندك 

وشغل العربيه

ووصل علي العنوان

هيام : اي ده مش هتطلع

خالد : روحي ربنا يسهلك

هيام : انت بتكلمني كده ليه

خالد قلع التضارة 

ولاول مرة تركز في عينو العسلي 

هيام : هو انت بتعاملني كده ليه

انا قصدي انك هتقعد في الشارع 

خالد : وانا شغلتي كده وهقعد في العربيه متخفيش اوي يعني

هيام : مش خايفه ياكش تاخد ضربه شمس من جوه العربيه ال انت فرحانه فيها دي

وطلعت علي شقه جدتها

واول مخبطت فتحت الباب مرات عمها سالم

قصدي الحربايه😅😅

ساميه : اهلا ببنت الغالي 

هيام : ازيك يامرات عمي

ساميه: كويسه تعالي جدتك بتسال عليكي من الصبح

هيام : مووووووحه

سماح : تعالي ياقلبي واخدتها بالحضن

وحشتيني اوي

هيام :وانتي كمان ياموحه

اميرة : يسلام هي بس ال وحشتك

هيام : عامله اي ياميرو 

اميرة : قال يعني انتي بتسالي

هيام : حقك عليا

سالم : اي يابنات هنقضيها رغي من اول اليوم

هيام : أصلها وحشتني اوي ياعمي

سالم : انا ابوها مش بشوفها جوزها خطفها مننا

هيام : اهم حاجه انها مبسوطه

هشام : طبعا مبسوطه عشان انا موجود

هيام: اي ده هشام كمان هنا

هشام : مفيش اي احترام يابت ده انا اكبر منك

هيام : بسنتين بس 

متعش الدور بقا 

هشام : انا مش عارف انتي طالعه لمضه لمين

هيام : فين امك يلا

هشام : اقسم بالله بيئه اوي انتي

امي في المطبخ بتحضرلك الاكل ال بتحبيها

هيام : هروح اسلم عليها ياعمتتتووووو

هشام : حد يتصل بابوها ياجي ياخدها صوتها صدعني

سالم : دي ميقدرش عليها غير العزيز القوي

ساميه : قادرة زي امها

سماح بغضب : قصدك اي ياساميه

ساميه: ولا حاجه ياحماتي

سماح بتتكلم وبصلها هروح اشوفهم لو محتجين حاجه في المطبخ

اميرة : استني ياتيته جايه معاكي

سماح :خليكي انتي اهتمي بنفسك شويه لو مش عشانك عشان ال في بطنك

اميرة ببتسامه : حاضر ياتيته

هيام في المطبخ ورغي مع عمتها : عارفه ياعمتو انتو وحشتوني اوي مش بتيجو ليه عندي

هي عشان امي ميته متجوش البيت

ندي : ياقلب عمتو متحسباش كده هو بس حكايه وقت مش موجود

هيام : عندك حق حتي انا وقتي بيضيع في الجامعه 

وكمان بابا جايبلي ناس تحميني بيحسسني اني طفله

سماح : ناس مين دول ياهيام

هيام بصت وراها معرفش والله ياموحه

سماح : طيب هو ابوكي فين

هيام : هو كلمني وقال انو طلع من الشركه 

سماح : اعمليلي قهوه ياندي

ندي : خليها بعد الاكل ياامي خلاص الاكل قرب يخلص

سماح : طيب

محمد : مساء الخير

ساميه : مساء النور يامحمد

سماح : ازيك ياابني

محمد : سلم عليها الحمد الله ياامي انتي عامله اي

سماح :بكون كويسه لما بشوفك

تعال عايزة اتكلم معاك

محمد : خير ياامي

سماح : خير ان شاء الله عقبال الاكل مخلص نكون احنا اتكلمنا 

وطلعت اوضتها ومحمد معاها

ساميه : هه اول موصل اخدتو يتكلمو مبتعرفش تستغنا عنو ابدا مش زيك

سالم : هقوم اولع سيجارة قبل مولع في نفسي

ساميه : ده ال انت شاطر فيه بس

محمد : خير ياامي

سماح : سمعت بنتك بتتكلم عن الحراس هو اي الموضوع

محمد : حقيقي انا معرفش انا بس جالي تلفون تهدديد ببنتي وانا خوفت عليها 

سماح : وجبتلها حراس يعني يخلو بالهم

محمد : مش بالظبط كده

انا هضرب عصفورين بحجر حمايه لبنتي ومراقبه للشخص ال بيهدد ده 

سماح : ازاي فهمني

محمد : هفهمك بصي ياست الكل

نكمل آل حلقه الجايه

الحلقه الثانيه

من رويه 

حارسي الشخصي

سماح : ازاي فهمني

محمد : هفهمك بصي ياست الكل

لما مراتي اتقلت ساعتها بلغت الشرطه ومن ساعتها وانا مش ساكت ولا الشرطه نسيت الموضوع قفلو المحضر لما عدا سنين ومعرفوش برضو يتصرفو وسجلو ضد مجهول

لكن لما جالي تهديد تاني بعد كل السنين دي روحت وبلغت في نفس المركز وبما اني ليا اصحاب هناك 

فقعدت معاهم وفكرنا وواحد فيهم اقترح عليا الحل ده هيبعت فرقه من عندو علي انهم شركه حراس بس هما في الاساس شرطه وبكده هيقدرو يرقبو بنتي ويوصلو للشخص ده وهما ليهم نظريه برضو 

والحمد الله قدرنا نمسك واحد منهم بس للاسف فجاه دخل في غيبوبه ازاي معرفش فعلا الموضوع فيه ان كل ال يهمني ان بنتي تبقا بخير

سماح : يعني الناس دول شرطه

محمد : ايوة ياامي بس محدش يعرف غيرك 

سماح : بس هيام تعرف 

محمد : ايوة بس انتو ال تعرفو حاجه زي دي 

 كل حاجه متخطط من بعيد ويارب نقدر نعرف مين الشخص ده

سالم. : خبط علي الباب وقطع كلامهم ودخل

هنفضل قاعدين هنا مش هنتغداء بقا

سماح : نزلين اهو ياابني يلا يامحمد

واتجمعو علي السفره واتعشوا في جو عائلي

 وفي ساعات

محمد : مش يلا بقا ياهيام

سماح : متخليكم شويه

هيام : نفسي والله ياموحه بس عندي جامعه بكره والمفروض انام شويه ولا تحبي اني اسقط

سماح : قال يعني بتزكري اوي انتي

هشام : دي بتكتب اسمها بالعافيه

هيام بصتلو بقرف ورخامه. : ملكش فيه انت ياحرف الاتش

هشام : والله انتي مشوفتي دقيقه تربيه

انا اسف والله ياخالو

محمد : لا عادي اعتبرني مش موجود

هيام : هههههههههههه احسن احسن يارب تفضل تغلط كده لغايه لما نقص لسانك

هشام : لا انا سكتلك كتير متزعليش بقا وقام يضربها وفضلت تجري منو 

ومن غير متاخد بالها وقعت علي رجلها

هيام : اااااه

هشام بخوف : حصلك اي

وكلهم قامو علي صوتها

محمد : مالك

هيام : مفيش حاجه رجلي بس  

محمد : وريني وفضل يضغط عليها وهيام بتحاول تقنعهم انها مش وجعها عكس ال جواها

هشام : انا اسف ياهيام 

هيام : انت ملكش ذنب انا ماخدش بالي 

محمد : طيب قادره تمشي عليها

هيام : ايوة يابابا انا كويسه هجيب شنطتي ونمشي

محمد. : اقعدي مع جدتك طيب النهارده

هيام : لالالا انا هروح معاك انا هعرف امشي 

هشام : انزل اوصلكم طيب

هيام : لا في سواق تحت

هشام : لما توصلي طمنيني

هيام : حاضر 

ونزلو وكانت بتحاول تلمس الارض بهدوء ومش حابه توضح لوالدها وجعها عشان ميفضلش قلقان عليها

خالد اول مشافهم جهز العربيه ولاحظ عليها ان في حاجه

خالد : علي البيت

محمد : ايوة

وفي نص المسافه

هيام : بابا تلفونك بيرن 

محمد : هو بيعمل اي معاكي اصلا

هيام : انت كالعاده كنت هتنساها

محمد : الو

.........

محمد : ازاي يعني ملف زي ده يختفي ده العميل هيجي بكره هنقولو اي الملف مش موجود

..........

محمد : طيب اقفل اقفل انا جاي اشوف الموضوع ده بنفسي ال يعتمد عليكم يغرق سلام

هيام : في اي يابابا

محمد : مفيش ياحبيبتي شغل متشغليش بالك انتي

خالد وصلني معلش علي الشركه وبعدين وصل هيام وخلي بالك فاهم خلي بالك

خالد : حاضر

ووصلو علي الشركه 

وفضلت هيام معاه في العربيه

ولاحظ علي وشها انها بتعيط 

خالد : انتي كويسه

هيام : كويسه 

خالد : طيب احنا وصلنا

هيام بصت علي البيت تصدق ماخدش بالي 

وجات تنزل من العربيه مجرد مضغطت علي رجلها مستحملتش ووقعت

خالد نزل بسرعه 

في اي

هيام بدموع : رجلي وجعاني اوي

خالد : طيب اسندي عليا نروح اي مستشفى

هيام : لالالا 

خالد : مش هينفع لازم تروحي انتي مش قادره تمشي يلا اسندي عليا

انا مش هقدر المسك واشيلك اسندي وحاولي تقومي 

هيام حولت تسند علي ايدو وركبت العربيه بس المرادي كانت في الكرسي ال جمبو

وفضلت تعيط من الوجع ال في رجلها 

ووالدها اتصل

هيام : مسحت دموعها وحولت تتكلم عادي 

اي يابابا

محمد : وصلتي يابنتي

هيام : اه قربنا نوصل الطريق بس وحش شويه

محمد :ماشي ياقلب بابا بطمن عليكي بس

هيام : طيب

وقفلت

خالد فضل بصصلها باستغراب ازاي دي كانت بتعيط اي القوء ال تخليها تقدر تخلي محدش يعرف اذا كانت بتعيط او لا 

خالد ركن العربيه هاتي ايدك 

هيام : مش قادره امشي

خالد : انزلي بس من العربيه وانا هتصرف

هيام : هقع 

خالد : متخفيش انا هسندك💜

هيام بصتلو بهدوء 

ونزلت من العربيه 

خالد : اقعدي هنا وانا مش هتاخر

ودخل المستشفى جاب كرسي بعجل

وقعدها عليها

هيام : حلوة اللعبه دي

خالد : عشان تعرفي مهراتي بس 

دكتور يادكتور

الدكتور : ايوة

خالد : محتاجك هنا بسرعه

الدكتور : خير ياانسه

هيام : انا وقعت علي رجلي وكنت كويسه بس دلوقتي مش قادره امشي عليها خالص

الدكتور : طيب تعالي معايا 

ودخل اوضه الكشف

وبداء يشوفها ويضغط عليها

وهيام مكنتش مستحمله الهواء

ومن غير قصد مسكت ايد خالد وفضلت تعيط

خالد كان فارد ايدو ومرضيش يضمها لايدها لانو مينفعش 

هي مش حلالو

اهدي تمام اهدي هتخف دلوقتي

الدكتور : هي اتلوت منك بس هكتبلك مرهم كويس ومسكن عشان الوجع يهدء ومتخفيش تقدري تمشي عليها عادي بس مش كتير الفتره دي

والف سلامه عليكي

خالد : متشكر يادكتور

الدكتور : العفوا يافندم

 خالد : هجيب الكرسي واجي متتحركيش

هيام : حاضر

وبعد ممشي

ازاي ده شرطي لا كلامو ولا هيئتو تقول انو شرطي بيكون باين برضو ده حاجه كده جنتل في نفسو وحنين اوي مع ان الشرطه طبعهم مختلف عن الاستاذ ده وبصراحه حليوه اوي

خالد : استاذة هيام يااستاذة

هيام : ها

خالد : لو حاسه نفسك تعبانه ممكن منمشيش

هيام : لا انا كويسه

وطلع بيها خالد من المستشفى

ووصلها علي البيت

خالد : انا هفضل هنا في العربيه لغايه لما ياجي استاذ محمد لو عوزتي حاجه كلميني

هيام : تقدر تمشي انا خلاص بقيت كويسه

خالد : لا مش هينفع يمكن تحتاجي حاجه او تتعبي تاني خليني هنا احسن

هيام ببتسامه : طيب علي راحتك

ودخلت الشقه

كانت فرحانه بوجودو وانو مسبهاش 

كانت بتحسبو اهتمام متعرفش ان ده شغلو

 محمد : انت لسه هنا ياابني

خالد : مكنش ينفع امشي ازاي وحضرتك مش موجود

محمد : انا مغلطش لما اخترتك انت بالذات كنت عارف انك قد المسؤاليه دي

خالد : ربنا يخليك

 بس ال انا مستغربو ان مفيش اي حاجه غريبه حصلت تخليني اشك في حد الامور هاديه جدا

محمد : انا برضو مستغرب

خالد : احنا لسه معانا دليل الراجل ال اتهجم عليها لسه في المستشفى اول ميفوق هنقدر نفهم مين بعتو وساعتها الموضوع هيكون اتحل

محمد : يارب ياابني 

خالد : انا همشي دلوقتي ورجلتي في  كل مكان متخفش

محمد : انا مطمن عشان عارف خالد كويس

خالد : ودي حاجه تفرحني يافندم تصبح على خير

محمد : وانت من اهل الخير ياابني

ومشي خالد ووصل بيتو

حبيبه :جبتلي الكنافه ال قولتلك عليها

خالد : اوووبس نسيت معلش 

حبيبه ببتسامه : عادي ولا يهمك يااخويا

خالد : اوعدك بكره هجيلك

حبيبه : وانا هستنا

مروة : مالك استلمتيه اول مدخل طيب استني يتشعاء الاول

حبيبه : هو انا عندي غيرو اطلب منو يعني

خالد : سيبيها ياامي دي تعمل ال هي عايزها

مروة : انا مالي هروح احضرلك الاكل

خالد : مش جعان 

مروة : ليه ياحبيبي

خالد : اكلت متاخر محتاج انام تصبحو علي. خير

حبيبه : وانت من اهلو 

مروة : يلا انتي كمان روحي نامي

حبيبه : هسمع المسلسل ده وانام 

مروة : ده ال انتي شاطرة فيه

هروح انا انام

حبيبه : ماشي ياحجه

هيام : يابنتي بابا مش هيوافق

اميرة : في التلفون مش انتي معاكي سواق يوصلك وميقولش لابوكي

هيام : هههههههههههه ده هو بيوصلو اقل حاجه مش هينفع اروح

اميرة بتفكير : اليوم هيبقا وحش من غيرك 

وبعد ثواني  وبضحكه

انا جاتلي فكره..............

هيام بضحكه : اشطا بكره اشوفك تصبحي علي خير

اميرة : وانتي من اهلو ياقلبي 

وقفلت مع هيام

سالم : ممكن ادخل

اميرة : تعال يابابا

سالم : سامع بتكلمي حد ومبسوطه اوي وانتي بتكلميه

اميرة : اه كنت بكلم هيام

سالم : والانبساط بقا ده كلو ليه

اميره : هحكيلك بس متقولش لعمي

سالم : احكي ياقلب بابا

وبعد محكتلو

هشام : ده انتو دماغ شياطين

اميرة : خضتني يازفت

هشام : ابليس عيب متقولش كده 

اميرة : بص يابابا

هشام : فين جوزك ياجي ياخدك انتي وابنك

اميرة حطت ايديها علي بطنها ملكش دعوه بابني

هشام : ياستي اتنيلي 

سالم : طيب مين هيروحو معاكم

اميرة : انا والشله

سالم : امممم طيب

هشام : هوصلك واسلم علي هيام وبعد كده امشي

اميرة : لا مهو انا اتفقت اننا هنتقابل ..... وبعد كده اكمل انا بعربيتي

 هشام : بس الطريق ده وحش

سالم: ليه

هشام : هادي كده

سالم : خلاص خليك مع اختك واستناهم وبعد كده ابقا امشي

هشام : خلاص اوك معنديش مانع

سالم : تمام

وجه تاني يوم 

وصحيت هيام بدري 

خالد : جاهزة

هيام : ايوة

وقبل ميشغل العربيه

هيام : يالهوي نسيت الكوفي جوه ممكن تقول لداده وهي هتجبهولك لو مش هتعبك يعني بس انت عارف رجلي

خالد بصلها : حاضر 

ونزل 

هيام : اخدت تلفونو وشالت الخط وحطتو في شنطتها بس من سرعتها وقع منها في العربيه وكمان شافت المسدس وقالت لنفسها كمان مسدس مالك بيه 

بابا مش عايز يقتنع ان مفيش حد هيقدر يقرب مني 

 مع انها عارفه انو لازم يكون نعاه المسدس بسبب شغلو ومع ذلك شالت الرصاص ال فيه 

خالد : اتفضلي 

هيام : متشكره جدا 

وشغل العربيه واتحرك وعرفتو انو يمشي من الطريق ده لانها هتعدي علي صحبتها

وبعد فترة

لاحظ خالد ان في عربيه وراهم من نص المسافه

هيام : بتبص وراك ليه كل شويه

خالد : لا مفيش وقبل ميخلص كلامو بدات العربيه تخبط فيهم وبدا صوت الرصاص في العربيه

هيام بخوف : اي ده

خالد : وطي راسك ومترفعوش 

خالد بيحاول يطلع مسدسو بس لاقها فاضي

وباستغراب اي ده ازاي

وبدا يزود سرعه وبعد عنهم شويه بس البنزين خلص منو 

خالد : هو في اي 

هيام بعياط : هما مين دول

خالد : متعيطيش ومش عايزك تخافي انتيوهنا مسؤاليتي احميكي وده ال هيحصل

والعربيه وقفت لان مبقاش فيها بنزين

خالد : انزلي بسرعه

واخدها ونزلو من العربيه وفضلو يجرو في منطقه غابات وشبه مقطوعه 

خالد طلع تلفونو 

ومكنش فيه شبكه بس في الاساس هو مكنش فيه خط

خالد  بعصبيه ياربي ياربي

هيام : بعياط

 انا اسفه

خالد : بتعتذرلي ليه انا هحميكي منهم

ولحقوهم الناس 

وحاول علي قد ميقدر انو يحميها من اي حاجه بس الوحده اوقات بتكون وحشه 

وحوطهم الناس

= اسمع ياصحبي احنا مش عايزين منك حاجه هاتلي الامورة دي وامشي

خالد وهو ماسك ايد هيام ومخليها وراه

انا وهي هنمشي سوء بمزاجك او غصب عنك 

= شاور لحد وكان هياخدها من خالد بس خالد مسك ايدو وكسرها 

وبداء يضرب فيهم وكل محد يقرب من هيام يلحقها اوي لغايه لما خلاص فقد الامل ومع ذلك بيحاول ينقذها 

وجات في كتفو رصاصه غدر 

هيام بصوت عالي: خااااالد

انتو مين عايزين مني اي خالد متسبنيش ونبي

= يابت اسكتي بقا

خالد قام وحضنها وكانو بيطمنها

واول مرة يحضنها 

هيام شدت علي ايديها وكانها بتكلمو وبتعرفو انها خايفه وانها السبب في ال هما فيها

= شكلك حابب اوي الامورة خلاص موتو سوء بقا ههههههه

ومسك عصايه وفضل يضربو بيها علي جسمو

خالد بقا ضعيف 

متخفيش ياهيام لغايه لما جات ضربه علي دماغو

وساتعها وقع علي الارض وبرضو كان متمسك بيها 

خالد اجري وانا هحاول

هيام : مش هسيبك تموت 

خالد مش هقدر ادافع اكتر من كده اجري زي مقولتلك انا لسه قادر اتنفس اسمعي كلامي

هيام بصتلو وشافت ملامحو قد اي بقت متغرقه بالدم 

وفعلا قدر يضغط علي نفسو ويحاول يقومهم ويليهم عن هيام ال بدات تجري عكسهم وجري وراها اتنين

وواحد ضرب خالد في جمبو برصاصه تانيه

ساعتها هو سلم امرو لله وبداء يفقد الوعي 

هيام فضلت تجري هي عارفه انها قربت توصل لاميرة وبتشجع نفسها علي الاقل عشان تنقذ خالد

اميرة : لمحتها من بعيد

اميرة : هشام بص كده

هشام اي ده 

ونزل من العربيه وجري ناحيتها

هيام : هشاااااااااااام

ومجرد ملمحو هشام عرفو ان المخطط فشل خصوصا ان خالد حاول يضيع الرصاص بتاعهم في الهواء

هشام جري عليها وحضنها

في اي

هيام : عايزين يقتلوني

هشام ؛هما مين وفين

هيام شاورت بس مكنش في حد

هشام : تعالي 

هيام بصوت مرتعش لالا خالد خالد هيموت 

هشام : طيب اهدي انا مش فاهم حاجه

هيام : بلغ بلغ الشرطه وتعال معا معا 

هشام : اهدي

هيام :تعال معايا

اميرة : في اي

هشام : خليكي في العربيه واقفلي الباب

اميرة :في اي فهمني طيب

هشام : بزعيق قولت ادخلي العربيه واقفلي الباب

واتصل علي الشرطه واداهم العنوان وطلب عربيه إسعاف

هيام : مش هنستناهم بقولك هيموت

هشام : مش هقدر اعرضك للخطر ونروح هناك تاني افرضي هما لسه هناك هخاطر بيكي انا بقا ساعتها وانا مش معايا حاجه ادافع بيه

اميرة : اهدي ياهيام

هيام بعياط : انا السبب انا السبب خالد ذنبو في رقبتي يارب يكون كويس والله مكنتش اعرف ال هيحصل

هشام: بطلي عياط بقا

هيام افتحلي الباب ده انا هروح لوحدي وانقذو

هشام : ممكن تسكتي الاسعاف قربت توصل 

وبعد فترة وصلو كلهم واخدتهم هيام علي المكان ولقتو بينزف جامد

ومجرد مشافت المنظر خافت لتكون مات وفقدت الوعي

نكمل الحلقه الجايه

تفتكرو مين ال عايز يخلص من محمد وبنتو 

توقعو انتو بقا

الرويه دي هتنزل 

يوم الجمعه والأربعاء

الساعه 9 باليل

الحلقه الثالثه 

من رويه حارسي الشخصي

للكاتبه #سحرربيع

وقفنا الحلقه ال فاتت لما رجعو لمكان خالد وكان مرمي علي الارض وهيام فقدت الوعي

#نكمل

 نقلوهم علي المستشفى

محمد قاعد علي كرسي جمب سرير هيام ال نايمه وماسك ايديها

هيام : خالد خالد انا اسفه

محمد : بنتي انتي كويسه ياحبيبه بابا

هيام فتحت عينها 

خالد حصلو حاجه يابابا

محمد : خالد كويس

هيام بعياط شبها الاطفال لا خالد مش كويس انا عايزه اشوفو انا السبب يابابا انا السبب

محمد حضنها : متقوليش كده خالد قوي وهيفوق ان شاء الله

مينا صديق خالد اول مسمع الخبر جري علي المستشفى

حبيبه :  بدموع صحبك بيموت يامينا 

مينا : متقوليش كده خالد مش هيسبني انا عارف كده

مروة : ابني فعلا مش هيسبني

هيام : ساندا علي والدها

هو لسه مفقش 

نانسي بصتلها بغيظ : كمان جايه تسالي عليه انتي السبب 

هيام : والله مكنت اعرف ان هيحصل كده انا حقيقي معرفش مين دول وعايزين مني انا وخالد اي

نانسي : نعم 

قولي كده تاني

انا اخويا ملوش علاقه بالناس دي 

الناس دي كانت تخصك انتي

وهو كان بيشوف شغلو

من زمان حظرتو من الزفت الشغل ده وبرضو مصمم يكمل فيه واخرتها اهو بين الحياء والموت

وال هما السبب واقفين علي رجلهم

منكم لله 

محمد بخوف علي بنتو : تعالي ارتاحي يابنتي دلوقتي

هيام : لا ثانيه انتي قصدك اي

نانسي : عايزه تفهميني انك متعرفيش اخويا شغال شرطي وانو دلوقتي

مينا بصوت عالي : نااااااانسي 

مروة : مش وقتو الكلام ده

نانسي مشيت وسابتهم

هيام : بصتلهم بدموع

محمد : تعالي طيب نروح البيت وبكره نتكلم

هيام : هو هو كان بيشوف شغلو 

هو قلي متخفيش انا هحميكي 

هه انا كمان السبب الاساسي في ال هو فيه 

وبدات تعيط بهستريه 

وفضلو يهدوها 

وبعد مهديت بدات تصلي وتدعي من ربنا انو ميحصلوش حاجه

وعدا اسبوع 

وخالد نايم 

وسط خوف لعائلتو انو يفضل نايم كده للابد 

كانت هيام علي طول معاه 

مش بتمشي غير باليل

وفي يوم 

راحت المستشفى 

مكنش فيه غير مروة

وعمال تقراء قران

هيام قعدت جنبها وفضلت ساكته

مروة : صدق الله العظيم ❤️

عامله اي يابنتي 

هيام : انتي ازاي كده

مروة : كده ازاي

قصدك هاديه

هيام : حاسه انك عايزة تعيطي بس بتقاومي

مروة : لو انا ضعفت مين هيقوي بناتي 

وغير كده ان عندي ثقه في ربنا انو هيرجعلي ابني بالسلامه 

هيام : ياريت يكون عندي ايمان زيك 

مروة : انا كل يوم ابني بيخرج بكون خايفه بطمن لما اسمع صوتو في البيت اخر اليوم

مينا : انا جبتلك اكل

اي ده معلش مكنتش اعرف انك هنا ياانسه

هيام : ولا يهمك 

مروة : هروح اطمن علي خالد

مينا : ماشي 

انتي بقا هيام

هيام : انت تعرفني

مينا : ده احنا معندناش غيرك

خالد بيحكي عنك ديما

هيام : بجد

هو الدكتور قال اي

مينا : الحمد الله في تحسن وهيبقا كويس 

هيام : يارب

مينا : متلوميش نفسك ده نصيبو

وزي مقولتلك خالد قوي 

مروة : مينا يامينا

مينا : في اي خالد كويس

مروة بعياط : خالد فاق وعمال يشاور عليا

مينا اول مسمع الكلمه دي جري عليه وكان شايفو من ازاز الاوضه لانو ممنوع يدخل

ونادو للدكتور وفحصو 

وطلعلهم

مينا : هو كويس صح

الدكتور : هو بيختبر محبتو عندكم قد اي

مينا : خليه يكلمني وانا اعرفو 

الدكتور : هو كويس والحمد الله فاق وصحتو تمام وممكن ننقلو بكره لاوضه

هيام : احمدك يارب

مروة : قولتلك صحبك هيقوم منها

وبعد يومين

اتنقل لاوضه عاديه وكان كويس وبيتكلم معاهم عادي وكان حابب يخرج

الغريب ان خلال اليومين دول هيام مرحتش تشوفو مع انو لما كان في غيبوبه كانت علي طول جمبو

بس هشام صمم ياخدها 

لانو عارف انها خايفه تواجهو

حبيبه : يلا بقا تعال معايا البيت عشان تجبلي الكنافه بالقشطه

مينا : ياشيخه منك لله 

محدش مدمر اخوكي وفلوسو غيرك

حبيبه : بص بيقول عليا اي

خالد : يعني هو كدب مهي دي حقيقي

حبيبه : يووووه والله امشي واسبكم

مينا : يلا في داهيه

نانسي: خلاص متعيطيش ابعدي عنهم وتعال نروح نظبط الشقه لاحلي اخ في الدنيا البيت وحش من غيرك اوي

خالد : متشليش هم خلاص جيالك اهو ياقلب اخوكي

وقبل ميخرجو

هشام : مساء الخير

نانسي بصت لهيام بطريقه وحشه 

يلا ياحبيبه 

وخرجو من الاوضه

خالد : اهلا استاذ هشام

هشام : حمد الله على السلامه يابطل

خالد : الله يسلمك

هشام بص علي هيام ال حاطه وشها في الارض وماسكه الورد

هشام احم احم 

وقرب من هيام وبصوت واطي

اتكلمي قولي اي حاجه متوقفيش صنم كده

هيام بصت لخالد وعينها كلها دموع 

حمد الله على سلمتك

خالد ببتسامه : الله يسلمك ياانسه هيام

هيام : اتفضل الورد

مينا اخدو منها 

هيام : يارب تكون كويس دلوقتي

خالد : كويس 

انتي حصلك حاجه

هيام بدموع : لا انا بخير 

ولتاني مرة حمد الله على السلامه 

عن اذنكم وخرجت بسرعه

هشام : ماشي ياعم خالد اكيد هشوفك تاني

خالد : ان شاء الله

يلا استاذن انا دلوقتي

خالد : ماشي ياهشام

مينا : هي بتعيط ليه

خالد : هي هيام كده عيوطه اوي 

مينا : وبعدين متنساش انها السبب في كل حاجه

خالد : هي فعلا السبب بس كفايه الندم ال شوفتو في عينيها

مينا قاعد علي الكرسي وبيشرب العصير ال هو مفروض بتاع خالد 

ومستريح اوي

خالد : بس عارف يامينا

ولما بص عليه وشافو كده

انت اي 

نوعك اي من البشر 

بقا انا متنيل مدمر والعصير ده بتاعي اصلا 

مينا : بدوقو افرض غلط عليك اخاطر بحياتك تاني

خالد : اه يارب 

عملت اي في حياتي انا يارب ساعدني واشفيني

مينا : اه يارب اشفيه عشان خاطر يرجع شغلو تاني انا تعبت لوحدي

خالد : لا اطلع بره

مينا : خلاص ياخالد

خالد : مهو ياتطلع انت يااطلع انا

مينا : بما انك مصمم اطلع انت

انا بقالي يومين منمتش وانت واخد السرير كلو

خالد : ونعمه الصحاب

وطلع خالد من المستشفى

مينا فضل معاه

خالد في البيت

تسلملي ياصحبي

مينا : لا عادي مانا اكيد هتصاب في يوم ابقا تعال بقا

خالد : واطي ياعماد 

مروة : الاكل جه

خالد : لا والله ياامي مش قادر اكل

مروة : لا طبعا لازم تاكل انت بقالك فتره ماكلتش من اكلي يرضيك

خالد ببتسامه : لا ميرضنيش ياحجه

مينا : هاتي معلقه ياحبيبه

خالد : ليه مهو في معلقه

مينا : دي واحده

خالد : مانا مش هاكل باتنين يعني

مينا : لا انت حر تاكل باتنين تاكل بايدك انا مالي

خالد : انت عايز معلقه تاني ليا

مينا : عشاني 

خالد : انت ناوي تاكل معايا

مينا : يعني اسيبك تاكل لوحدك

خالد : لا ازاي 

تقرفني حتي في اكلي

حبيبه : اتفضل المعلقه 

مينا اخد الصنيه علي رجلو 

وبدء ياكل هو

وبعدين بص علي خالد

في اي 

خالد : لا لا متاخدش في بالك عجبك الاكل

مينا : تحفه انا بحب الاكل ده اساسا

خالد : طيب بعد اذنك يعني ممكن ادوق

مينا : لازم

خالد : لو مش هضايق معدت حضرتك يعني

مينا : لا عادي دوق وهات تاني

خالد : اطلع بره يلا 

اخلص انت لسه هتبصلي ده اي الصحبيه دي 

مينا : ماشي ماشي خد الاكل اهو سديت نفسي 

هسبهالك وامشي ياخالد ياابن ام خالد

مروة : مالو ده

خالد : سيبك منو ده عبيط من زمان

مروة : يلا ياحبيبي طيب كل عشان البرشام

مينا قبل مينزل 

بقولك يانانسي

نانسي : نعم

مينا : رقمي مع خالد 

لو عوزتو اي حاجه اطلبي مني انا ومتشليش هم اي حاجه انا وخالد واحد انتو اخواتي 

نانسي ببتسامه : تسلم يامنيا وانا عارف كل ده بس الحمد الله كل حاجه تمام واهو خالد معانا ودي اهم حاجه

مينا : ماشي ياستي وزي مقولتلك انا موجود تصبحو علي خير

في بيت محمد

محمد : سمعت ان خالد طلع من المستشفى

هيام : بجد يابابا

محمد: ايوة

هيام : طيب هو كويس

محمد : لو مكنش كويس مكنش طلع ولا اي 

هيام : عندك حق طيب الحمد الله انو كويس

وبعد اسبوع

هيام فتحت باب الشقه وشافت خالد قاعد علي العربيه ومستنيها

اول مشافتو فرحت بوجود

هيام : انت بجد

خالد : ايوة انا جيت عشان اقرفك

هيام: انا بجد مبسوطه اني شوفتك توقعت انك هتسبني

خالد : لا متخفيش مش هسيبك هنتاخر علي الجامعه 

هيام : مش مهم الجامعه 

قصدي ايوة فعلا 

وركبت في الكرسي ال جنبو 

عكس الاول 

وفضلو الطريق كلو يتكلمو وكانهن اصحاب من زمان 

حقيقي الصدف بتكون حلوه ❤️

خالد : متتاخريش عليا خلصي واطلعي علي طول

هيام بصوت عالي وابتسامه حاااضر

وحضرت محاضرتها

ويومها كان حلو عشان بداء بخالد

نجلاء : بسخريه سرحانه في اي بس

هيام : وهسرح في اي يعني

مصطفي : احنا ال بنسال

هيام : معنديش اجابه 

مصطفي : امممممم 

هيام جات تقوم 

من غير قصد خبطت في حد والعصير بقا علي هدومها

نجلاء : اوبس مش تخلي بالك كده بوظت هدوم السنيوريتا

مصطفي : بتعرفي تغسلي ولا مامتك هتغسلهم

نجلاء : بس ياصاصا انت نسيت اصلا هيام مامتها 

متوفيه

هيام بصتلهم بزعل

مصطفي: اوووه قصدك وحيده يعني ولا اخ ولا ام ولا حتي اخت وحيده صح عادي متز 

وقبل ميكمل كلامو

  صوت جالو 

= هي مين دي الوحيده ياروح امك

نكمل ❤️




الحلقه الرابعه

من رويه حارسي الشخصي

للكاتبه #سحرربيع


خالد : هي مين الوحيده ياروح امك

مصطفي : وانت مالك انت

خالد : بهدوء مالي امممم وقلع الساعه من ايدو

امسكي دي بس عشان غاليه وخسارة تتكسر عليه

هيام مسكت ايدو : خالد لا

خالد : متخفيش خدي الجاكت كمان عشان لسه مكوي الصبح


كنت بتقول اي بقا

مصطفي : كنت بقول

وملحقش يكمل الكلمه وكان خالد ماسكو من رقبتو ونازل فيه ضرب

لغايه لما امن الجامعه والطلاب بعدوهم عن بعض

مصطفي : والله مهسيبك

خالد بعصبيه : اتلم ياض

فين مدير الزفته دي

هيام بدموع : خلاص ونبي ياخالد

خالد : متخفيش قولت

وراح لمكتب المدير

المدير كان وصلو خبر بالحصل وطلبهم في مكتبو

المدير : انت كمان مش من الجامعه وجاي تعمل خناقه اي بقينا بلطجه

المدير : البلطجه دول ال بيدرسو عندك ال مفروض رجاله بس هنقول اي بقا لا مدير ولا طلاب

المدير : احترم نفسك يااستاذ

مين ده ياهيام

متردي

خالد : كلمني انا مش مالي عينك انا ولا اي

وطلع بطاقتو

المدير : بهدوء عكس الاول حضرتك طيب جاي ليه او احكيلي ال حصل

خالد بصلو بقرف ورفع كم القميص وقعد بتكبر علي الكرسي ال حصل ان الحيوان ده ..............

المدير : حصل الكلام ده يامصطفي

مصطفي بخوف : ده كداب

خالد : متخلنيش اقوملك والله ابيتك النهارده في السجن علي تهجمك لخطيبتي

مصطفي بصدمه : اي خطيبتك

هيام بصتلو ببتسامه وصدمه علي جراتو

المدير : انا بعتذر يااستاذ خالد

خالد : مش هيكفي اعتذارك

الحيوان ده يعتذرلها

المدير : اعتذر يابيه

مصطفي : حضرتك انا معملمتش حاجه

المدير : قولت اعتذر

مصطفي : انا اسف ياهيام

خالد :اعتذارك مرفوض

ومسك هيام من ايديها وطلع من المكتب واخدت حجتها وركبو العربيه

نجلاء : بقا هيام تتخطب للقمر ده لا وكمان ولا قالت ولا باين عليها

مصطفي : متجبيش سيرتو عشان متغاظ منو وربنا مهسيبو


خالد سايق العربيه وبالصدفة بص علي هيام

وشاف في عنيها الدموع ومرسومه الضحكه في نفس الوقت

خالد : انا مش فاهمك بصراحه هتعيطي ولا تضحكي طيب

هيام : بصراحه الاتنين

هعيط علي الكلام ال سمعتو

وفرحانه انك كنت جمبي

خالد : انا قولتلك هفضل جمبك

وحب انو يغير الكلام

فين الساعه ياحرميه

هيام : اه صح

وطلعتها من الشنطه

هات ايدك

هيام : اي ده كف ايدك متعور

خالد : بسيطه

هيام : بسيطه ازاي لا طبعا

اتفضل نروح مستشفي

خالد : اروح مستشفي عشان دي طيب والله لو حد شافني من صحابي هناك ليموت علي نفسو من الضحك

هيام : طيب صيدليه يشوفلك الجرح ده عشان خاطري ياخالد

خالد :حاضر❤️

هيام : بس اي بقا جرائتك وانت بتقول خطيبتي

خالد : حسيت ان الواد عينو بطلع نار ومش هيسكت فقولت اسكتو بالطريقه دي عشان يخاف مني وميجيش جمبك تاني ولا حتي يزعلك

هيام : انا مش عارفه انت حارس ولا شرطه ولا صحبي ال بيخاف عليا

خالد : بصو هما التلاته لازم يخافو عليكي عشان ده اساس الشغل

انما ال حصل النهارده مش شغلي ده واجبي كصديق

ولا انتي مش عايزه نكون اصحاب

هيام : لا طبعا انا مبسوطه بوجودك حاسه بالامان فعلا

خالد : وصلنا اهي صيدليه شكلها حلو

هيام :طيب خليك هنا هنزل اجبلك حاجه تساعدك

خالد : لا والله ده علي اساس انك مع سوسن مثلا

اقعدي مكانك هتنيل انزل انا اقفلي الباب ومتخرجيش

فاهمه

هيام : حاضر

وبعد منزل

رجعلها تاني

لا مش مطمن عليكي كده تعالي يلا معايا

هيام ببتسامه : حاضر

ودخلو الصيدليه

وعالج جرح ايدو

وخرجو

وبدل مبقا بيحميها عشان شغلو بقا بيحميها عشان بيحبها


يعتبر لما يروح البيت بيتكلمو علي السوشيال اليوم كلو مع بعض


خالد : علي فكره شعرك حلو

هيام : بس حابه اغير الاستايل شويه

خالد : انا برضو بقول كده عارفه هيبقا احلي لو اتحجبتي

هيام : اتحجب

انا

خالد : ليه لا

هيام : مش عارفه بس انا كده حلوه

خالد : وهتبقي احلي بالحجاب علي فكره بس برضو فكري في كلامي ولو لبستيها البسيه عشان انتي مقتنعه بيها مش عشان حد اتفقنا

هيام : حاضر

هتيجي معايا بكره الفرح

خالد : للاسف انا معاكي في اي مكان بس عشان نبقا متفقين مش هنتاخر انا بحب انام بدري

هيام : هههههههههههه حاضر ياحضره الضابط تحت امرك يافندم

خالد : يلا نامي دلوقتي تصبحي علي حاجه حلوة شبهك 💜

هيام : وانت من اهلو


نانسي دخلت الاوضه وشافتو وهو ماسك الفون وبيضحك

ممكن ادخل

خالد : مانتي دخلتي خلاص

نانسي : ممكت اعرف اي ال بيضحكك اوي كده

خالد : شوفت حاجه علي النت وعجبتني بس

نانسي : اممممم طيب هروح انام

خالد : اقفلي الباب معاكي ياهيام

نانسي بصدمه : ياااي

لا انا ارجعلك بقا

خالد : هههههههه معلش حقك عليا

نانسي : انت غلط في اسمي

خالد : مش قصدي والله بس عشان لسه قافل مع هيام

نانسي : عشان كده كنت مبسوط اعترف بقا

خالد : يابت الايه

ديما كده توقعيني

نانسي : عشان اختك ال فهماك

بتحبها

خالد : بصراحه هي حلوة

روحها حلوة وغلبانه

وبنت ناس

وتشيل اسمي

اه بحبها ❤️

نانسي : طيب وهي

خالد : حاسس ان في قبول بس مش متاكد لما اتاكد هروح اخطبها

نانسي : انت مخطط كمان

خالد : هو انا كده غلط

نانسي : لا ياحبيبي

مكان متلاقي ضحكتك ابني فيه بيت

وانا شايفك مبسوط معاها

ربنا يسعدك

هو صح فين مينا

خالد : افتكري حاجه حلوة بقا

عندو شغل وسافر شويه

نانسي : عشان كده الدنيا هاديه

خالد : فعلا

روحي نامي يلا

نانسي

نانسي : نعم

خالد : مش عايز حد يعرف حاجه

نانسي : عيب عليك


تاني يوم

محمد : اي ياحبيبتي عامله ازعاج ليه

هيام : يابابا عندي فرح

محمد : فرحك يعني وانا معرفش ولا اي

هيام : انت هتهزر يابابا

محمد : اعملك اي طيب مانتي قالبه البيت

هيام : المانكير بتاعي بدور عليه

محمد : هو مفيش غيرو يعني

هيام : لا في بس ده ال هيليق علي الفستان


اميرة : انا جيت

هيام : ميرووو

وحشتيني يابارده

اميرة حضنتها وانتي اكتر

ازيك ياعمي

محمد : الحمد الله يابنتي

هسبكم انا بقا

ابقي دوري معاها بقا ياميرو

اميرة : علي اي

هيام : تعالي انا هحكيلك

واخدتها وبهدلتها عشان تخترلها فستان

اميرة : والله ده جميل

هيام : لا ضهري كلو باين

اميرة : مانتي بتلبسي كده اي الجديد

هيام : لا هبطل

وبالصدفه لمحت فستان كانت شايلها

اميرة : اي ده

هيام : اي رايك

كان فستان موف وفي نجوم خفيفه وربع كم

ضيق من الوسط واسع من تحت

اميرة : اول مرة اشوفو عندك

هيام : الظاهر انو جه في وقتو هروح اجربو

ولبستو

ورفعت شعرها علي هيئه كعكه وتاج بسيط وميكب هادي

وهيلز كان عالي

كانت شبه الاميرات

اميرة : يجنن بجد جميل اوي

كل ده عشان الفرح

هيام بتوتر : ايوة طبعا مش صحبتنا

وبعتلها خالد رساله انو وصل ومستنيها

هيام بتوتر : خالد جه خالد جه

اميرة : طيب واي يعني ميجي اي التوتر ده

هيام : لا مش قصدي بس مش عايزة اتاخر عليه

مش هتيجي معانا

اميرة بخبث : لا انا هروح مع جوزي انا بس كنت جايه اساعدك يلا انزلي وانا هظبطلك الاوضه ال بهدلتيها دي وااكلم احمد ياجي ياخدني

هيام : طيب انا نازله باي

اميره : خلي بالك من نفسك

هيام :حاضر

ونزلت

ولمحها خالد وببتسامه

هي هيام فين

هيام بضحكه : نازله بعدي

خالد : قمر اوي😍

هيام احم 😊 هنتاخر

خالد : علي اي

هيام :خالد

خالد : انتي حاطه ميكب مش لازم خدودك تحمر زياده يلا اطلعي طيب عشان ماخركيش اكتر من كده

وشغلها اغنيه

خليني معاك🧡🧡🧡

ووصلو الفرح كان بعيد عنها بس عينو عليها

يعتبر كل الشياكه ال كانت فيه كانت عشانو مش عشان الفرح الحب لو مكنش بلهفه ميبقاش حب❤️

وطلعت من الفرح بدري كانت حابه تتكلم معاه هو وبس


خالد : اي هنمشي

هيام : اه كفايه كده

انا مبحبش اواي الافراح

خالد : ولا انا طيب تمام اتفضلي

في العربيه

خالد : مطلعتيش بعريس من الفرح

هيام : لا لسه بكره هيبان

خالد : بس انتي خطفتي قلوب الناس النهارده

وفي سرو

اول واحد خطفتي قلبي انا❤️


هيام : تلفونك بيرن

خالد : الو

..........

خالد : مش سمعك كويس

...........

خالد : ياامي مانا قولتلك هتاخر النهارده

.......

خالد : يعني اي طبختي الاكل ال بحبو حاضر لما اخلص هاجي والله اكل

..........

خالد : محمد رسول الله ياحبيبتي


هيام : مامتك

خالد : ايوة

عامله الاكل ال بحبو وبتحسبني هتعشاء معاهم

هيام: اممممم طيب

وبعد دقيقتين

هو انا ينفع اعزم نفسي عندكم

خالد : والله هبقا مبسوط بسندريلا ال هتشرف بيتنا

هيام : هكلم بابا اعرفو

خالد : قشطه


وطلعو علي بيت خالد وخبط علي البيت

نانسي : خالد جه ياماما

خالد : مش لوحدي معايا ضيفه

حبيبه: جبت كنافه بالقشطه

خالد : بقول معايا ضيفه

حبيبه : الكنافه صح

خالد : بصلها بغيظ

مروة : اهلا بضيوفك ياابني

خالد : تعالي ياهيام

كلهم بصو لبعض

هيام : مساء الخير

معلش لو جيت كده من غير معرفكم

مروة : منورة بتنا ياحبيبتي

تعالي اتفضلي وحضنتها

خالد : اعرفك نانسي وحبيبه اختي الصغيرة ودي ست الكل

هيام : عموما لما انت كنت في غيبوبه انا عرفتهم بس لقانا مكنش لطيف خالص

نانسي : بعتذر علي كلامي

هيام : انا لو مكانك كنت هعمل اكتر من كده

مروة:نسبنا بقا من ال فات وتعالي يابنتي نورتي بتنا والله

انا هروح احضرلكم العشاء اكيد جعانين

خالد : انا علي اخري بصراحه


ساميه : هو انت هتفضل كده كتير

سالم : اعمل اي يعني

ساميه : انزل الشركه مع اخوك ال هياخدها منك قريب

سالم : يووووه انتي قرفتيني ده انتي انسانه غريبه والله

ممكن بقا ملكيش دعوة بيا انا واخويا ممكن يعني

ساميه : رايح فين

سالم. مخنوق من البيت عايز اشم هوء هتخنق اي ممنوع كمان

ساميه: ماشي ياسالم ماشي


مروة : يلا الاكل

خالد : اتفضلي

حبيبه : بس شكلو حلو الفستان ده

هيام : كان عندي فرح

خالد : هي هيام علي طول قمر

هيام : هعتبر دي معاكسه

خالد : انا عن نفسي موافق

هيام : هههههههه

وقطعت كلامها اي ده ملوخيه

خالد باستغراب اي الفرحه دي كلها

هيام : انا بحبها اوي ماما زمان كانت بتعملهالي زمان بقا

خالد بسرعه قبل متزعل

اذا كان كده يبقا خدي طبقي كمان

هيام : ههههههههه مش للدرجاتي ياخالد

وكانت بتاكل بفرحه انها وسط ناس شبهم كده

وبعد مخلصو الاكل

حبيبه : في اي

هيام : عايزه اغسل ايدي

حبيبه : تعالي معايا


مروة : رايح فين

خالد : هنزل اشتري شويه حلويات كده ارحب بالضيفه

نانسي : شكلها مش هتبقا ضيفه تاني

خالد : اتلمي يانانسي

نانسي : اصلا ماما عارفه من قبلي

خالد : ماما

مروة : انا عارفه ابني كويس اعرفو امتا مبسوط وامتا زعلان

وانت من ساعت مدخلت حياتك وانت مبسوط مبتشوفش شكلك بيكون عامل ازاي وانت بتحكي عنها او حتي ياجي اسمها مهو انا مش عبيطه

خالد : يعني اتكل علي الله

مروة : قولي عشان اتكل علي الله معاك

خالد : والله انتي احسن ام في العالم

انزل اجيب شيكولاته طيب ولا شربات

نانسي : هات اي حاجه

خالد : مش هتاخر


وبعد منزل

هيام : اي ده خالد فين

مروة : جايه ياحبيبتي تعالي اقعدي انتي خايفه مننا ولا اي

هيام :لاوالله ياطنط

مش عايزه بس اكون تقيله عليكم

مروة : ياريت كل الناس زيك يابنتي

حبيبه : استني اوريكي صورة الطفوله

نانسي : خالد هيقتلك

حبيبه : انا مش بخاف

وجابت البوم الصور

وكانو بيتفرجو عليه


خالد :

انا جيت ياامي

اي ده

حبيبه : خالد انت جيت بدري ليه

خالد : عشان اتفرج معاكم

هيام : شكلك عسل وانت صغير

هههههههههههه

حبيبه : انا مليش دعوه

خالد : في كنافه بالقشطه ياماما ارميها

حبيبه : لااااااااا ونبي اسفه سمحني

خالد : ارميها ياامي

حبيبه : قوليلو ياهيام

هيام : اي يابني انت بتعذب إخواتك

خالد : بس بدل معذبك معاهم

هيام : ولا تعرف تعمل حاجه

خالد : امي في مشبك ارميها برضو هو خساره فيكم حاجه

هيام : ههههههههه انت بتهددنا يعني

خالد : ايوة

هيام : اتفضلي البوم اهو يانانسي احنا نسينا ال شوفنها ممكن بقا ناخد حاجتنا

خالد : هفكر

هيام : خالد

خالد : من غير متزعقي طيب اتفضلو اهي

حبيبه : كنافه بالقشطه حبيبتي

هيام : مش عارفه ازاي بتحبيها

حبيبه : مش بتاكليها

هيام : بصراحه لا

حبيبه : دي تحفه

خالد : سيبك منها دي معاقه اساسا

هيام : بطل رخامه بقا

خالد : حاضر

هيام: طيب انا لازم امشي دلوقتي انبسط معاكم والله

مروة : خليكي شويه

هيام : هجيلك تاني

مروة : وانا عارفه كده

خالد : هوصلك

هيام : طيب

ونزلو في فرحه مبين قلوب الاتنين

ولما وصلو لفيلا هيام


محمد : اي الفرح كان حلو باين

هيام : اوي وبصراحه الاكل كان احلي

محمد : اه وسيبينا انا جعان

خالد : ازيك يافندم

محمد : الحمد الله ياخالد

هيام : هحكيلك بعدين يابابا هدخل انابقا سلام ياخالد

خالد : سلام

استاذ محمد كنت عايز حضرتك في موضوع

محمد : اي


خالد ساكت

محمد : احكي ياابني

خالد : انا

مش هخدع حضرتك ولا هينفع اعمل حاجه وحضرتك واثق فيا

عشان كده لازم اعرفك كل حاجه وانت تختار

محمد : انت قلقتني

خالد : انا طالب ايد بنت حضرتك الانسه هيام محمد💜

د : احكي ياابني

خالد : انا

مش هخدع حضرتك ولا هينفع اعمل حاجه وحضرتك واثق فيا

عشان كده لازم اعرفك كل حاجه وانت تختار

محمد : انت قلقتني

خالد : انا طالب ايد بنت حضرتك الانسه هيام محمد💜



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات