القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

"مهجة القدس": إدارة سجن عوفر تمارس ضغوطات على الأسير ماهر الأخرس لفك إضرابه

"مهجة القدس": إدارة سجن عوفر تمارس ضغوطات على الأسير ماهر الأخرس لفك إضرابه

جنين/ مهجة القدس:

     أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى اليوم؛ أن ما تسمى إدارة سجن عوفر تمارس ضغوطات على الأسير ماهر عبد اللطيف حسن الأخرس لفك إضرابه عن الطعام والذي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم (27) على التوالي رفضاً لقرار سلطات الاحتلال الصهيوني تحويله للاعتقال الإداري بدون أن يوجه له أي اتهام.

وأفاد الأسير ماهر الأخرس في رسالة وصلت مهجة القدس نسخةً عنها، أن إدارة سجن عوفر مازالت تحتجزه في قسم العزل بظروف قاسية، حيث يقبع في زنزانة انفرادية منذ 22 يوماً تفتقر لأبسط الأمور الحياتية وهي مراقبة على مدار 24 ساعة بكاميرتين داخلها، احداها موجهة مكان الاستحمام وتنتهك خصوصيته، والبطانية متسخة ورائحتها كريهة، وكل يوم يطلب من الإدارة استبدالها أو غسلها ولا تستجيب.

وأضاف الأخرس في رسالته أن الممرضين التابعين لعيادة السجن يحضرون كل يوم ويحاولون إقناعه بأخذ المدعمات ومنها الحليب والعصائر لكنه يرفض ذلك، ومازال ممتنع أيضاً عن أخذ الدواء الخاص به كونه مريض ضغط.

وبخصوص وضعه الصحي، فقال إنه يعاني من صداع في الرأس ودوخة مستمرة أصبحت ملازمة له كل الوقت، وأوجاع في المعدة وكل أنحاء جسده، ووزنه قد انخفض بشكل حاد، وبالرغم من ذلك فإنه مازال مصراً على إضرابه حتى انهاء اعتقاله الإداري التعسفي.

وأشارت مهـجـة الـقـدس إلى أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت المجاهد الأخرس بتاريخ 27/07/2020م، وأعلن عن إضرابه عن الطعام أثناء اعتقاله من قبل قوات الاحتلال، وعقدت ما تسمى محكمة عوفر العسكرية الصهيونية جلسة له بتاريخ 12/08/2020م وثبتت قرار اعتقاله الإداري لمدة أربعة أشهر، مدعيةً بوجود ملف سري له بقيامه بنشاطات في صفوف حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.

جدير بالذكر أن الأسير ماهر الأخرس من سيلة الظهر قضاء مدينة جنين، وولد بتاريخ 02/08/1971م، وهو متزوج، ولديه خمسة أبناء، وله عدة اعتقالات سابقة في سجون الاحتلال الصهيوني حيث أمضى في الأسر السر نحو خمسة أعوام.

الدائرة الإعلامية

22/08/2020


--

"مهجة القدس": الأسير المريض يسري المصري يمر بظروف صحية صعبة

غزة / مهجة القدس:

     أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى اليوم، أن الأسير المريض يسري عطية محمد المصري (37 عاماً)، من مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، يمر بظروف صحية صعبة نتيجة امتناع إدارة سجن نفحة بتقديم العلاج اللازم له.

وأفاد الأسير يسري المصري في رسالة وصلت مؤسسة مهجة القدس نسخة عنها، أن هناك تدهور ملحوظ طرأ على حالته الصحية، حيث يعاني من دوخة مستمرة في الرأس وهزال عام في الجسم، وانخفاض في وزنه، وضيق في التنفس، وهو بحاجة لإجراء الفحوصات الدورية كمريض سرطان الغدة الدرقية وعمل مسح ذري للغدد الليمفاوية، إلا أن إدارة مصلحة سجون الاحتلال رفضت نقله للمشفى بحجة وباء كورونا.

وأضاف في رسالته أن إدارة سجن نفحة الصحراوي تمتنع حالياً من تقديم العلاج اللازم له، فقط في حال نقله لعيادة السجن يتم إعطائه مسكن الأكامول، وهو بحاجة لإجراء عملية جراحية لاستئصال ورم سرطاني في الكبد منذ خمسة أعوام، وحتى تاريخه، المماطلة من قبل إدارة مصلحة سجون الاحتلال هي سيدة الموقف.

من جهتها حملت مؤسسة مهجة القدس سلطات الاحتلال الصهيوني المسئولية الكاملة عن التدهور الصحي المستمر للأسير يسري المصري؛ معتبرةً أن ما ارتكب بحقه وحق الأسرى المرضى بمثابة جريمة؛ حيث تواصل إدارة السجون العنصرية سياسة الاعدام البطيء بحق الأسرى في السجون مخالفة كل القوانين والاتفاقيات الدولية التي تفرض احترام حقوق الأسرى في العلاج، مطالبةً الجمعيات التي تعنى بشئون الأسرى ومؤسسات حقوق الانسان وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومجلس حقوق الانسان بضرورة التدخل الفوري للضغط على الاحتلال للإفراج عن الأسير المريض يسري المصري لتقديم العلاج اللازم له خارج السجون؛ وكذلك الاهتمام بملف الأسرى المرضى في سجون الاحتلال وتمكينهم من حقوقهم المشروعة في العلاج والحرية.

جدير بالذكر أن الأسير المريض يسري المصري ولد بتاريخ 23/03/1983م، وهو أعزب، واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 09/06/2003م، وحكم عليه بالسجن لمدة عشرين عاماً وينتمي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين؛ ويُعد أحد ضحايا سياسة الإهمال الطبي المتعمد في سجون الاحتلال الصهيوني؛ ويُصنف ضمن الحالات المرضية الصعبة في سجون الاحتلال.

الدائرة الإعلامية

22/08/2020

--

وفد من الجهاد ووالد الشهيد الأعرج يزور ذوي الأسير المريض معتصم رداد

ومهنئين المحرر أحمد ملحم بحريته

طولكرم/ وكالات:

زار وفد من حركة الجهاد الإسلامي برفقة والد الشهيد الثائر باسل الأعرج مساء أمس الجمعة منزل عائلة الأسير المريض معتصم طالب رداد في بلدة صيدا بمحافظة طولكرم شمال الضفة المحتلة.

كذلك قام وفد الجهاد الإسلامي بزيارة الأسير المحرر أحمد ملحم من بلدة كفر راعي بمحافظة جنين والذي أفرج عنه قبل يومين من سجون الاحتلال الصهيوني، بعد اعتقال دام (18) شهراً بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين والمشاركة بأنشطة وفعاليات للحركة.

جدير بالذكر أن الأسير المريض معتصم رداد ولد بتاريخ 11/11/1982م، وهو أعزب واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 12/01/2006م، وأصدرت المحكمة الصهيونية بحقه حكماً بالسجن الفعلي (20) عاماً بتهمة الانتماء والعضوية في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال الصهيوني، ويُصنف ضمن أخطر الحالات المرضية الصعبة في سجون الاحتلال، ويقبع حالياً فيما يسمى عيادة سجن الرملة.

22/08/2020

--
                                                         دعوة عامة
    تدعوكم مؤسسة مهجة القدس، ولجنة الأسرى في الجبهة الشعبية
    للمشاركة والتغطية الإعلامية في وقفة الدعم والإسناد مع الأسير المضرب عن الطعام: ماهر عبد اللطيف الأخرس وإخوانه     الأسرى المضربين عن الطعام.
     وذلك غداً الأحد الموافق 23/08/2020م، الساعة 11 صباحاً أمام برج الشوا وحصري بمدينة غزة شارع الوحدة.

أهلاً وسهلاً بك في مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى

  عنوان المؤسسة:

فلسطين - قطاع غزة- الرمال - مفترق الوحدة 2000- برج سهاد عليوة- الطابق العاشر

  للتواصل:

  تلفون: 082838891     فاكس: 082860343       جوال:0597807191    واتسآب: 00970592309969

  ومجموعة إعلام مؤسسة مهجة القدس على الواتسآب:

https://chat.whatsapp.com/Iu7DgmAIvohBIEw8NQaMtm

  موقع مؤسسة مهجة القدس: http://www.almuhja.com

   فيسبوك مؤسسة مهجة القدس:

https://www.facebook.com/MuhajahAlQuds/?referrer=whatsapp

  التيليجرام: https://t.me/joinchat/AAAAAEyJWLo8UfFypTb9jg

  الإنستغرام: muhjat_alquds

  ايميل: aser301@hotmail.com

وشكراً لتواصلكم معنا

مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات