القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

الجزء 3 روایة فریسة لأربع ذئاب البارت الثالث للكاتب المصري محمد مالك

روایة فریسة لأربع ذئاب
البارت الثالث
للكاتب المصري محمد مالك
جمیع الحقوق محفوظة
وتدخل سھا حجرة الصالون لكي ترحب بالضیوف وھم ام زوجھا حازم واخوتھ الثلاثة من البنات .. ولكنھا تصاب بالصدمة
فاقدین للبصر .. الشدیدة عند رؤیتھم .. تراھم جمیعھم بدون اعین !! ویبدوا انھم فقدوا اعینھم في حادث لأنھم لا یبدوا علیھم انھم ولدوا ھكذا
سھا .. مین دول ؟!!
حازم مندھشا .. مین دول یعني ایھ ؟! ایھ یا سارة .. ما انا لسة قایلك من شویة ان ماما واخواتي البنات ھنا !!
سھا .. اسفة معلش .. اصلي متلخبطھ شویة .. اھلا اھلا ازیكم یا جماعة
حازم ..اعرفك بیھم .. دي طبعا ست الكل ماما ( یقبل احدي یدیھا ) ودي بقي من الیمین للشمال .. صافي اختي الكبیرة .. 
منار .. ودي بقي سندس اخر العنقود
سھا .. اھلا بیكم .. نورتونا والله یا جماعة
الام .. الف مبروك یا حبیبتي .. حازم بیشكر اوي فیكي
سھا .. الله یبارك فیكي یا طنط .. مرسي جداا
الام .. قاعدة لیھ بعید .. تعالي ھنا جمبي
سھا .. حاضر
الام .. حضرلك الخیر دایما یا حبیبتي
وبمجرد ان تجلس بجوارھا تفعل الام اشیاء غریبة .. تثیر قلق ودھشة سھا
الام .. ایوا كدا اقعدي في ریحي .. خلیني اشم ریحتك .. الله .. ریحتك حلوة اوي !! عروستك حلوة اوي یا حازم زي ما قلتلي
بالظبط
ساره .. معلش یا طنط انا اسفھ بس ھو حضرتك عرفتي ازاي اني انا حلوة مع انك یعني ....؟!!
الام .. اھا .. تقصدي شفتك ازاي وانا عمیا ؟!
سھا .. انا اسفة معلش .. سامحیني
الام .. لا یا حبیبتي متتأسفیش .. ع العموم انا شایفاكي بقلبي وقلبي میكدبش ابدا وعشان اتأكد تسمحیلي احسس بإیدي علي
وشك عشان ارسم صورة عنك في خیالي
سھا .. اوك .. اتفضلي
وتبدأ الام بتحسس وجھ سھا
الام .. الله .. بقك صغنون اوي ومناخیرك كمان .. لا فعلا جمیلة !! الله دي عنیكي دي ؟! حلوة اوي عنیكي .. 
ثم تضغط بقوة علي عیني سھا فتتألم سھا وتنزعج وتُبعد ید الام عن وجھھا وتنھض بعیدا عنھا
سھا .. ایھ دا یا طنط ؟! حضرتك بتدوسي علي عنیا لیھ اوي كدا ؟!
الام .. انا ؟! محصلش
سھا .. محصلش ازاي ؟! لا حضرتك دوستي علي عنیا اوي ووجعتیني بصراحة !!
 الام .. تنقطع ایدي یا حبیبتي ما اقصدش والله . . متزعلیش یا قلبي
سھا .. لا ولا یھمك
سھا تنظر الي صافي ومنار وسندس وتلاحظ وجود شعر كثیف في وجھھم وایضا في ایدیھم وارجلھم والام كذلك فتتعجب
اكثر ..
سھا .. تشربوا ایھ بقي ؟!
صافي .. لا شكرا مش عاوزین نشرب حاجة
سھا .. لا ازاي .. مینفعش طبعا !! انا ھاجبلكم عصیر .. بعد اذنكم
وتذھب سھا الي المطبخ لإحضار العصیر وعند عودتھا لم تجدھم بحجرة الصالون ..
سھا متعجبة .. ایھ دا .. ھما راحوا فین ؟!
حازم .. مشیوا
سھا .. مشیوا بسرعة لیھ كدا ؟! انا كنت عاملة حسابي انھم ھیتغدوا معانا
حازم .. لا معلش یا حبیبتي .. اصل ماما تعبانھ زي ما قلتلك .. والجایات كتیر
سھا .. ماشي یا حبیبي . اللي تشوفھ .. الا قلي یا حازم .. ھما لیھ كدا ؟!
حازم . كدا یعني ایھ ؟!
سھا . اقصد یعني ھما لیھ من غیر عین وكدا یعني ؟! حادثة دي ولا ایھ یعني ؟!
حازم .. ومین قالك ان ھما من غیر عین ؟! دول بیشوفوا احسن مني ومنك
سھا .. مش فاھمھ ؟!! ازاي ؟!
حازم .. سھا من فضلك انا محتاج ادخل الحمام
سھا .. اتفضل
وبینما وحازم في الحمام سھا تنظر من الشباك حتي تري ام وحازم واخوتھ یركبون سیارة ملاكي والام تجلس في مقعد القیادة
ثم ترفع رأسھا الي اعلي وتشاور ل سھا .. 
سھا .. مش معقول ؟!! 
الروایة في قمة الغموض والاثارة .. تفاعل بقي ومشاركة عشان انزل ببارت كمان .. تحیاتي ..
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات