القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

باحثون يكتشفون طريقة تجاوز حويصلات الإخراج للحاجز الدموي الدماغي

باحثون يكتشفون طريقة تجاوز حويصلات الإخراج للحاجز الدموي الدماغي

ينتشر سرطان الثدي إلى مناطق مختلفة من الجسم ولكنه ينتشر غالباً في العظام والرئة والدماغ. ويعتبر تجاوز الخلايا السرطانية للحاجز الدماغي الدموي إحدى النقاط التي يحاول الباحثون اكتشافها.

درس فريق من الباحثين طريقة تجاوز حويصلات الإخراج (extracellular vesicles (EVs أو exosomes للحاجز الدموي الدماغي (Blood Brain Barrier (BBB هذه البنية التي تحمي الدماغ من وصول العديد من المواد الخطرة إليه. وتبين أن EVs تخدع الخلايا البطانية لاصطحابها، بدلاً من الضغط بين الخلايا الموجودة في BBB للدخول إلى الدماغ. ويتم ذلك باستخدام مسار بيولوجي يسمى طريقة النقل الخلوي transcytosis، فتقوم الخلايا البطانية بإدخال الحويصلات إلى داخلها لتطلقها على الجهة الأخرى في نسيج الدماغ الأمر الذي يشبه حصان طروادة، لتساعد هذه الحويصلات على تجهيز البيئة الملائمة لتشكل نقائل سرطان الثدي.

ويدرس الباحثون حالياً إمكانية استخدام EVs كطريقة لتوصل العقاقير المضادة للسرطان لأماكن عصية على وصول الأدوية المختلفة مثل الدماغ، كون EVs تستطيع عبور الحاجز الدماغي الدموي.

أجري البحث في: Children's Hospital Boston
نشر في: ACS Nano

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات