القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

"الإعلام": وعد بلفور لن يُمحى إلا باستعادة شعبنا لحريته

"الإعلام": وعد بلفور لن يُمحى إلا باستعادة شعبنا لحريته
تستذكر وزارة الإعلام السنوية الثانية بعد المئة لوعد بلفور الأسود، الجريمة السياسية التي أسست بعين عطفها قصيرة النظر لنكبة شعبنا المتواصلة، والتفت على حقوقنا المشروعة.
وتؤكد أن هذه  الذكرى الأليمة ندبة سوداء في تاريخ بريطانيا، لن تُمحى إلا باستعادة شعبنا لحريته، وإقامة دولته المستقلة، واعتذار المملكة المتحدة عن خطيئتها الخارجة على كل القوانين، والاعتراف بفلسطين حرة ذات سيادة.
وترى الوزارة في وعد وزير خارجية بريطانيا آرثر جيمس بلفور للحركة الصهيونية، سابقة في العلاقات الدولية عبر التاريخ، إذ لا زال شعبنا يدفع ثمن 57 كلمة  من دمه ووجوده وحريته، فقدم الشهداء والجرحى والأسرى، ويصر على استقلاله وخلاصه.
وتعتبر الوعد المشؤوم  رئة الاستيطان والقتل والتطهير العرقي  والأسرلة، وهي الرئة ذاتها التي  شجعت الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب على التنكر لحقوقنا العادلة، عبر الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال.
وتدعو الوزارة وسائل الإعلام الوطنية والعربية والدولية إلى إحياء الذكرى الأليمة، واسترداد  السيرة السوداء لوزير خارجية  دولة شطب بجرة قلم حق شعب في الحرية، ومنح أرضًا لا يملكها لحركة مارست التطهير العرقي، ودمرت المدن والقرى، ونفذت وما تزال عدوانًا  يطال البشر والشجر والحجر.
وزارة الإعلام
2 تشرين الثاني  2019


www.minfo.ps
pressoffice@minfo.ps
Tel:+97022988040
fax: +9702954043

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات