القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

[الفلسطينية] د. الزهار اتفاق حكام الامارات مع الاحتلال طعنة في الظهر وخيانة لفلسطين

خلال مشاركته في مؤتمر برلماني

د. الزهار اتفاق حكام الامارات مع الاحتلال طعنة في الظهر وخيانة لفلسطين

التغيير والإصلاح: -

أكد د. محمود الزهار   القائم بأعمال رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن فلسطين أرض النضال، وإن اتفاق العار الذي وقعه حكام الإمارات للتطبيع الكامل مع الاحتلال هو "طعنة في الظهر" ليس فقط للشعب الفلسطيني بل للمسلمين وجميع أحرار العالم.

جاءت تصريحات د. الزهار خلال كلمة له في مؤتمر برلماني الكتروني لمنتدى التضامن مع فلسطين في الهند على تنظيم هذا الحدث الهام حول ((الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي وخيانة فلسطين)) بمشاركة برلمانيين وسياسيين من عدة دول إسلامية حول العالم.

وقال د. الزهار:" إنها حقًا "خيانة للقدس وفلسطين، إن التطبيع مع الاحتلال يضر بنا ولا يخدم قضيتنا. بل يخدم ويروج للاحتلال ومشاريعه في استهداف فلسطين والمنطقة وأن هذه الصفقة بمثابة "هدية مجانية للاحتلال الصهيوني وقد تمت للمساعدة في إعادة انتخاب ترامب ونتنياهو".

وأشار د. الزهار إن الادعاء بأن هذا التطبيع الكامل قد أوقف الضم هو كذبة كبيرة لتبرير هذه الجريمة. وقد رد نتنياهو مباشرة على ذلك وقال إن الضم ما زال على مطروحاً، وان الاحتلال يواصل زحفه المحموم بالضم. وتسارع عدوانه على الأرض من حيث التوسع الاستيطاني وهدم المنازل وقصف المدارس والأراضي والمنازل في غزة المحاصرة.

وأوضح د. الزهار أنه في ذكرى إحراق المسجد الأقصى على يد الصهاينة، جاء هذا الاتفاق لتشجيع الاحتلال على مواصلة إنكاره لحقوق شعبنا الفلسطيني، ومواصلة جرائمه بحق شعبنا، مؤكداً ان الشعب الفلسطيني وجميع أحرار العالم لن يغفروا تطبيع العلاقات مع الاحتلال الإجرامي.

وبين د. الزهار أن المطلوب دعم النضال المشروع لشعبنا ضد الاحتلال وليس عقد اتفاقات معه، مؤكداً أن شعبنا موحد ضد صفقة القرن والضم والتطبيع وإن تضحياتنا التي قدمناها في مواجهة هذا الاحتلال لن تذهب هباءً، وسوف نتمسك بقوة بحقوقنا ومبادئنا، مدعومة من قبل جميع أحرار العالم ونقدر جميع المواقف الرافضة لهذا الاتفاق التطبيعي.

ودعا د. الزهار جميع البرلمانات والمسؤولين في جميع أنحاء العالم للعمل الجاد من أجل تشكيل موقف موحد ضد صفقة العار وتجريم هذا التطبيع دوليًا، مؤكداً أن شعبنا سيواصل نضاله من أجل الحرية وسيقاوم الاحتلال بكل الوسائل.

وأكد د. الزهار أن شعبنا الفلسطيني استلهم النضال المستمر من رموز الحرية في العالم مثل مهاتما غاندي ونيلسون مانديلا وصلاح الدين الأيوبي ومحمد الفاتح وغيرهم، مشدداً أن اتفاقيات الخيانة والعار ستسقط. سيواصل شعبنا الفلسطيني حقه المشروع في مقاومة الاحتلال بكل الوسائل حتى نيل حقوقه العادلة.


--

الدائرة الإعلامية – كتلة التغيير والاصلاح
المجلس التشريعي الفلسطيني-غزة

للتواصل :

جوال/0595200034     
هاتف/2825936

www.islah.ps
http://www.facebook.com/islahh.plc
https://twitter.com/IslahPlc1
E.mail:islahps414@gmail.com


--
gmail.com.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات