القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

باحثون يطورون خوارزميات جديدة للتفريق بين السرطان الأولي والنقائل

باحثون يطورون خوارزميات جديدة للتفريق بين السرطان الأولي والنقائل

تؤدي بعض سرطانات الرأس والعنق إلى تشكيل نقائل وأورام ثانوية في الرئة، ولكن في حالات أخرى قد تتشكل سرطانات رئة أولية بالتزامن مع سرطان الرأس والعنق الأولي. ويرى الأطباء أنه من الضروري التمييز بين الحالتين لما لذلك من أهمية في اختيار العلاج المناسب.

بهدف الوصول إلى طريقة للتفريق بين الحالتين، استخدم الباحثون الذكاء الاصطناعي لتطوير طريقة تصنيف جديدة للأورام تعتمد على تحليل معطيات متيلة DNA لعينات من مرضى لديهم نوع واحد من هذه الأورام أو كلا النوعين معاً ومقارنتها مع عينات من أصحاء. وأعطت هذه الطريقة نتائج جيدة تصل إلى 99% للتفريق بين الحالات المختلفة من هذه الأورام.

يرى الباحثون أن نتائجهم واعدة ولكنها بحاجة إلى مزيد من العمل للتأكد من أن هذه الطريقة تعمل في بيئة حقيقية. كما يسعى الباحثون أيضاً لمعرفة ما إذا كانت هذه الطريقة ستعمل مع الأورام في أجزاء أخرى من الجسم.

أجري البحث في: Charité – Universitätsmedizin Berlin
نشر في: Science Translational Medicine

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات