القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

عش الغرام.. من ديوان وقال البحر//أحمد بشار الحلاق

 عش الغرام


فِيْ عُشِّ الْغَرَاْمِ

تَسْأَلُنِيْ

عَنْ حُبِّيْ لَهَاْ

وَهِيَ بِحُبِّيْ لَهَاْ تُلَاْمُ

وَ أَشَاْرَتْ إِلَىْ قَلْبِيْ

بِلَحْظٍ مِنْ عَيْنِهَاْ تَوَجُّسَاً

فَضَاْعَ فِيْ مِحْرَاْبِ

عَيْنَيْهَاْ الْهُيَاْمْ....

وَقَاْلَتْ: أَيْنَ مَوْضِعِيْ

فِيْ الْحُبِّ

أَيُّهَاْ الْمُدَّعِيْ الْمُتَيَّمُ

وَكَيْفَ يَنَاْمُ اللَّيْلَ

عَاْشِقٌ مُسْتَهَاْمٌ

وَ نَوْمُ اللَّيْلِ

عَلَىْ الْعَاْشِقِيْنَ حَرَاْمْ....

فَقُلْتُ: عِنْدِيْ

شُهُوْدٌ فِيْ الْحُبِّ

إِذَاْ جِئْتُ

قَاْضِيْ الْغَرَاْمِ

لِأَدَّعِيْ

وَلِيْ بَيْنَ دَسَاْتِيْرِ الْهَوَىْ

عُهُوْدٌ تُدِيْنُ

اِحْتِضَاْرَ الْصَّبْرِ فِيْ الْأَدْمُعِ

أَلَاْ فَاسْأَلِيْ نُجُوْمَ

اللَّيْلِ.....

عَنْ سِفْرِ أَوْجَاْعِيْ

وَإِنْ لَمْ تَكْتَفِيْ

فَاْمضِيْ بِآَلَاْمِيْ

حَيْثُ الْصَّدَىْ

يَخْتَزِلُ الْكَلَاْمْ...


*******

//القصيدة من ديوان وقال البحر//أحمد بشار الحلاق

https://m.facebook.com/groups/188432025101038/permalink/798506904093544/شكرا ل مجلة منابع الأطلس للشعر والإبداع للنشر والتوثيق والأستاذ إدريس الخياطي لدوره في خدمة الثقافة العربية

Driss El Khayati



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات





مجلة اضواء على الانستجرام تابعونا