القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

أخيرا سجنوا الأخ الأكبر لجيرمي كوربيون

أخيرا، سجنوا الأخ الأكبر لجيرمي كوربيون!       توفيق أبو شومر

لم يكتفِ اللوبي الصهيوني بإزاحة، جيرمي كوربيون عن حزب العمال البريطاني، ها هم اليوم ينجحون أيضا في سجن أخيه الأكبر، بيرس كوربيون.

ألقت الشرطةُ البريطانية القبض على بيرس كوربيون البالغ من العمر 74 عاما، يوم 2-2-2021م بتهمة أنه معاد للسامية، بعد تقديم شكوى من معهد التاريخ اليهودي في لندن، لأنه نشر صورة احتجاج على لقاحات الكورونا، على صورة بوابة معسكر الأوشفتس، مكتوب عليها:

"اللقاحات طريقكم إلى الحرية (الإبادة)" واعتبروا ذلك لا سامية!

لم يقتنع القضاة بأن الصورة لا علاقة لها بضحايا الهولوكوست، بل كانت احتجاجا على اللقاحات البريطانية، فقط، فهو متزوج من امرأة يهودية منذ اثنتين وعشرين سنة!!

استجروا له ملفا يعود إلى عام 2016م قال فيه:

"الصهاينة لا يحبون كل مَن يطالب بحقوق القلسطينيين" اعتبروا هذا القول أيضا (لاسامية)!


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات