القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

الحاج المرحوم كاظم أبو شعبان رحمة الله عليه، مثال بارز ولامع في الاجتهاد والمثابرة وبناء الذات



الحاج المرحوم كاظم أبو شعبان  رحمة الله عليه، مثال بارز ولامع في الاجتهاد والمثابرة وبناء الذات


، رجل عصامي بدأ حياته من الصفر ، نشأ يتيماً توفي والديه وهو في سن صغير، فقام ببناء نفسه بنفسه، ولم يستطع إكمال دراسته بسبب الظروف المادية الصعبة وعمل في العديد من المحلات، وفي مرحلة الصبا عمل مساعد نجار ، والذي جعله مميزاً في ذلك الوقت اتقانه لعمله ، وعمل ايضاً في معسكرات انجليزية لذلك هو متقن للغه الانجليزيه  ، وعندما بلغ العشرين من عمره فتح بقالة صغيرة كان يبيع فيها السلع الغذائية ، سافر إلي سوريا وتعلم صنع البوظة ،ثم عاد وقام بتطوير المحل ليصبح محل بثلاجة صغيرة لبيع "البوظة" كانت تنتج كميات بسيطة، وتدريجياً اخذ المشروع يتطور الى أن أصبح يحتوي عدة ثلاجات وآلات حديثة في مدة زمنية قصيرة واصبح ذو شهره واسعه وزاد الاقبال عليه بشكل ملحوظ وذلك لمجهوده الجبار عبر تلك السنوات، وعبر مرور الزمن ورث أولاده صنع البوظة وقامو بتطوير مايصنعه والدهم عبر السفر الي مناطق عديدة لتعليم كيفية عمل البوظة، وتم  فتح عدة فروع أخرى في غزة، وباتت مرطبات كاظم أحد عجائب قطاع غرة ومعالمها اللامعة والمتوهجة ، بل أضحى كاظم معلم من معالم السياحية في قطاع غزةً ، كل الرحمة والغفران ، داعيا بحفظ نسلكم الكريم "

#أبويزن

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات