القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

السليم الحاج سلمان حسين الحلو ، (أبو ناصر)، رحمة الله عليه ،منصة متوهجة في الأخلاق


 


السليم الحاج سلمان حسين الحلو ، (أبو ناصر)، رحمة الله عليه  ،منصة متوهجة  في الأخلاق ، وحسن الوصل والاتصال ، ذو وجه بشوش ، وحضور يلقي بظله عَلى كل من تعرف عليه أو تعامل معه ،أحد النماذج  الفاعلة في العمل التجاري عبر سنوات ومحطات طويلة ، له أدوار عديدة في البناء والتشيد في المجتمع ،ولد عام 1935، صال وجال في القطاع التجاري ، فأسس شركات عديدة ومتنوعة ، وحصل على وكالات عالمية وإقليمية بات مشهورا بها ، حيث ملك صرح تجاري يشهد له بالقوة والجودة في مجال التجارة الخارجية ، إيمانه بالعمل الحر أظهر حضوراً واضحاً له في أي مكان عمل فيه ، تحلى بالصدق والامانة وراجحة العقل ، وكان مرجع عائلة في الحل والعقد، وكان العطاء نافذة مهمة وأساسية في حياته ، كل الرحمة والغفران ، داعيا الله أن يدخلك فسيح جناته ، ويحفظ نسلكم الكريم "

#أبويزن

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات