القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

الجزء 5 رواية فريسة لأربع ذئاب البارت الخامس للكاتب المصري محمد مالك

رواية فريسة لأربع ذئاب 
البارت الخامس 
للكاتب المصري محمد مالك
جميع الحقوق محفوظة
سها .. ايه دا !! .. انت مين ؟!
حازم مندهشاً .. سها مالك يا حبيبتي ؟!.
سها .. ابعد عني .. انت مين .. فين حازم ؟!
حازم .. انا حازم يا سها .. مالك في ايه ؟!
سها .. انت مش حازم !! انت مين ودخلت هنا ازاي ؟! 
ثم تغادر فراشها وهي تنادي علي حازم وتبحث عنه في كل مكان
سها .. حازم .. حازم .. رد عليا يا حازم .. انت فين ؟! 
حازم يتعجب اكثر .. انتي بتعملي ايه ؟! انتي بتنادي عليا وانا واقف قدامك ؟! انتي اتجننتي يا سها ؟!
سها .. انت مش حازم !! انت مين ودخلت هنا ازاي ؟! انطق بسرعة ؟! وفين حازم جوزي !! وديت جوزي فين ؟!
حازم .. هو في ايه ؟! انتي ايه اللي حصلك ؟! ما انتي كنتي كويسة ؟!
سها .. امشي اطلع برة 
حازم .. اهدي يا سها ارجوكي !!
سها .. بقلك اطلع بره لأطلب البوليس ..
وفجأة تأتي ام سها وتطرق جرس الباب ويذهب حازم ليفتح الباب وهو يقول 
حازم .. لااا اني مش طبيعية خالص !! 
الام منزعجة .. في ايه يا اولاد .. صوتكم واصل لأخر الشارع ؟! هو انتوا لحقتوا !!
حازم .. صدقيني يا طنط انا معملتلهاش حاجة !! هي اول ما صحيت من النوم عماله تقول في كلام غريب !!
الام .. في ايه يا سها مالك ؟! 
سها .. مالي ازاي ؟! انتي واقفة تتكلمي معاه عادي كدا .. وكأنك تعرفيه ؟!
الام .. ايه !! وانا معرفوش ازاي ؟! ما دا حازم جوزك يا بنتي ؟!
سها .. حازم جوزي !! انتي جري لعنيكي حاجة ولا ايه ؟! بصي كويس .. دا حازم جوزي انا ؟!!
الام .. لا حول ولا قوة الا بالله ... في ايه بس يا سها مالك ؟!
سها .. ردي عليا !!
الام .. ايوا يا بنتي دا حازم جوزك .. اومال هيكون مين بس !!
سها .. انتي هتجنينيني انتي كمان !! دا حازم جوزي ؟!
في تلك اللحظة كان حازم يعطيها ظهره فتتوجه اليه وتجذبه نحوها فيستدير ليصبح وجهه مقابلا لها وهنا كانت المفاجأة .. انه حازم بالفعل !!
سها .. ايه دا ؟! مش معقول !! .. مش معقول !!
الام .. ايه هو بس اللي مش معقول ؟! في ايه يا بنتي بس مالك !!
سها .. انت مكنتش هو !! .. وهو مكنش انت !! .. انتوا الاتنين مكنتوش !! .. في ايه ؟! انا مش فاهمه حاجة
حازم .. اهدي يا حبيبتي ارجوكي .. تعالي معايا 
سها .. مش معقول ! .. لا .. لا .. انا مش قادرة اصدق 
حازم .. اهدي يا حبيبتي مش كدا ارجوكي
الام .. مالك يا بنتي ؟! ايه اللي حصلك ؟! عين صابتكم دي ولا ايه ؟! حوش ياارب 
حازم .. حالا تهدي يا طنط متقلقيش .. اهدي يا حبيبتي .. انا جنبك متخافيش !! 
سها .. عايزة اشرب 
حازم .. من فضلك يا طنط .. كوباية ميه بسرعة
الام .. حاضر .. استر يارب لأجل خاطر سيدنا النبي..
وتحضر الام المياه .. 
حازم .. اشربي يا سها 
سها تشرب من الماء ثم تقول 
سها .. انت كنت فين امبارح ؟! انا استنيتك طول اليوم وفضلت ارن ع التليفون بتاعك كان مقفول !! انا كنت قلقانه جداا عليك .. وانت مفكرتش حتي ترن عليا وتطمني عليك !!
حازم .. معلش يا حبيبتي انا اسف !! اوعدك اني مش هكررها تاني ابدااا .. بس انا كدا فهمت .. انتي لما قلقتي امبارح اليوم كله عليا ومخك قعد يودي ويجيب ونمتي وانتي في الحالة دي .. قمتي صحيتي وانتي في الحالة دي !! معلش يا حبيبتي سامحيني .. انا اسف بجد 
سها .. لا مفيش حاجة .. حصل خير .. انا عايزة اخد شاور عشان افوق 
حازم .. احسن بردوا .. قومي يا حبيبتي خدي شاور لحد ما اتكلم مع ماما في الموضوع بتاعنا 
سها مندهشة .. موضوع ايه ؟! 
حازم .. الموضوع يا سها .. انتي ايه مش فاكره دي كمان ولا ايه ؟!.
سها تظنه يتحدث عن موضوع عدم اتمام الدخلة حتي الان .. 
سها .. اها .. بس ليه تتكلم مع ماما في حاجة زي دي ؟! دي حاجة تخصنا احنا الاتنين وبس !! 
الام .. في ايه يا اولاد ؟! انا زي الاطرش في الزفه !! فهموني ايه الحكاية !!
حازم .. روحي انتي يا سها خدي الشاور بتاعك !!
سها عاضبه .. براحتك يا حازم .. 
وبعد ان تنصرف سها .. الام تسأل حازم في لهفه لمعرفة ما الذي حدث 
الام .. في ايه يا حازم يا ابني قلقتوني حرام عليكم !!
حازم .. بصراحة يا طنط .  انا عاهدت سها اني مقولش حاجة زي دي !! لأن هي استسمحتني وانا سامحتها مع اني حاسس بألم جامد وقهر شديد من الصدمة .. لكن انا بحب سها وعشان كدا سامحتها 
الام .. في ايه يابني بالظبط ؟!
حازم .. انا اكتشفت ان سها مش عذراء ؟!
الام .. ايه !! انت بتقول ايه يا جدع انت ؟!
الاحداث اشتعلت اكثر واكثر ومعذرة متابعيني الكرام لن اُكمل الرواية الا بعد التفاعل والمشاركة .. تحياتي ملك الروايات .. الكاتب والسيناريست المصري .  محمد مالك.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات