القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

#احتجاجا_على_الفصل_التعسفي #إذاعة_فرسان_الإرادة تُضيء شمعتها الخامسة عشر أمام بوابة الاونروا بغزة.

#احتجاجا_على_الفصل_التعسفي
#إذاعة_فرسان_الإرادة تُضيء شمعتها الخامسة عشر أمام بوابة الاونروا بغزة.

غزةـ 5\12\2019

أضاءت إذاعة فرسان الإرادة المهددة بالإغلاق , اليوم الخميس , شمعتها الخامسة عشر أمام مقر وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الاونروا" في مدينة غزة , وذلك احتجاجا على قرار الوكالة إنهاء عقود العاملين فيها.

وشارك في الوقفة محافظ المنطقة الوسطى الدكتور عبد الله أبو سمهدانة , ونائب نقيب الصحفيين الدكتور تحسين الأسطل , إضافة لعدد كبير من المتضامنين والصحفيين والأطر الصحفية والإعلامية , وبحضور مراكز النشاط النسائي وجمعيات التأهيل في مخيمات اللاجئين.

وعبر أبو سمهدانة في كلمة ألقاها خلال الوقفة عن أمله في أن تتراجع إدارة الأونروا عن قرارها بحق العاملين في إذاعة فرسان الإرادة والنشاط النسائي مؤكدا أنه قرار جائر خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها شعبنا في قطاع غزة.

ونقل أبو سمهدانة تحيات الرئيس للمشاركين في الوقفة مؤكدا أن القيادة الفلسطينية ستواصل مساعيها بكافة الاتجاهات لتذلل العقبات أمام عمل الأنروا وإستمرار خدماتها للاجئين الفلسطينين والتصدي لكل محاولات إنهاءها حتى إيجاد حل عادل لقضية اللاجئين.

من جهته أكد نائب نقيب الصحفيين تحسين الأسطل على وقوف النقابة إلى جانب الإذاعة والعاملين فيها حتى تحقيق كافة مطالبهم العادلة مشيرا للتواصل المستمر مع الأنروا لحل تلك القضية.

وقال الأسطل لمراسل "الحياة الجديدة" رسالتنا للجميع بأن الإذاعة ستواصل بثها وعملها وستعمل بلا إنقطاع وعلى الجميع تحمل مسؤولياته وسنتواصل مع كافة الجهات لإنصاف هؤلاء الزملاء ونجدد التفافنا الكامل ووقوفنا بجانبهم ومطالبهم العادلة.

من جانبه أكد مدير عام الاذاعة خالد أبو شعيب على حق العاملين المفصولين في استمرار فعالياتهم الاحتجاجية حتى تتراجع الوكالة عن أجراءتها التعسفية بحقهم مشيرا إلى الوكالة هي من رعت حلم إذاعة فرسان الإرادة منذ
التأسيس وبحضور مدير عمليات الاونروا الأسبق جون كينغ .

الزميل الصحفي أسامة أبو صفر العامل في الإذاعة منذ أكثر من عشر سنوات ولديه إعاقة حركية عبر عن استيائه من قرار الوكالة قائلا:” ساندنا وساعدنا الوكالة على مدار أشهر طويلة , لمنع محاولات تصفيتها , ولإخراجها من أزمتها المالية " ولكن بعد أيام قليلة من حصولها على التفويض الأممي استلمنا إخطارات بفصلنا من عملنا.

وأوضح أبو صفر في كلمة العاملين عن إذاعة فرسان الإرادة على رفض الاذاعة قرار الفصل الأخير من قبل الاونروا والذي صدر بشكل شخصي من مدير عمليات الاونروا بغزة ماتياس شمالي تحت بند سري، مطالباً بالتراجع عن قرار الفصل والجلوس للتفاوض على توفير أمان وظيفي وحياة كريمة، ودفع جميع المستحقات المالية عن سنوات العمل السابقة قبل الاتفاق على أي برنامج عمل جديد، والتثبيت حق أصيل بعد كل سنوات العمل وفق قانون العمل الدولي.

وأضاف أبو صفر :" إننا في إذاعة فرسان الإرادة نثمن موقف كافة الأطر الصحفية والمؤسسات العاملة ومنظمات المجتمع المدني والأهلي ونقابة الصحفيين ومحافظ المحافظة الوسطى اللذين شاركوا معنا إشعال شمعة الاذاعة 15.




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات