القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

تغايرات جينية تؤثر على التعبير الجيني لـ CD36 قد تكون السبب في بعض أمراض القلب والأوعية الدموية

تغايرات جينية تؤثر على التعبير الجيني لـ CD36 قد تكون السبب في بعض أمراض القلب والأوعية الدموية

تتسبب عادات صحية مختلفة مثل التدخين وتناول الأغدية فقيرة القيمة الغذائية بمشاكل عدة للقلب والأوعية الدموية، ولكنها ليست السبب الوحيد، ذلك أن العديد من المتغيرات الجينية تؤدي دور مهم في هذه المشاكل.

يتم تنظيم عدد وحجم الصفيحات الدموية -المسؤولة عن وقف النزيف وتخثر الدم- عن طريق جينات محددة، وأي خلل يطال هذه الجينات سيؤدي إلى مشاكل مختلفة مثل تجلط الدم. وفي الدراسة الحالية اكتشف الباحثون نوعين مختلفين من الجينات التي قد تعدل سلوك خلايا الصفيحات الدموية، وتؤثر بالتالي على خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، من هذه الجينات CD36 التي تتحكم بشكل كبير بحجم وفعالية الصفيحات الدموية. وحدد الباحثون حوالي 81 تغير في الجينوم، اثنان منها يؤدي إلى تغيير في التعبير الجيني عن الجين CD36، كما يؤدي حذف هذه المتغايرات إلى زيادة التعبير عن الجين CD36.

يقوم فريق البحث حالياً بالتقصي عن البروتينات التي تؤثر عليها هذه المتغايرات، كما تقترح أن تكون هذه المتغايرات هدف يمكن العمل عليه في حالة الخلل في عمل الصفيحات.

أجري البحث في: Thomas Jefferson University
نشر في: PLOS Genetics

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات