القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

طالبة فلسطينية: لم يُسمح لي بدراسة التمريض لأنني لست يهودية 2019-10-15

طالبة فلسطينية: لم يُسمح لي بدراسة التمريض لأنني لست يهودية
2019-10-15
طالبة فلسطينية: لم يُسمح لي بدراسة التمريض لأنني لست يهودية
صورة أرشيفية

أكدت طالبة فلسطينية من القدس الشرقية، أن مسار تأهيل الممرضات في مستشفى (شعاري تسيدك) في القدس، مفتوح للطالبات اليهوديات فقط.

وقالت الطالبة التي رمزت لها صحيفة (هآرتس) الإسرائيلية بـ (ن): إنها طلبت التسجيل في المسار التعليمي، لكنه تم رفض طلبها، والمستشفى أوضح لها أن برنامج تعليم التمريض الذي أرادت الالتحاق به تم تخصيصه "فقط لأبناء الديانة اليهودية".




وفي رده على ذلك، قال المستشفى: إنه "يمكن لأي مرشحة مهتمة وتفي بمتطلبات التسجيل الأكاديمي والالتزام بدراسة المنهج الكامل للبرنامج- يمكنها التسجيل".

وحسب الصحيفة، فإن هناك مسارين لدراسة التمريض في المستشفى؛ الأول مخصص للحاصلين على شهادة جامعية، وهو مفتوح للجميع، ويدرس فيه الطلاب اليهود والعرب، والثاني، الذي يتم فيه الحصول على درجة البكالوريوس، يجري تنفيذه بالتعاون مع مركز ليف الأكاديمي، وهو مؤسسة أكاديمية عامة، تخضع لمجلس التعليم العالي، وتدمج تعليم التوراة في منهاجها، وهو مخصص للطالبات اليهوديات.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه منذ حوالي أسبوعين، توجهت (ن) إلى المستشفى مع صديقتها؛ للاستفسار عن مسار الدراسة فيه، وأوضحت لها السكرتيرة أنها لا تستطيع الدراسة في المستشفى لأنها لا تملك شهادة جامعية.

وأكملت الصحيفة: "سألت (ن) عما إذا كان هناك مسار لا يتطلب شهادة جامعية، فقالت لها السكرتيرة: "يوجد مسار كهذا، لكنه خاص فقط لمن يعتنق الديانة اليهودية".

وأضافت صديقتها: أن (ن) "أخبرتها أنها متدينة في حد ذاتها، وأنها مستعدة لدراسة اليهودية، واستكمال المواد، لكن هذا لم يساعد".

ووفقًا للمادة 4 من قانون حقوق الطلاب، "يجب ألا تميز أي مؤسسة تعليمية عليا ضد طالب أو مرشح للقبول في الدراسة بسبب بلده الأصلي (هو أو والديه) أو المجتمع أو الخلفية الاجتماعية والاقتصادية أو الدين أو الجنسية أو الجنس أو مكان الإقامة".

وقالت وزارة الصحة: إن "مجلس التعليم العالي وافق، بموجب متطلبات الحصول على درجة البكالوريوس في التمريض، على الدورات الخاصة المدرجة في برنامج المناهج والموقع الإلكتروني لكلية (شعاري تسيدك) للتمريض؛ ومن بينها دورات خاصة تمنح المعرفة والأدوات اللازمة لخريجة المدرسة كامرأة متدينة تملك مهنة التمريض، ولكن هذه الشروط لا تمنع أي مرشح يرغب في تلبيتها بترشيح نفسه للدراسة".

طالبة فلسطينية: لم يُسمح لي بدراسة التمريض لأنني لست يهودية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات