القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

آليات جزيئية تتحكم بالساعة البيولوجية للمرأة

آليات جزيئية تتحكم بالساعة البيولوجية للمرأة

تمر فترة الخصوبة عند الإناث بمراحل مختلفة، حيث تكون قليلة الخصوبة قبل البلوغ لتتزايد بالتدريج حتى سن الثلاثينيات، ثم تبدأ بالانحدار من جديد. ويحاول الباحثون فهم هذه المراحل لأنها خاصة بالجنس البشري دون غيره من الكائنات.

توصل الباحثون في الدراسة الحالية إلى تفسير بعض هذه النقاط، وذلك بالاعتماد على دراسة عدد كبير من بويضات إناث ذوات أعمار مختلفة (من 9 سنوات إلى 44 سنة). تبين الدراسة أن قلة الخصوبة عند المراهقات هو نتيجة لعدم نضج الخلية البيضية بالشكل الكافي، الأمر الذي يؤدي إلى فشل تلقيح هذه البويضات، أما في مراحل ما قبل سن اليأس فيكون يحدث خلل في انفصال الصبغيات، التي تكون مرتبطة مع بعضها بما يشبه الغراء، هذا الخلل في الانفصال قد يفسر حالات المتلازمات المختلفة مثل داون، كلاينفلتر، وتيرنر التي تزداد نسبتها مع ازدياد عمر الأم.

تساعد هذه الدراسة على فهم أعمق للعوامل التي تؤثر على خصوبة الأنثى، الأمر الذي يساعد على إيجاد علاج لبعض حالات نقص الخصوبة.

أجري البحث في: University of Copenhagen
نشر في: Science

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات