القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

فكرة إنشاء المسجد والمؤسسة الخيرية المعروفة باسم د مصطفى محمود ؛ تقف وراءها حكاية يرويها بنفسه في أحد اللقاءات يقول: 0


 فكرة إنشاء المسجد والمؤسسة الخيرية المعروفة باسم د مصطفى محمود ؛ تقف وراءها حكاية يرويها بنفسه في أحد اللقاءات يقول: 


«كتبت في السينما وفي مجالات مختلفة وكان عدد كتبي 70 كتاب ومستمر في تأليف المزيد وبعدها الأكثر رواج لكن بعد كتابتي في الإسلاميات سألت نفسي هل سأقابل الله بـ"شوية كلام" وقتها فكرت في مشروع ؛ التقيت محمد عبد الوهاب فأخبرته بما يدور في رأسي وقولت له نفس الكلمة هقابل ربنا بشوية كلام !


لكنه رد "ما أنا هقابل ربنا بشوية غناء دا فن"».


فقلت له : «هتقابل ربنا إزاي ببلاش تبوسنا في عنيا ولا الدنيا سيجارة وكأس ! 

بيني وبينك يا عبد الوهاب موقفك مش مضمون هو يخبرني بإيمان شديد بأهمية الفن، وأنا غير مقتنع تمامًا

؛ طيب يعني بتاع الكورة ياقبل ربنا بمحصول شوية أجوان أو لاعب الأولمبياد يقابل الله بشوية شقلباظ، وملاكم يقابل ربنا بشوية ملاكمة».


وتابع مصطفى محمود:«فيه فرق بين الأقوال والأفعال لذلك قررت وجود مشروع خدمي ينفع الناس ويكون بيخدم الناس».


فقام ببناء مسجد وأقام الموسسه الخيريه المعروفه باسمه ❤️


حمدي أفندي سراج الدين

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات