القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

يوميات نائب في الأرياف

يوميات نائب في الأرياف
رواية من تأليف توفيق الحكيم ، صدرت عام 1937
يدون توفيق الحكيم في الرواية يومياته التي تمثل مذكرات عمله في النيابة العامة في عام 1930 ، حيث يتم تعيينه وكيلا للنائب العام في إحدي محافظات الوجه البحري.

من ضمن ما تضمنت الرواية واقعة قتل ، ففى عام 1930 يصاب الفلاح قمر الدولة بطلق نارى، وينطق باسم ريم أخت زوجته، وذلك قبل أن يلفظ الروح، ريم هى الشاهدة الحقيقية ، يضطر إلى أن يجعلها تبيت فى منزل المأمور من أجل استكمال التحقيق، لكن المأمور يجذبه جمالها، وفى الليل تهرب دون أن يعرف أحد أن الشيخ عصفور هو الذى دفعها إلى الهرب، فينشغل أهل القرية، ورجال الأمن بها بأمور الانتخابات، وعقب انتهاء الانتخابات يتم اكشاف جثة ريم طافية على سطح مياه إحدي الترع ....."

استعرض توفيق الحكيم في اسلوب شيق ، تاريخ العمل في النيابة العامة من خلال يومياته و وضع يده علي العديد من النقاط التي تستوجب التأمل.

ترجمت الرواية ونشرت بالفرنسية عام 1939 (طبعة أولى) وفى عام 1942 (طبعة ثانية) وفى عام 1974 و1978 (طبعة ثالثة ورابعة وخامسة بدار بلون بباريس وترجم ونشر بالعبرية عام 1945 وترجم ونشر باللغة الإنجليزية في دار (هارفيل) للنشر بلندن عام 1947 -ترجة أبا إيبان- ترجم إلى الأسبانية في مدريد عام 1948 وترجم ونشر في السويد عام 1955، وترجم ونشر بالألمانية عام 1961 وبالرومانية عام 1962 وبالروسية 1961.الرواية ألفها توفيق الحكيم يسرد فيها مشاهدات من الحوادث والقصص التي عرضت عليه أثناء عمله في القضاء في أحد مناطق الريف المصري.
و قد تحولت لفيلم سينمائي يعد من أفضل 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية
ندعوكم للمشاهدة 👇

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات