القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

أعلام عائلة عكيلة اللواء شرطة/ فهمي يوسف محمد عكيلة (أبو ايهاب)

أعلام عائلة عكيلة
اللواء شرطة/ فهمي يوسف محمد عكيلة (أبو ايهاب)
ولد/ فهمي يوسف محمد عكيلة في 7/9/1937م بمدينة يافا، وغادرت أسرته حيث استقر بهم المطاف في غزة، تلقى تعليمه الأساسي والاعدادي والثانوي في مدارسها، حيث حصل على شهادة الثانوية العامة عام 1956م، التحق عام 1957م، بأكاديمية الشرطة بمصر وتخرج منها برتبة ملازم عام 1959م، ودبلوم العلوم الشرطية.
التحق بالعمل الشرطي في قطاع غزة بتاريخ 1/7/1959م، حيث عمل في المباحث العامة، وتدرج في الترقي ما قبل الاحتلال الاسرائيلي للقطاع عام 1967م، إلى رتبة النقيب حيث كان مفتشًا للمباحث العامة.
بعد احتلال قطاع غزة عام 1967م، استمر في عمله في خدمة الوطن، وعمل مديراً للتفتيش بإدارة العدل (المحاكم) حتى عام 1979م.
بداية العام 1980م، انتقل إلى العمل في وزارة الصحة بوظيفة مدير إداري لمستشفى ناصر بمدينة خان يونس، ثم عُيّن مديراً عاماً للمستشفيات والوحدات الصحية والرعاية الأولية في قطاع غزة حتى نهاية عام 1994م.
خلال عمله بوزارة الصحة حصل على عدة دورات في إدارة الأعمال، وإدارة المستشفيات والمراكز الصحية وتطوير العمل واستغلال الطاقات والموارد البشرية في فلسطين، كما اجتاز دورة لمدة عام في الإدارة والتطوير بإشراف البنك الدولي وجامعة هارفورد، كما شارك في العديد من الندوات والمؤتمرات وورش العمل التي كانت تعقد في القدس، وفي قطاع غزة، وجميعها حول التنمية والتطوير بتمويل المجموعة الأوروبية.
وخلال سنوات الانتفاضة الأولى، فقد تكلّف فهمي عكيلة بمنصب نائب القائد العسكري لساحة الداخل في قطاع غزة، بقرار من السيد الرئيس القائد العام/ ياسر عرفات-رحمه الله-.
بتاريخ 1/1/1995م، وبعد دخول قوات منظمة التحرير الفلسطينية وقيام السلطة الوطنية في أرض الوطن، صدر مرسوم رئاسي باستدعاء العميد/ فهمي يوسف عكيلة من وزارة الصحة والعودة لممارسة عمله كضابط شرطة سابق بمنصب مدير عام لإدارة البحث الجنائي، حيث مجال تخصصه في الشرطة قبل عام 1967م، وذلك بعد أن ترقى بقرار من السيد الرئيس ياسر عرفات –رحمه الله- إلى رتبة عميد.
وبتاريخ 5/5/1995م صدر قرار بتعيينه مساعدًا لمدير الشرطة للتفتيش مسؤولاً للحرس الجامعي في مديرية الشرطة.
وفي نهاية عام 1995م صدر مرسوم رئاسي بتعيينه مفتشًا عامًا للشرطة لمحافظات الوطن.
عام 1996م صدر مرسوم بنقله إلى الضفة الغربية لشغل منصب مدير عام شرطة محافظة أريحا، إضافة إلى عمله كمفتش عام للشرطة، مع تكليفه بالإشراف وعمل الترتيبات اللازمة لنشر قوات الشرطة في جميع محافظات شمال الوطن.
في اكتوبر من عام 1997م صدر قرار بنقله إلى قيادة الشرطة في رام الله لمعاودة عمله كمفتش عام للشرطة في الضفة والقطاع.
في عام 1999م تم اختياره كأحد قيادات جهاز الشرطة للمشاركة في دورة تدريبية لقيادات الشرطة الفلسطينية بدعوة من وزارة الداخلية الألمانية، وذلك في معهد إعداد وتعليم الدبلوماسيين في العالم الثالث ببرلين، حيث تم من خلالها الحصول على دراسة نظرية وتطبيقات عملية وميدانية، والاستفادة من الإنجازات والتطوير التي وصلت إليه ألمانيا عبر التاريخ.
بتاريخ 15/1/2001م وبالإضافة إلى عمله كمفتش عام للشرطة، تكلّف  بالعمل مديراً عاماً لإدارة المخدرات بصفة مؤقتة، وذلك لإعادة هيكلة وتنظيم العمل بهذه الإدارة.
ترقى إلى اللواء في شهر فبراير عام 2005م، ومن ثم أحيل إلى التقاعد في شهر إبريل عام 2005م.
اللواء/ فهمي يوسف عكيلة متزوج وله ولدان وبنت.
عمل اللواء/ فهمي عكيلة بكل جد واخلاص مسخراً كل طاقاته وخبرته الشرطية في خدمة شعبه ووطنه، وكان مثالاً للصدق والانتماء، ونموذجاً للعطاء والتضحية، لم يتردد يوماً في أي عمل أوكل إليه، مهما كان ذلك العمل صغيراً أم كبيراً، ناكراً لذاته.
كان مشهودا له بالنزاهة، والأخلاق الحميدة، لقد كان هادئاً بطبعه، عاشقاً لعمله، وكانت له بصماته في تدريب الضباط الجدد والاشراف عليهم، ليكونوا الدعامة القوية واللبنة الصالحة لبناء الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
ويعتبر العم أبو إيهاب واحدًا من أهم رموز عائلة عكيلة، ووجهاء مدينة غزة، وقد كان واحدًا من المساهمين في تأسيس رابطة آل عكيلة كجمعية عثمانية عام 1963م، وقد عُرف بحرصه على مشاركة الجميع أفراحهم وأتراحهم، وكان يحظى بقبول واسع بين أوساط عائلته.
انتقل اللواء/ فهمي يوسف عكيلة إلى رحمة الله تعالى في 28/12/2010م بمدينة غزة.
نسأل الله له جنات الفردوس، وأن يجزيه عن شعبه ووطنه وعائلته خير الجزاء
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات