القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

رواية .. زواج بالامر 💫 +18 الفصل الثامن 🍎


 الفصل الثامن 🤯

دخل ياسين بهدوء وصوت حنين وقرب من ميرا وقال:يعني ال بتعمليه ده هيغير حاجه

ميرا بعياط:ياسين عشان خاطري قول لي جدو بيسمع كلامك

ياسين بتنهيدا :طب يا ميرا اهدي

ومسك ايده ال بتنزف بهدوء وقال :طب ينفع ال حصل في ايدك ده

ميرا بعصبيه:بطل ام برودك ده واطلع برا وقامت وقفت

ياسين ضغط ع نفسو عشان يعدي الموضوع وقام وقف بهدوء :طب انتي ليه عصبيه كده وقرب منه

ميرا اتوترت وقالت :انت بتقرب ليه ابعد

ياسين :لاء هقرب براحتي

وقرب منه ومسك ايده وقال :ايدك بتنزف تعالي اعلجه

شدت ميرا ايده منو وقالت :ملكش دعوه شئ ميخصكش

ياسين اتنرفز وقال:بقولك اي هدوءي ده ليه اخر بلاش تجيبي اخري

ومسك ايد ميرا وجاب اسعفات اولاليه وعالج ايده

وقام وقف :ميرا اهدي كده ملوش لزمه ال بتعمليه ده كده ولا كده هجوزك فااعقلي احسلك

واها عشان تبقي عرفه انتي من بكرا هتبقي ملكي واي حاجه هتحصل فيك هتزعلي مني وتحفظي علي صحتك وشكلك ومشوفش جرح واحد فيك بسبب عصبيتك سامعه

ميرا :ملكش دعوه

وفضلت تعيط

مشي ياسين وراح لي جدو

.......

دخلو البنات لي ميرا

وفاء:تعالي ف حضني يا بنتي

فوزيه :ميرا مينفعش ال انتي بتعمليه ده

لين:احنا بجد اول مره نشوفك في العصبيه دي بجد خوفت عليك

اروي :ميرا حببتي مش عايزه اشوفك كده

صباح :طب فيه عروسه كتب كتابه بكرا يبقا ده شكله

فاء:والله انتي فايقه يا صباح

صباح :لا يا وفاء انتي اكتر واحده عارفه ال فيه ولو الدنيا اتشقلبط هي هي

فوزيه:يعني نعمل اي يا صباح يعني ما احنا صعبان علينه ميرا وياسين بردو

اسماء:بس يا ياسين. راجل موقفه مش هيبقا زي ميرا

مني :والحل يا جماعه

صباح:الحل ان احنا لزم نقبل بي الواقع

اروي :ازاي نعمل اي يعني

صباح :عروسه وكتب كتابه بكرا يبقا نعمل اي نفرفش ونفرفش العروسه صح يا ميرا

ميرا:ابعدو عني بقى انا تعبانه وعايزه انام ومحدش يقول كلمه عروسه دي سامعين

انتو محدش عارف يقف معايه حتي بابا ملهوش كلمه مع جدي كلكو بتخافو وي النتيجه اتجوز واحد مش عايزه

صباح :ميرا انتي تايه عن جدك واي واحد مش عايزه ده دا ابن عمك وانتي هتلقي شاب كويس زي يا سين ال يسمعك يقول ان جدك هيرميك في النار

ما هو هيجوزك ياسين وكلنا عارفين ياسين اخلاقه اي ومركزه وانتي يعني كونت ضامنه حد يجيلك في حلاوه ياسين ولا ادبه واخلاقه

فوزيه :الكلام مش كده يا صباح

صباح :لاء كده وابو كده كمان فوقي بنتك يا وفاء وبلاش العند مش هيفده بحاجه

اروي :ما هو بردو دي حاجه مش سهله عليه

صباح:مع الايام هتتعود وخلاص ال بتقول مش عايزه ده هيبقا جوزه بكرا وهتكمل معاه حياته يبقا ملوش لزمه المعفره دي وجوزك ليه احترامه يا ميرا

اسماء:ميرا انتي ساكته ليه

ميرا :انا تعبانه وعايزه انام ممكن تطلعو برا

لين :انتي كويسه يا ميرا

مني :نومك وانتي زعلانه مش حلو

ميرا:مش زعلانه انا مرهقه بس وعايزه انام وزي ماما صباح ما قالت مفيش فايده من المعفره


وذهبت ميرا في سبات عميق

.........................................................

في صباح اليوم التالي ...........

في شركه المهدي .....

طارق دخل بسرعه مكتب ياسين

طارق:ياسين اوع تقول انك هتجوز ميرا والنهارده كتب كتابك وبعد شهر فرحك اوع تقول

ياسين :ما انت قولت كل حاجه

احمد :هههههه وانت عرفت منين

طارق :من ميرا هيكون من مين يعني

ياسين بنظره حاده :وانت شوفت ميرا فين

طارق :يا عم كلمته النهارده الصبح كونت عايز منه مصلحه

سيف بصوت واطي :الله يرحمك يا طارق كونت طيب والله

احمد بنفس الصوت:متيجي نجيب الكفن ونجهز الزي منو

ياسين بعصبيه قام وقف ومسك طارق من هدومه :دا انت تقول علي نفسك يا رحمان يا رحيم

مصلحه اي ال انت عايزه منه وجبت رقمه منين

انطق يا زفت

طارق :ا....ا..احمد كلمه مره من عندي والرقم انا سيفتو

ياسين :واي مصلحتك معاه

طارق :ت. ..تظبطلي يعني مع صحبته

ياسين ضربه في وشه وقال:اخر يوم في عمرك يا طارق لو سمعت بس مجرد سمعت مش شوفت انك كلمته هقتلك

طارق : وبيقولو انك مش عايز تتجوزه اومال لو كونت عايز تتجوزه كونت عملت اي

خالد :ياسين ميحبش حد يقرب من حاجه تخصه مابالك بقا لو مراته

احمد بضحكه :يا ابني انا اخوه ومن ساعه ما قلو انو هيتجوز ميرا وجالي الاوضه

فلاش باك

ياسين :احمد

احمد :ايوه جاااي اي في اي غرييه يعني تجيلي الاوضه

ياسين:انت عارف اني هتجوز ميرا اختك صح

احمد :اها عرفت اي خير

ياسين :مشفكش داخل الاوضه عنده وال والله العظيم تقول علي نفسك يا رحمان يا رحيم

مفيش احضان والكلام ده وتقولي اختي هطلع عينك يا احمد

متروحش تعد معاه اصل فاهم

ومتخشش الاوضه من غير ما تخربط علي الباب

احمد :😳😳😳😳😳😳

ياسين :اي مالك تنحت كده

احمد :علفكره دي اختي

ياسين بضيق :منا عارف بس مبحبش حد يقرب لي حاجه تخصني فاهم واياك يا احمد تحضنه ايااك هطربئه علي دماغك ودماغ اختك

احمد :انت متأكد انك مش بتحب ميرا ومغصوب عليه

ياسين :يا غبي محبش حد يقرب من حاجه تخصني ماله دي ومال الحب يا حمار

عوده من. الفلاش باك


الكل :الله يكون في عونك يا ميرا

ياسين:والله مبطلتتو ام السيره دي اننتو حرين

سامح :انا خايف اقول مبروك يفكر ان بعاكس ميرا

الكل ضحك

ذياد :بس بس هنضرب هههههه

خالد :خلاص بقى. يلا كل واحد علي شغله

................................................................

في غرفه ميرا دخلت لين

لين:ميرو حببتي

ميرا بهدوء:ايوه

لين:تعالي معايه اامول نجيب شويه حجات وانتي تجيبي فستان بليل عشان كتب الكتاب وانا كلمت نجلاء هتجي ورنا كمان وقالت هتجيب صحبته

ميرا :يجي ال يجي سبني وخلاص

لين:يعني مش هتجي معايه

ميرا:معلش يا لين تعبانه متزعليش

لين:خلاص مش زعلانه انتي ميتزعلش منك انا هاخد حد من البنات وخلاص

ميرا اكتفت ببتسامه

................ً...................................................

حل المساء وتم حضور الجميع (البت مي راحت الله يحرئه تفتكرو هتعدي علي خير )

في غرفه ميرا ااينات معاه

لبسو ميرا فستان قصير لحد الركبه وكانت قمر والفستان كان لونه ابيض وسابو شعره بحريه.

وحطو ليه بعض الميكب

راح ياسين يشوف ميرا عشان ينزلو مع بعض

ودخل وبص عليه واتعصب وزعق وقال:اي اىزفت ده

اسماء:فين اازفت ده انشاء الله

ياسين:الفستان ده قصير قوي واي ال حطينو في وشه ده

اروي :عادي يا ياسين مش مستهله العصبيه دي ومالو الفستان

ياسين :مش هتنزل بيه

ميرا بتحدي :لاء هنزل بيه وانا عجبني نفسي بيه

ياسين :مش هتنزلي يا ميرا

ميرا:هنزل وورني هتعمل اي

ياسين ببتسامه :طب معلش الكل برا كده

اسماء:ليه يعني

ياسين:انا قولت اي قولت برا

الكل طلع وياسين قفل الباب ب المفتاح

وراح فتح الدولاب وطلع فستان طويل وبكم

وقرب منه وقال :تحبي تغيري انتي ولا اغيرلك انا

ميرا:ا..انت والله مينفع تعمل كده

ياسين :لاء ينفع اخلصي اغيرلك انا ولا اي

ميرا :لاء خلاص والله هغير انا اطلع انت بس

ياسين:لاء ادخلي الحمام وانا هستنا هنا

ميرا:حاضر ...اوووف


بعد وقت خلصت ميرا وطلعت ابتسم ياسين وقال:كده كويس امسكي بقا المنديل ده امسحي ال علي وشك ده

ميرا :هات

خارج الغرفه البنات وقفين

لين :يكونش هيبوسه

اسماء:بس يا بت ياسين اخويا محترم وميرا عمره متقبل بحاجه زي كده

اروي:ونبي اي امال هيتجوزو ازاي

مني :هو لزم يعني قلت ادب

اروي بضحكه:لا خالص مش لزم

اسماء:اها انتي خبره هههههه

الباب اتفتح الكل جريو عليهم

ميرا:اي بتجرو كده ليه

اروي :انتي كويسه

ياسين :واي هيخليه مش كويسه يا اروي

اروي بحرج :ابدا والله مش قصدي


نزلو وتم كتب الكتاب والكل بيبارك ليهم

وجت الحظه الحسمه مي راحت تسلم علي ميرا

وبدلع وقالت مبروك يا ميرا انا صحبت رنا وسكرتيه ياسين وحببتو

ياسين اتصدم من وجود مي

ميرا :الله يبارك فيك

ياسين :احم طب يا ميرا تعالي نعد في الجنيه

مي:ليه يا ياسو متخليكو هنا هو انا مضياق ومش عارف تتكلم مع السنيوره

ميرا:لا ابدا مش مضايقه ولا حاجه

ياسين:مي روحي اشربي حاجه

مي :ليه منا شربت من شرباتك يا عريس

بقولك اي يا غندوره انا ال في القلب بمعني اصح يعني

ميرا:يا ستي مش فارقه قلبه ولا رجله

مي :شطوره طلعتي الموضوع مش فارق

وراحت قربت من ياسين وقالت اي يا ياسو كلامي صح

ميرا لما شافته كده وبتقرب منو قامت من مكانه وشدت ايد ياسين وقالت:تعال معايه


ياسين:اي خير

ميرا:هي دي السنيوره

ياسين ببرود :اها هي دي السنيوره

ميرا:مكنش ينفعي علفكره تجيبه

ياسين:انا مجبتهاش ولاحاجه عن اذنك انا داخل

ميرا اضيقت لمجرد انو سابه ودخل

دخلت ميرا واعدت فضلت مبوزه

لين :ميرا فونك بيرن

ميرا :مين بيرن

لين :رقم مش متسجل اصل ارد

ميرا :لاء هرد انا هاتي الفون

خرجت ميرا الجنينه وردت علي الفون

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات