القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

رواية #زواج_صعيدي البارت السابع Eman Saleh

 

#زواج_صعيدي البارت السابع 

Eman Saleh 

_ ايي 

_ في اي يا اسيف 

_ هه مفيش حاجه 

_ طيب يا اسيف قولي اي رايك في جوازتنا 


نظرت إليه ثم اخفضت رأسها لدقائق ثم اردفت 


_ ال تشوفه يا عمر 

_خلاص يا جماعه سيبولها فتره تفكر فيها 

_ ماشي يا ولدي زي ما تحب 

أردف الياس 

_ احنا هنستني ال رد يا عمر لان احنا عرفنكم كويس ويسعدنا انك توافقي يا اسيف 


ثم غادروا


نظر اسد إليها ثم ابتسم ب ثقه وخرج هو وأخيه ووالده ووصل الي منزله 

_ تعالي يا بوي ادخل 

_ يا ولدي اي لازمتها اني اجعد هنا ما انا كنت روحت البيت 

_ يا بوي ارتاح النهارده وسافروا بكره 

_ امك مش هتعرف تنام لوحديها 

_ لاه امي معها مرت عمي وهتسليها اقعد انت هنا وانا هحط الاكل انا وأسد 

_ يلا 

Eman Saleh 

دلفوا الي المطبخ لكي يحضروا الطعام نظر الياس الي اسد 


_ انت كنت بتضحك علي اي و احنا عندهم 

_ انا كنت مبتسم مش بضحك 

_ اسف يا سيدي مبتسم لي خير 

_ اصل انا عارف إن اسيف هتوافق 

_ انت جايب الثقه دي منين 

_ انا عارف 

_ ازاي بقي 

_ من عيونها 

_ نعم 

_ اي يا عم بقولك من عيونها 

_ وانت بتعرف العيون دي ازاي 

_ بحس فيها لمعه كده جميله مستحيل تلاقيها غير اللي بيحبه بس 

_ اممم 

_ يلا الاكل جهز نطلع ل الحاج 

_ يعني انت جهزته 

_ ده جاهز وانا حطيته هو احنا بنعرف نطبخ اساسا 

Eman Saleh 

خرجوا  ثم دلفوا ووضعوا الطعام ثم بداو يتناوله 


بعد قليل ذهب والده الي الفراش وأسد هو الآخر 


ذهب الياس لكي يحصل علي قسط من الراحه بجوار ابنته وعد التي استيقظت عندما دخل الغرفه 

_ بابي 

_ اي يا وعد اجبلك تاكلي 

_ لا 

_ طيب عايزه اي 

_ انا مث لوحت عند اثيف 

_ يعني عايزه اي 

_ عايثه اثوفها وحثتني 

_ لا نامي 

_ عايثه اثيف بابي 

_ نامي وبعدها يبقي نشوفها 

_ طيب وثع كده 

_ رايحه فين 

_ لايحه اتوضي 

_ تتوضي !!!؟

_ اها عثان هثلي اثيف قالتلي كده ( عشان هصلي اسيف قالتلي كده )


دلفت الصغيره الي الحمام وقامت بالوضوء  ثم اردتدت الحجاب وبدأت في الصلاه وبعد قليل جلست ورفعت يداها الي السماء تحت نظر والدها التي كان يتابعها بتعجب انتهت وذهبت لتدثر نفسها بجوار والده 


_ انتي بتعملي اي 

_ ثليت (صليت)

_ وبعدين كنتي رافعه ايدك لي 

_ اثيف قالتلي لما تحتاجي حاجه ادعي ل ربنا وهو هيجبهالي 

_ طيب كنتي بتقولي اي 

_ كنت بقول انا عايثه اثيف 

_ طيب نامي يا حبيبتي 


ضم تلك الصغيره الي حضنه وظل قليل متأملها ثم غفي في نوم عميق 

Eman Saleh 

في صباح اليوم التالي استيقظ والده مبكرا ودق الباب فتح له الياس 

_ صباح الخير يا ابوي 

_ صباح الخير يا ولدي 

_ انت لابس ورايح علي فين 

_ مروح الصعيد 

_ دلوج 

_ اها اخوك هيوصلني 

_ استني بس يا ابوي هنزل اجيب الفطار وهو يودي وعد عند خالتها وبعدها يجي نفطر وتمشي 

_ لااه اخوك لاااه 

_ لي بس 

_ عادتنا أكده يا ولدي 

_ يا بوي هو هيودي وعد 

_ بس هي لسه بتفكر وكمان لازم تاخد وجت مش تشوفه جدامها كده 

_ خلاص هو هينزل يجيب الفطار وانا هودي وعد 

Eman Saleh 

ذهب هو وأخيه وأثناء الطريق 

_ انزل يا اسد هات الفطار 

_ لا روح انت انا هودي وعد 

_ مش هينفع انت نسيت كلام ابوك 

_ لا بس

_ خلثوني بقي عايثه الوح عند اثيف 

_ ههههه خلاص يا حبيبتي روح يا اخويا 


ذهب ب وعد وفتحت اسيف الباب 

_ ا اسد 

_ عامله ايه

_ ا الحمدلله 

_ هو انتي كل ما تشوفيني تتخضي كده 

_ ا لا مش بتخض ولا حاجه 

_ طب وحشتيني 

_ ا هات وعد 

_ مش هتقولي علي قرارك 

_ ا لا لسه بفكر 

_ بجد 

_ اها 

ثم حملت وعد سريعا وأغلقت الباب ثم ضحك بصوت عالي وتحرك وذهب الي أخيه 

_ ها خلصت يا اخويا 

_ اها 

_ عملت اي 

_ ولا حاجه 

_ طيب مش كل شويه تضايقها 

_ ازاي 

_ البنت محترمه وانت كل شويه كلام حب وكده مش هينفع 

_ طيب هحاول مع اني مش هقدر امنع نفسي 

_ طيب يلا 


ذهبوا الي والده وقاموا بالافطار وذهب اسد ووالده 


الياس _ 


بعد قليل رن موبيله وجد أخيه 

_ اي يا اسد ا 

_ موبيل الاستاذ ده في المستشفى ٠٠٠

_ اي 

Eman Saleh 

ذهب سريعا وتوجه نحو المستشفي وراي والده يده متصابه ويبكي 


ذهب إليه واحتضنه 

_ في اي يا ابوي 

_ و احنا مشين خبطنا في عربيه 

_ ط طيب و و اسد فين 

_ في الاوضه دي 


حرك يده تجاه غرفه العمليات توقف لا يستطيع التحرك وليس له القدره علي الاستيعاب 


بعد قليل خرج الدكتور 

_ خير يا دكتور 

_ للاسف هو حالته خطير جدا 

_ يعني اي

_ يعني لازم يتعمله عمليه خطيره وهو بين الحياه والموت ونسبه النجاح قليله 

_ ايييي 

يتبع ٠٠٠٠٠

والله يا جماعه بقالي كتير بكتب البارت وفي الاخر اتمسح 💔

رايكم والبنات البعتت ادد تقولي عشان اقبله




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات