القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الروايات

الجزء الاول من رواية أمسكي بيدي وأعيديني . - أمل بين الصخور 2019

أمسكي بيدي وأعيديني .
أعيديني من هذا العالم القاتم أعيدي إلي جزء من الحياة فقد فقدتُ أملي من الحياة بأكملها يا عزيزتي ،أعيدي إلي جزءٌ من النور فقد بات الظلام يتسلل جوفي ويأكلني بلا رحمة.

لم أعد أعلم من انا وكأنني في هذا العالم ما حييت أبحثُ عن نفسي بين الحُطام أو بين رمادِ نفسي أو الأيام لم أعد أعلم ،جرحٌ وراء جرح وخيبة تلو الخيبة وانكسارات تتلوها الأخرى ما يؤلمني في كل هذا حقاً أنني لم أعد أجدني وراءَ كل تلك الجروح أصبحتُ فتاة مشوهة من الداخل أصبحت ملامحي باهتة وأبتسامتي باردة وكأنني لم أجد جزءٍ واحد من اشلائي الضائعة وكأنني أحيا في الرمق الأخير بين موتٍ وموت.

اعتزلتُ الحياة ومكثتُ في عزلتي لم أعد أعلم منذُ متى وإلى متى لم أكترث ان كانت سنين أم أشهر أم ساعات فقد فقدت الزمان أيضاً .
نعم فقدتُ كل شيء فأن استطعتي أعيديني إلي....
______________________________________

الجزء الأول............

خاين...
أكيد متلو متل غيرو خاين!!!
الآلم انك تحب وتعشق والشخص التاني يكره ويبعد...
إنك تحاول بكل طاقتك تحافظ على حبك وعلى بيتك الي خايف انو ينهار وهو يهدم كل شي بنيتو.....
انو يكون في أحساس جواتك عم يخنقك عم يصرخ بخيانتو بس قلبك ما عم يقتنع وما عم تلاقي ولا دليل ضدو....

...............................
كنت عم روح وأجي بغرفتي متوترة كتير ومخنوقة ...
ما بعرف كيف رح أكشف خيانتو!
كان كل شي جواتي عم يصرخ انو خاين بس مع الأسف ما عم لاقي دليل ضدو
مافي شي على موبايلو بيدعي للشك وولا مرة حكى قدامي تلفون ملغوم وما شفت معو بنت بس مع هيك كان في شي جواتي عم يصرخ بهالشي يمكن بعدو عني هو السبب بهالشي

اندق باب غرفتي واول ما فتحتو لقيت بوجهي توأمي لين
اول ما فاتت زتيت حالي عليها وضميتا كان بدي أبكي بدي فرغ الكبت الي جواتي

بعدتني عنها شوي وعوجها الف إشارة استفهام
لين. أختي شبك!..
شوفي أمل قطعتيلي قلبي!

طبقت الباب وأشرتلا لتقعد
سحبت نفس عميق أمل. مخنوقة كتيير

لين. أختي شو صاير معك قطعتيلي قلبي بمكالمتك

رفعت راسي للسقف كنت عم حاول ما أبكي أمل. حاسة وائل عم بيخوني

لين. هااا كيييييف؟
بلعت ريقها. قصدي كيف حسيتي

أمل. آااه ما بعرف لين راقبت موبايلو و الوتس اب عندو شهر كامل بس ما لقيت شي

لين. لكن كيف يعني حسيتي؟؟

أمل. صفناتو ما عم تعجبني دائماً بيتأخر عالبيت يعني بيخلص شغلو عال 6 المسا ما بيرجع لل 11 يا ترى شو بيكون عم يعمل كل هالوقت هاد برنلو بيطنش اتصالاتي حاسة حالي رح اختنق هاد غير بعدو عني الي عم يقتلني عالبطيئ

ابتسمت لتحاول تهديني شوي لين. ههههه حبيبتي هلق كل حدا تأخر عبيتو وصار يصفن معناتا عم بيخون مرتو
يعني ممكن يكون عندو عذر مثلاً

هزيت راسي بسرعة أمل. لا لا القصة مو هيك بس في صوت جواتي عم بيقلي انو خاين او انو متزوج بالسر ما بعرف لين اوووف

سحبت نفس عميق وصارت تطبطب عأيدي لتحاول تطمني
لين.طيب لتطمني لحقي بعد ما يطلع من شغلو لحد ما يرجع

أمل. ههههه شو عم تحكي انتي لك حماتي ادا تأخرت عالبيت ساعة زمان بتفضحني بدك لاحقو طول النهار

لين. اوووف فكري يا لين فكري يا ام الخطط ايي

أمل. ما انا دقيتلك لتعطيني أقتراح لاني ما عم بقدر فكر

لين. لقيتا ...انا عندي اقتراح لألك بتطمني وبتشيلي هالشكوك من راسك مع اني متأكدة انو هالشكوك كلا اوهام شو نسيتي وائل قديه بيحبك
سكتت شوي وبعدين حكت. شو رأيك أكشفلك خيانتو بقلم حمرة هاد ادا طلع خاين

فتحت عيوني على وسعهون أمل. كييييف ب قلم حمرة ؟ هههههه

لين. لك لا تضحكي اسمعي بالأول

أمل. هاتي لنشوف

لين. وانتي عم تفيقي الصبح رسمي عضهرو نقطة بقلم الحمرة طبعاً بأكتر من مكان بضهرو وراقبي ادا انسمحت بيكون عم بيخونك اما ادا ما نمسحت فأكيد عم تتوهمي طبعاً ممكن تنمسح من العرق او بالغلط مثلاً بس انتي بدك تراقبي على كذا يوم

أمل. اوووف يمكن تكون خطة مجنونة بس ما عندي غير هالحل

اندق الباب مسحت دمعتي ورحت فتحتو

ام وائل. ليش قافلين عحالكون الباب انا ما قلتلك ما بحب هالعادة صارت الساعة 12 ولسا ما جهزنا الطبخة ايمتا بتجهز بالله

أمل. قايمة مرت عمي لا تخافي بتجهز

ام وائل. اي يالله قومي تاركتيلي بنتك عم تخجق وتعجق وقاعدة بغرفتك مرتاحة

أمل. هلق بشوفها

عكفت حواجبها زورتنا وطلعت
لين. اووف ما أصعبها مرت عمك

أمل. هي صح شديدة شوي بس مانها سيئة صدقيني

طلعنا انا ولين ضلت واقفة جنبي لحتى خلصت الطبخة شربتا قهوة وراحت عبيتها كنا انا ولين اكتر من مجرد خوات وتوأم
كنا عالم بأكملو لبعض ومالنا غير بعض ضلينا مع بعض بالميتم لحد ما اجى وائل وخطبني وتجوزنا ومع هيك ما افترقنا لما وحدة منا بتوقع دغري التانية بتسندها

((بعد يومين))
كنت حاطة بنتي بحضني بعد ما نامت وناطرة وائل ليجي عالبيت عالساعة 11 اسمعت طقة مفاتيحو
زت مفاتيحو عالكمدينا وصار يبدل تيابو من دون ما يلتفتلي

بهاللحظة كنت خايفة كتير انا عملت متل ما قالتلي لين وهلق ناطرة النتيجة
كنت عم بطلع عضهرو وانفاسي عم تتسارع ...
ما بدي يطلع خاين ما بدي تتشوه صورتو جواتي
غمضت عيوني لاني ما كنت مستعدة للمواجهة...!!

..................................................

صحيت من ذكرياتي على صوتو آخر شي كنت بتخيلو اني أرجع التقى فيه بعد هالسنين ووين بالمصنع كان وائل هو الشريك الجديد لمصنع الحلو الي بشتغل فيه انا ولين

اول ما شفتو اتجمدت عن الحركة كنت عم غمض عيوني وأرجع افتحهون كنت عم ركز مع كلامو وهو عم يعرف عن حالو يمكن يكون حلم او حتى كابوس بلعت ريقي بتوتر بس كان صوتو كل مالو عم يقرب مني صدى خطواتو عالأرض كانت كفيلة لتدمر قوتي الي عم اتصنعها

رحت عالمطبخ بسرعة قبل ما الفت الانتباه لفيت وجهي وصرت أشتغل لحاول ألهي حالي بس كان لساتو عم يقرب مع اني لافة وجهي بس كنت بقدر ميز انفاسو كتير منيح بلحظة طبق باب المطبخ وما ضل في حدا عرفت انو انا وياه لحالنا هلق بلعت ريقي وتجاهلت الأمر

لما بلش يحكي قلبي عم يدق بسرعة جنونية
وائل. ليش هربتي!

أمل. عفواً!!!

وائل. هههه اكيد ما نسيتي صوتي صح!

شديت عمقبض ايدي بقوة وسكتت شوي كنت عم جمع قوتي التفتت لعندو ورسمت إبتسامة مزيفة عوشي
أمل. معقول انسى صوتك استاز ما من شوي كنت عم تعرف عحالك ما حلي انسى

ابتسم اول الشي بعدين تلاشت ابتسامتو

أمل. خير استاز فيني ساعدك بشي

بأبتسامة مكر وائل. اي

سحبني لعندو من دون اذن وصار يضمني بقوة كنت عم حس بشوقو ولهفتو لألي كنت بين ايديه متل الجليد ما عم بقدر أتحرك متجمعين الدموع خوالين عيوني الي ما عم أسمحلون ينزلو

كنت من برا جليد ومن جوا بركان كان نفسي ضمو وأشبع من ريحتو قرب وشو مني بعدتو عالجهة التانية بسرعة

وائل. أمل لا تعملي فيني هيك انا اشتقتلك كتيير

سحبت حالي من بين ايديه بصعوبة وكأنو قلبي وروحي عم ينسحبو من مكانون تركتو واقف مكانو وصرت جمع غراضي بسرعة

صرت امشي بأتجاه الباب أمل. عن أذنك استاذ
رجعت التفتت لعندو. رجاءاً لا بقى تعيد هالحركة مرة تانية ما بدي اخرب سمعتي بالمصنع

قلتلو هالكلمتين وضليت طالعة سمعت صوت تكسير طبعاً ما بيغير عادتو لما بيعصب بيصير يكسر

صرت دور بعيوني على لين لحد ما لقيتا كانت واقفة مع ريما وسامي اخدتا معي هي وريما وطلعنا من المصنع

طول الطريق ضلينا ساكتين كانو حاسين بالتوتر الي صار من شوي لهيك ما حكو شي لحد ما وصلنا عالبيت
كانو وسن وأزهار قاعدين بالصالون سلمت عليهون وفتت على غرفتي

حبست حالي بالتخت وصرت ابكي الشي الي صار معي اليوم دمرني وبعثر أملي
كنت عم حس بأنفاس حدا عم يقرب مني

التفتت لعندا أمل. لين!

نامت عأيدي وحضنتني لين. انتي منيحة اختي؟

سحبت نفس عميق وهزيت راسي أمل. منيحة

لين. ما بتقدري تكذبي عليي أمل من 5 سنين ما كنت عم شوف غير القوة بعيونك كنت عم شوفك صلبة وما بتنكسري بس اليوم كنت عم شوف شي تاني

أمل. شو كنتي عم تشوفي

لين. برجعة وائل كنت عم شوف امل ضعيفة بعيونك

هزيت راسي بسرعة أمل. لا..لا انا قوية وما بيكسرني لا هو ولا غيرو انا قررت استقيل من المصنع لحتى ما بقى شوف خلقتو

لين. أمل لا تخلي وائل يفقدك قوتك انتي ما لازم تنسحبي بسهولة شو نسيتي مين انتي من ايمتا أمل بتنسحب بسهولة ها من ايمتا!!

أمل. معقول شغلو بالمصنع صدفة

هزت راسا بسرعة لين. مستحيل وائل بدو ياكي ترجعيلو

أمل. هه مستحيل يصير هالشي ولو على جثتي اليوم وقت الي شفتو كنت رح انهار بس عملت حالي ولا كأني بعرفو وهو جن جنانو

لين. لقيتا...ها هي خطتنا الجديدة

أمل. خطة شو؟!

لين. خطتنا هي التجاهل يعني رح نعمل حالنا ما منعرفو لوائل متل ما عملتي اليوم بالزبط

أمل. آااه يا ام الخطط الي بتسرقيها مني

لين. ههههه لين بتتذكري شو كنا نعمل خطط بمديرة الميتم سامية

ارتسمت ابتسامة عوشي وصرت اضحك امل. ههههه انا الي بتذكر بتتذكري لما تخبينا بالليل بالكلابية عحبل الغسيل ولما اجت صرنا نتحرك

لين. هههههه ياخ شو صار فيها كانت رح تجن شو شريرين

كنا عم نضحك لما دقو الباب علينا الصبايا ودخلو بأيدون جاط بوشار

وسن. يا ترى ليه عم تضحكو ضحكونا معكون

لين. اسرار عائلية رجاءاً لا تدخلو

ريما. هيك لكن امشو يا صبايا مزال اسرار عائلية خلينا نطالع هالاكلات ونتفرجلنا عشي فلم من دونهن

لين. لك تعو شبكون عم نمزح معكون

ريما. مافي مزح

أمل. خلص ولو تعو

ريما. بما انك اصريتي رح نجي

قعدو حوالين التخت كلايتهون

وسن. أمول عنجد رجع طليقك واشتغل بالمصنع الي بشتغلو فيه

تطلعت بريما وزورتا أمل. ما شاء الله مصرع ما انتشر الخبر صايرين متل جارتنا ام محمد مو ناقص غير تعملوني رجعتلو

وقعت حبة البوشار من تم لين وصارت تضحك بهستيريا لين. آاااخ يا ربي فرطت انا بالزمانات ام محمد زوجتني وانا مالي خبر

أزهار. ييي عنجد وانتي شو قلتيلا

لين. ههههه قلتلا لا تعملو العرس حتى تخبروني

ريما. مقواكي
أمول شو رأيك تحكيلنا قصتك صرتي تعرفي كل قصصنا وبالرغم من هيك انتي اكتر وحدة غامضة بالشلة

جوري. اي امول بدنا نعرف قصتك ليش تركتي لوائل

سحبت نفس عميق أمل. رح خبركون قصتي

تركت وائل لأكتر من سبب
انا يا صبايا طلعت من الميتم وتزوجت وائل كان عمري وقتا 16 سنة عشت معو ببيت العيلة انا وهو وعمي ومرت عمي بعد سنة حملت وجبت بنتي على هالدنيي كانت اغلى ما بملك شايفتا ومو مصدقة كنت حاسة حالي مالكة الكون

بيوم من الايام وائل طول كتير ليرجع عالبيت كنت عم روح واجي بالغرفة ناطرتو ليجي
بس لما اجى فتحت عيوني على وسعهن ما كنت قادرة صدق المنظر الي شفتو كان منظر ما بينتسى تراجعت خطواتي لورا وتخبيت بالزاوية كان بدي صرخ بدي ابكي ما بعرفي شو بدي اعمل!....#يتبع
...................................................................
ثم أصبحت الرؤيا ضبابية فعيناي ترفض ان ترى وكأن صورته انهزت في داخل جدران قلبي.
..................................................................
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات