القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

تصريح صحفي صادر عن النائب المستشار ا.محمدفرج الغول:الإعانات الدولية لمواجهة كورونا حق لكل الفلسطينيين وليست حكرا لسلطة رام الله

بسم الله الرحمن الرحيم
تصريح صحفي صادر عن النائب المستشار ا.محمد فرج الغول:
الإعانات الدولية لمواجهة كورونا حق لكل الفلسطينيين وليست حكرا لسلطة رام الله

أكد النائب المستشار ا.محمد فرج الغول رئيس اللجنة القانونية بالمجلس التشريعي ان الإعانات الدولية التي تدفع من الدول المانحة  والمؤسسات الدولية ومنظمة الصحة العالمية وغيرها والتي بلغت فيما نعلم أكثر من 133مليون دولار أمريكي بالإضافة الى دفعات المقاصة النقدية التي وصلتهم بعشرات الملايين من الشواكل سواء استحقاقات سابقة أو مستحقة حالياً ،لمواجهة جائحة كورونا كلها حق لكل الفلسطينيين وليست حكراً لسلطة الأمر الواقع في رام الله.

واستنكر النائب الغول ممارسة سلطة رام الله سياسة وجريمة التمييز العنصري بحق أبناء الشعب الفلسطيني، بحرمان قطاع غزة من حصته من هذه الإعانات الصحية لمواجهة جائحة كورونا، والتي لم يصل منها سوى أربعة آلاف دولار!!! ،مؤكدا بأن هذه الجريمة بالإضافة الى جريمة حصار القطاع والعقوبات المفروضة تصنف في القانون الدولي جريمة ضد الإنسانية، حيث أنها تعرض أهالي القطاع لخطر الموت من هذا المرض الأخطر على مستوى العالم، والذي لم تقو دول عظمى على مواجهته.
وحمل النائب الغول المسؤولية الكاملة لسلطة رام الله عن تداعيات هذا التمييز العنصري والنكران لجزء أصيل من الشعب والإستحواذ على المساعدات الصحية دون وجه حق ، والتي تعد جرائم ضد الإنسانية تستوجب المساءلة والمحاكمة أمام المحاكم المحلية والدولية.

وطالب النائب الغول المجتمع الدولي والمانحين والمؤسسات الدولية من ممارسة الضغط الكافي على سلطة رام الله بالكف عن هذا السلوك غير الإنساني وغير القانوني، مع ضرورة إلزامها بدفع مستحقات القطاع من الإعانات الصحية والإنسانية، والتأكد من وصولها للقطاع أو دفع حصة قطاع غزة ومستحقاته مباشرة.
وناشد النائب الغول الكل الفلسطيني بجميع فئاته وشرائحه وفصائله وقواه الحية بالتكاتف وتوحيد الجهود كافة لمواجهة هذا الخطر الداهم الذي يجتاح الجميع دون تمييز لأحد .


--

الدائرة الإعلامية – كتلة التغيير والاصلاح
المجلس التشريعي الفلسطيني-غزة
للتواصل :

جوال/0595200034     
هاتف/2825936

www.islah.ps
http://www.facebook.com/islahh.plc
https://twitter.com/IslahPlc1
E.mail:islahps414@gmail.com

--
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات