القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

رواية ابناء العم الجزء 15 الخامس عشر

 ابناء العم 

البارت 

الخامس عشر 

مكه بصوت عالي نسبيا ...ايوه غيرت انا عارفه اني مش من حقي اغير يعني من واحد وواحده بيحبو بعض ب..

لم تكمل كلامه بسبب قبله ادم التي اطبقت علي شفاتيها 

انصدمت مكه مما فعله فاغمضت عيونها بقوه 

فصل ادم قبلته ونظر لها وجدها مغمضة عيونها 

ابتسم ادم ثم قال ..انا وساندي مش بنحب بعض 

فتحت مكه عيونها بحرج شديد ...ايه 

ادم ...بقولك انا مش بحب ساندي انا بحب واحده تاني غيرها واظن بعد البوسه دي عرفتي انا بحب مين 

نظرت مكه بحرج شديد الي الارض وهي تبتسم 

ادم بتنهيده ...ايوه بحبك انتي يا مكه مين اول مره شوفتك فيها حبيت رقتك وكسوفك 

ثم رفع وجهها ...وعيونك الزرقه دي الي مشوفتك في صفائهم قبل كده 

لم تتحمل مكه اكثر من ذلك فاحتضنته بادلها ادم الحضن بقوه وظلو هكذا قليلا 

الي ان فصل حضنهم دخول مليكه فجاه 

مليكه ..مكه بقو..

انتفضت مكه من حضن ادم بسرعه ونظرت الي الارض بخجل 

مليكه بخبث ....ايه دا انا دخلت في وقت غلط ولا ايه 

ادم ...انتي من امته بتدخلي في الوقت الصح 

مليكه ...اممم طيب انا ممكن اخرج ولا كاني دخلت 

ادم ...والله يبقاا عملتي فياا معروف كبير اووي 

ضربت مكه ادم  باحراج ...بس بقااا 

ادم ...يختي علي الي بتكسف يا ناس 

مكه باحراج ...ادم بس مليكه واقفه 

مليكه ...والله انتي لسه فاكره اني واقفه ياله ياختي انتي وهو علشان نتعشا 

ادم ...ياله ياختي هو حد يعرف يقعد هنا اصلا 

ونزلو الي الاسفل 

نزلت مليكه الي ااسفل وجدت ادهم جالس علي الكرسي ويضع قدم علي الاخر اول ما رائها ابتسم لها ابتسامه خفيفه اخفضت مليكه عيونها بسرعه وجلست هي الاخر 

الجد  وهو يوجه كلامه الي مكه ومليكه ...عاملين ايه في الشركه يا بنات 

مكه ...الحمد الله يا جدو 

مليكه ...الحمد الله يا جدو كله تمام 

ادم بخبث ...الي قوليلي يا مليكه ايه الي حصل في الشركه النهارده دا 

مليكه بتوتر وهي تنظر الي ادهم ...هااا ولا حاج انت بس اتلخبطت مش اكتر 

سناء ...الله ياعني انتي كنتي خايفه وبتجري علشاان كده 

مليكه ...ايه يا جماعه عادي بتحصل يعني 

ادم ...اه بتحصل بس الغريبه ان اللخبطه دي تبقاا صور كرتون 

مهيمن ..صور كرتون ازاي يعني 

كان ادم سوف يرد ولكن قال ادهم ...مفيش حاجه موضوع وانتهاء خلاص بقاا 

نظرت له مليكه بصدم وقالت لنفسها ...ايه دا هو بيدفع عني ولا ايه 

مرء باقي اليوم بسلام 

في الصباح 

استيقظت مليكه من نومها وارتدات ملابسها وقفت امام المرائه وابتسمت بحب بسبب مساعدت ادهم لها ثم فاقت بسرعه 

مليكه ...بس ايه الهبل الي انتي بتفكري فيه دا عادي يعني ساعدني وخلاص مش حكايه فكك من الي انتي بتفكري فيه دا 

واخذت اشيائها ونزلت الي الاسفل  

وذهبت الي الجامعه 

عند ياسمين ارتدات ملابسها هي الاخر وفتحت الباب وجدت هادي امامها 

هادي ...صباح الجمال 

ياسمين بلامبالاه ....صباح النور 

هادي ...يالهوووي علي البوز ايه البوز دا 

ياسمين بغضب ...لا دا انا ممكن كمان اوريك  البوكس 

هادي ...يانهار ابيض كله دا علشان بوسي دي مجرد صديقه 

ياسمين ...والله مجرد صديقه خلاص انا كمان هجيب صحابي الولاد واقف في الجنينه واقولك مجرد صديق 

هادي بغضب ...علشان اقتلك انتي وهو 

ياسمين ...يا سلام يعني هو محلل ليك ومحرم عليا 

هادي بغضب ...اه يا ياسمين واقسم بالله لو جبتي سيرت الموضوع دا تاني والله لهوركي وياله روحي الكليه علشان متغبش عليك 

غادر هادي من امامها بغضب 

ياسمين بندم ...هو انا زوتها ولا ايه والله ماكان قصدي ازعله وبعدين المفروض انا الي ازعل مش هو 

مكه مقاطعه ايها ...ايه يا بنتي انتي بتكلمي نفسك 

ياسمين ...اعمل ايه دا انا ليا الجنه من الي بيعمله فيا دا 

مكه ...هههههنهههههه طيب ياله علشان نلحق الكليه 

عند مليكه انتهت من محاضرتها وذهبت الي الشركه 

مليكه ...مسا مساا 

معاذ ...ههههههههه والله انا قلت سواقة توكتوك محدش صدقني 

مليكه ...يا شيخ اتنيل 

معاذ ....ههههههههه حاضر هتنيل 

دخلت ماهي الي الشركه ورات مليكه تقف مع معاذ 

ماهي ...مليكه هاي ازيك كويس اني شوفتك واحشتني جدا

مليكه ببتسامه صغيره ...مرسي يا قلبي 

ماهي ...سمعت انك اشتغلت هنا وبقيتي سكرتيره ادهم 

مليكه ...اه فيه اعتراض 

ماهي بخبث ...لا خلاص بس ابقي خالي بالك منه بليز انتي عارفه انا مشغوله قد ايه مش عارفه اطلع اشوفه طيب انا لازم امشي بقااا علشان عندي تدريب جود باي

مليكه بعد ان غادرت ...في داهيه يا شيخه اللهي الفستان الي انتي مش لابسها دا يتقطع 

معاذ ...ههههههههههه يخربيتك كل دا 

مليكه ...اسكت دي شلاني يا شيخه بس هي قصدها ايه انها مش عارفه تطلعلوه دي 

معاذ ..اصلهم بيقول ان هي مستر ادهم علي علاقه ببعض 

مليكه وهي تمثل لامبالاه ...والله طيب كويس ياله انا هطلع بقاا علشان اتاخرت سلام 

صعدت الي مكتبها واغلقت الباب بغضب وقالت ...ولا وعملي فيها بيكره البنات وانا متعصب ليه يعني عادي يعني 

دخل ادهم عليها الغرفه 

ادهم ...انا مش من ساعتها برن علي الجرس ولا انتي واقعتي علي ودانك 

مليكه بغضب ..الله مسمعتش مش جريمه يعني عادي 

ادهم بغضب ..مليكه متلعبيش معايا انتي فاهمه 

مليكه بغضب ...ايه العب دي علي العموم معلش مطلوب مني حاجه 

نظر لها ادهم قليلا ثم قال ...تصميمات المتدربين الجدد يجيلي حالا 

واغلق الباب وغادر من الغرفه

مليكه ...انسان عنده شزوفرنييا اقسم بالله 

انهت الملف وذهبت اليه 

مليكه بلامبالاه ...اتفضل 

وجاءت لتغادر من المكتب 

ادهم ...استني عندك انا ازنتلك تمشي 

نظرت مليكه اليه ..نعم في اي اومر تانيه 

ادهم ...اه انزلي تحت في قاعه التدريبات وابعتيلي ماهي هنا 

نظرت له مليكه بغضب ثم غادرت 

مليكه بغضب ...وكمان عايزني اناديله حبيبت قلب عنده كمان انسان متخلف 

ذهبت الي الاسفل ونادت عليها 

دخلت ماهي الي ادهم المكتب بعد ان ظبطت من شكلها ودخلت الي المكتب 

مليكه ...وكمان بتظبط نفسها لا كده كتير 

في المكتب ..مستر ادهم حضرت عايزني 

ادهم ...اه التصميم دا بتاعك 

ماهي ...اه بتاعي فيه حاجه 

ادهم وهو يقوم ويقف امامها ...يعني دا تصميم مهندسه يتقدم في شركه الصياد 

ماهي ...ليه هو وحش

ادهم بغضب ...يقرف اتفضل قدمك لحد بكره بس ولاقي التصميم دا كامل اتفضلي 

اخذت منه التصميم بخزن وغادرت من المكتب اول ما رات مليكه ابتسمت 

ماهي بخبث ...مليكه لو سمحتي الروج مظبوط ولا ايه 

مليكه بغضب  ..الروج مظبوط ازاي يعني مش فهمه 

ماهي ..

طيب خلاص انا هروح التويلت اشوفه بنفسي سلام 

مليكه ...كمان سفاله وقله ادب 

عند مكه 

كان ادم يعدل عليهم التصميمات 

ادم ...بصو بقااا التصميمات الي اتقدمت في منها الي اتقبل والي متقبلش ولاسف الشديد التصميمات الي متقبلتش مافيش قدمها فرصه تانيه لانها طلعلت لمستر ادهم ودا ادي الي رفض المهندسين دول في التدريب ياله اتفضلو علي شغلكم اصحاب تصميم ب ويستنو 

نظرت مكه وازهار الي بعضهم وانتظرو 

ادم ...مبروك عليكو انتو افضل تصميم اتعمل علشان كده الشركه قررت انكو هتيبقو مهندسين في شركه الصياد 

ازهار وهي تحتضن مكه بفرحه ...هااا يس يس متشكره جدااا يا فندم والله بجد 

مكه بفرحه وهي الاخري ...الحمد الله 

ادم ..طيب تمام اتفضلو علي شغلكم بقاا 

غادرو الي الخارج مكه وزهار 

ساندي ...يا انسه انتي 

نظرت مكه وازهار خلفهم 

ساندي بقرف ...كلمي مستر ادم جوه 

مكه ...انا 

ساندي ...اه هو انا بكلم حد تاني 

ازهار بصوت خافض ...يخربيت تقل دمك طيب انا هستناكي تحت بقاا سلام 

دخلت مكه الي المكتب مره اخري لم تجد ادم علي المكتب وفجاه وجدت من يحتضنها من الخلف 

مكه بخضه ...ادم خضتني 

ادم وهو يشتم رائحه شعرها ...اول مره اعرف ان اسمي حلو اووي كده 

لم ترد عليه مكه بسبب احرجها 

ادم وهو يديرها وينظر في عيونها ...الدور عليكي 

مكه بكسوف ...الدور عليا في ايه 

ادم ...انك تقولي غرتي عليا ليه 

مكه باحراج وهي تضربه علي كتفه ...ادم بقاا متحرجنيش ونبي وبعدين انت عارف 

ادم بصوت هادي ...لا انا عايز اسمعها منك انتي 

مكه باحراج ...والله ما هعرف  انا بكسف جداا 

ادم ...لا منتي كده كده هتقوليها  

مكه ...هو لازم يعني اني اقولها 

حرك ادم راسه بمعني نعم 

مكه ...طيب هقولها بس غمض عينك 

ادم ...هههخهههههههههههه حاضر هغمص عيني 

اغمض ادم عيونه ظلت مكه صامته قليلا 

ادم ...ايه عيني وجعتني علي فكره 

اخذت مكه نفسها بقوه ثم اقتربت من اذنه وقالت بصوت هاد ...انا بعشقك يا ادم 

وركضت الي الخارج 

فتح ادم عيونه بصدمه لم يكون يتوقع انها سوف تقولها 

ادم بصدمه ...دي قلتها بجد 

ووضع يده علي قلبه ..لا قلبي مش هيستحمل البت دي اكتر من كده لازم اتصرف واتجوزه باسرع واقت 

في القصر اجتمع البنات مع بعضهم في الغرفه 

مليكه ...صحيح يا ياسمين اخبار صاحبتك ايه 

ياسمين بحزن ..نفسيتها تعبانه اوووي يا مليكه 

مليكه بحزن ...ان شاء الله خير بس صاحبكو دا طلع جدع اووي انه اتجوزها واضح انه بيحبها جداا 

ياسمين بستهزاز ...دا بيصلح غلطته 

مليكه ..غلطته ازاي يعني 

ياسمين ...ها لا مفيش حاجه 

ثم نظرت الي مكه ...ايه يا عم الرومانسي سرحان في ايه 

مكه بخضه ...ايه يا بت خضتيني 

ياسمين ...ههههههههه ياواد يا مخضوض انت 

مكه ...انتي رخمه اووي علي فكره صحيح انا مقلتلكوش مش انا اخدت افضل تصميم النهارده 

مليكه وباسمين  بفرحه ....بجد الف مبروووك 

مكه ..الله يبارك فيكو بس والله المتدربين التانين صعبانين عليا 

ياسمين ليه ...اصل تصميمته طلعت لي ادهم ومشيو من التدريب وكان معاهم ماهي بس ادها فرصه لبكره 

مليكه بدهشه ...يعني ماهي اما طلعت لي ادهم كان علشان التصميم 

مكه ...علي ما اعتقد اه 

مليكه ...يا بت الكدابه 

مكه ...بتقولي حاجه 

مليكه ...ها لا ابد مش بقول حاجه 

ياسمين ..فككو بقااا من الهري دا  بما ان بكره الجمعه فاحنا هنروح بكره النادي كلنا اشطاا 

مليكه ...لا روحو انتو انا هقضي اليوم نوم ياله تصبحو علي خير 

ياسمين ...بنت نكد صحيح 

مكه ..ههههههههههههه نكد مره واحده علي العموم انا هاجي معاكي 

وذهبت الي غرفتها هي الاخر

في الصباح استيقظت مليكه من نومها وجدت مكه امامها 

مليكه بخصه ...اعوذ بالله في ايه يا بت 

مكه ...ايه ياختي شوفتي عفريت 

مليكه ..عايزه ايه يا بت انتي 

مكه ...ياله قومي البسي علشان نروحي النادي 

مليكه ...لا انا مش رايحه 

مكه ...ياله يا رخمه وكمان عمتك وماهي تحت هيروح معانا 

مليكه بخضه ...ليه هو ادهم هيروح 

مكه بخبث ...لا مش رايح بس هيحصلنا 

مليكه ...بت بلاش البصه دي 

مكه .هههههههههه الله هو انا قلت حاجه 

مليكه ...طيب ياله اطلعي بره 

  ظل مليكه تدور في الغرفه 

مليكه بتوتر ...لا ما انا لازم اعرف هو فعلا بيحبها ولا لا اعمل ايه بس 

عقلها ...وانتي مالك انتي بيحبها ولا مش بيحبها حاجه ترجعله ملناش فيه 

قلبها ...لا طبعاا ليا فيه بلاش تكدبي علي نفسك 

ثم اكملت بغضب ...اوووف يوه بقااا بصي انتي هتروحي تتاكدي وخلاص عادي يعني بصي بقاا انتي تروحي اوضته وتاخدي موبيله من وراه وتشوفي فيه ايه اكيد يعني لو بيحبو بعض يبقاا بيكلمو بعض كتير معروفه يعني 

خرجت مليكه من غرفتها وخبطت علي بابا غرفته لم يرد فتحت الباب ببطئ لم تجده في الغرفه 

مليكه ...الله هو راح فين 

نزلت الي الاسفل وجدت امها وعمتها جالسين بلاسفل 

مليكه ...صباح الخير 

الجميع ...صباح النور 

ياسمين ..امال القصر فاضي كده ليه مفيش صوت يعني 

هدي ...ايه يا مليكه ما الكل راح النادي وانتي قلتي لا مش عايزه اروح 

مليكه باحراج ...اه اه قلت نسيت معلش 

ظلت صامته قليلا تفكر في طريقه لكي تعرف اين هو 

مليكه ...طيب هما مقلوش هيرجعو امته 

سناء ...لا دول بيطولو اووي متستنيش بس لو ملانه وعايزه تروحي 

مليكه ...ايوه لو عايزه اروح مين هيواديني 

سناء باستغراب ...عم شفيق السواق 

مليكه باحباط ...عم شفيق 

حنان ...ليه دا حتي راجل سكره انتي مديقه كده ليه 

مليكه ...ها لا مش كده اصل يعني عم شفيق بيسوق براحه خالص وانا بصراحه بمل 

سناء ....طيب خلاص متزعليش انا هخلي ادهم يوصلك بعد ما يخلص التدريب بتاعه 

مليكه بخبث ...ليه هو بيدرب فين 

سناء ...هو بيدرب في اوضه التدريب الي في القصر 

مليكه ....طيب هي فين اوضه التدريب دي علشان يعني لو حبيبت اتدرب انا كمان 

سناء ....هعههههههه لا متحوليش ادهم محرم علي حد يدخولها هو عملها مخصوص علشان يوم الاجهزه دي بيقعد يدرب طول اليوم تقريبا  

مليكه بصوت هادي ...يبقا اكيد مش هياخد باله من موبيله الفرصه قدامك يا ميكو 

سناء ...بتقولي حاجه 

مليكه ..ها لا ابدا انا هطلع فوق بقا 

هدي ...الله مش هتروحي النادي

مليكه وهي تغادر الصالون ...لا غيرت راي 

وذهبت بسرعه الي الخادمه وسالتها عن مكان قاعه التريب هذه اخبرتها الخادمه وذهبت مليكه بسرعه الي هناك ونظرت من الشباك وجدته فعلا يتدرب ظلت فتره تنظر اليه من الشباك وشعره القصير هذا وهو ينزل علي وجهه 

مليكه ...يخربيت جمالك يا شيخه 

ثم قالت بغضب ...انتي في ايه ولا فيه ايه 

ونظرت في الغرفه الي ان وجدت الموبيل موضوع علي التربيزه امامه 

مليكه ...طيب انا  هاخده ازاي دلوقتي مش فاهمه 

ظلت تفكر قليلا 

مليكه بفرحه ...لقتها اما انا غبيه اووي 

ذهبت امام الباب ومسكت عصاه وضربت بها علي الحائط وجرت بسرعه مكانها 

سمع ادهم هذا الصوت فغادر  الي الخراج 

نطت مليكه من الشباك بسرعه واخذت الموبيل

مليكه ...الله علي ذكائك يا بت يا مليكه تنفعي تشتغلي في المخابرات والله 

سمعت صوت ادهم قادم 

ذهبت بسرعه الي االشباك ونطت بسرعه واختبت خلف الجدار 

واخذت تسحف الي ان وصلت الي غرفه اخري بجانب هذه الغرفه وصلت الي الغرفه وجدتها مظلمه  

مليكه بستراحه ...يا نهار ابيض كنت هتقفش 

وفجاه وجدت من يفتح الباب اختبرت بسرعه خلف برميل كبير 

دخل ادهم وفي يده كشاف وظل ينظر الي الغرفه الي ان راي قدمها 

اول ما لاحظت ان الكاشف جاء علي قدمها ارجعت قدمها بسرعه 

مليكه .بخوف ....يارب ما يشوفني يا رب 

ابتسم ادهم ابتسامه بسيطه ثم غادر من الغرفه 

اخرجت مليكه راسها ولم تجده واقفت بسرعه ...الحمد الله يا رب الحمد الله 

نظرت الي الموبيل بفرحه ...لو تعرف عملت ايه علشان اجيبك ياله 

ثم فتحت الموبيل ونظرت بصدمه ...يانهار اسود دا فيه بسورد 

فجاه جاء صوت م الخلف ...داطبيعي 

نظرت خلفها بصدمه ...ادهم



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات