القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

الانتحار ندما هكذا كفر الاسد عن جريمته

 الانتحار ندما 

هكذا كفر الاسد عن جريمته

تلك الحادثة البليغة التي رآها جمهور المشاهدين في السيرك القومي بالقاهرة .. حينما قفز الأسد على المدرب محمد الحلو من الخلف وأنشب مخالبه في كتفه وأصابه بجرح قاتل ..


وبقية الحادثة يرويها موظفو السيرك .. كيف إمتنع الأسد عن الطعام.. وحبس نفسه في زنزانته لا يبرحها .. وكيف نقلوه إلى حديقة الحيوان وقدموا له أنثى لتروح عنه فضربها وطردها .. وظل على صيامه ورفضه للطعام ثم إنقض على يده الآثمة وظل يمزقها حتى نــــزف ومات .


حيوان ينتحر ندماً وتكفيراً عن جريمته ..


من أي مجتمع في دنيا السباع أخذ الأسد هذه التقاليد .. هل في مجتمع السباع أن افتراس الإنسان جريمة تدعو إلى الإنتحار !


نحن هنا أمام نُبل وخُلق وضمير لا نجده في بشر ..


ونحن أمام فشل كامل للتفسير المادي وللتصور المادي لحقيقة الضمير ..

من كتاب دكتور مصطفى محمود / حوار مع صديقي الملحد



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات





مجلة اضواء على الانستجرام تابعونا