القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

قليلٌ من الزيفِ .. يصنعُ كلَ الحقيقه من ديوان بروفة موت

 قليلٌ من الزيفِ .. يصنعُ كلَ الحقيقه 


               كإن


          ======


مابقتش باخاف 

غير من نفسى 

وده أصعب خوف

قلبى المتبعتر على ورقى 

أحلام وحروف

لا قَلق .. ولاخاف

إلا من الحَبْس الإجبارى 

ورا ضهر غُلاف .

أنا لمَّا لقيتنى على الدنيا .. واقف بخساره 

واليوم .. بادئ ب غروب 

بطَّلت حروب 

ورضيت بهزيمتى .. بكل جساره 

لابقيت قادر آخدك بالحضن

ولا عندى مراره  

أرفع ف عيونك عينى ..

- كإنى شجاع - .

على قلبى قناع 

شبه الأسياد

يُأمُر .. ف يُطاع   

ولا قادر اعيش زى الأنطاع  

أو أسرح بيكى وأحكيلك  

من أول سكه مشيتها ..

لآخر صاحب باع .

فيه خلق كتير ف الدنيا - كإن -

يتولدوا .. كإن !

ويعيشوا .. كإن !

ويحبّوا .. كإن !

ويموتوا بدون تصنيف ولاسن !

بوشوش تتحب 

وحنان يتكَب 

عصافير من غير أعشاش ولا حَب 

الحب يبان على ريشهم طَفْح !!!

جنايات .. تستوجب طلب الصَفح !!!

الدنيا بتشبه شَعرِك .. لون الليل 

والعمر بخيل

عدادُه عليل   

واقف .. ع الصفر

أنا وانتى .. أغانى بدون أنغام ولارتم !!

ف جواب مبعوت للدنيا 

بيروح وبيرجع 

نفس القَفلَه !!

ونفس الختم !! .


                     ( من ديوان بروفة موت )



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات