القائمة الرئيسية

الصفحات

بيان صادر عن وزارة الاتصالاتوتكنولوجيا المعلومات بمناسبة اليوم العالمي للإنترنت الآمن2020

بيان صادر عن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات
بمناسبة اليوم العالمي للإنترنت الآمن 2020


يحتفل العالم باليوم العالمي للإنترنت الآمن والذي يصادف هذا العام الحادي عشر من فبراير/2020 تحت شعار "  #معاً_من_أجل_انترنت_أفضل " .
وفي هذه المناسبة وانطلاقا من دور وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في نشر التوعية الالكترونية والحفاظ على النسيج الاجتماعي من مخاطر الاستخدام الخاطئ للشبكة العنكبوتية , فإنها تسعى إلى خلق بيئة الكترونية آمنة لجميع مستخدمي الشبكة العنكبوتية عموما والنشء على وجه الخصوص.
وتعمل الوزارة بالتعاون مع المؤسسات الشريكة في القطاعين العام والخاص والقطاع الأكاديمي على استدامة سبل الحماية القصوى لمستخدمي الشبكة للإبحار بأمن وأمان في هذا العالم الافتراضي والاستفادة مما توفره تكنولوجيا العصر .
إن وزارة الاتصالات في اليوم العالمي للإنترنت الآمن تؤكد استمرار أنشطة مبادرة "انترنت آمن ومفيد " عبر الوسم #انترنت_بأمان، وأن الوزارة لن تألوا جهدا في سبيل نشر الوعي واتخاذ الإجراءات الكفيلة بالاستخدام الآمن للإنترنت حيث أصدرت عدة قرارات في هذا المجال منها حظر المواقع المخلة بالآداب وتنفيذ أنشطة وفعاليات ومحاضرات عديدة ومتنوعة لكافة الفئات العمرية تؤكد على تعظيم الفائدة من الشبكة العنكبوتية وعلى ضرورة استخدامها بأمان.
وتدعو وزارة الاتصالات في هذه المناسبة كافة المؤسسات ذات العلاقة إلى تكثيف جهودها في نشر الوعي باليات الاستخدام الآمن لشبكة الانترنت حفاظا على أجيالنا واستثمار هذا الفضاء الالكتروني بكل ما هو ايجابي ومفيد .



--
أ. محمد فوزي النزلي
منسق الإعلام
,وحدة العلاقات العامة و الإعلام
وزارة الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات
فلسطين - غزة :
 0592518594
0569970889
--

مناشدة لفخامة الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين حفظة الله ورعاه

ناشد الأخ رامي أبو العون نائب رئيس مجلس مجلس إدارة اتحاد أنظمة المعلومات – بيتا فخامة الرئيس محمود عباس رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية بالضغط على الجانب الإسرائيلي للعدول عن هذا القرار والذي سيؤثر سلباً على استمرار هذا القطاع الحيوي الذي يعاني أساساً من الحصار والظروف الاقتصادية الصعبة.



اتحاد شركات أنظمة المعلومات – بيتا يستنكر منع الجانب الإسرائيلي إدخال لوازم قطاع تكنولوجيا المعلومات



غزة: استنكر السيد أحمد رامي أبو العون نائب رئيس مجلس إدارة اتحاد أنظمة المعلومات – بيتا ما قام به الجانب الإسرائيلي من اتخاذ قرار بمنع إدخال كافة مستلزمات قطاع تكنولوجيا المعلومات حتى إشعار آخر وبدء تطبيق هذا القرار من اليوم الثلاثاء وذلك بإرجاع 11 شاحنة محملة بأجهزة ومعدات خاصة بقطاع تكنولوجيا المعلومات ومنع إدخالها عبر معبر كرم أبو سالم و ذلك رغم من حصولها على كافة التصريحات اللازمة لدخولها لقطاع غزة.

إن قرار الجانب الإسرائيلي التعسفي تجاه شركات قطاع تكنولوجيا المعلومات في قطاع غزة سوف يؤدي إلى تفاقم العديد من المشاكل وسوف يتسبب بتوقف كامل لكافة خدمات هذا القطاع الحيوي و يؤثر سلباً على كافة القطاعات الأخرى وبالإضافة إلى خسائر فادحة لكافة الشركات المنطوية تحت هذا القطاع والشركات المساندة الأخرى .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات